علاج حساسية الربيع للعين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٩ ، ١٢ مايو ٢٠١٩
علاج حساسية الربيع للعين

حساسية الربيع أو الحساسية الموسمية

الحساسية هي ردة فعل الجسم عند التعرّض لمواد وأجسام خارجية، حيث أنّ الجهاز المناعي الطبيعي يهاجم الجراثيم والفيروسات الضارّة، ولكن في حالات الحساسية يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة مواد غير ضارّة كغبار الطلع واللواقح والعفن، وبالتالي ينتج نوع خاص من الأجسام المضادّة والتي تدعى الغلوبولين المناعي E، وتكثر هذه الحساسية خلال فصل الربيع وذلك بسبب انتشار اللواقح التي تنتجها النباتات إلى الهواء خلال عملية التلقيح، ومن أعراضها حكة الجلد وحكة العينين والبلعوم وإفرازات الأنف والعطاس، ومن الممكن أن تتحول هذه الأعراض في بعض الحالات الصعبة إلى حالات مستعصية مثل ضيق التنفس أو انسداد مجرى التنفس، وسيتحدث هذا المقال عن كيفية علاج حساسية الربيع للعين بشكل خاص.[١]

علاج حساسية الربيع للعين

معظم المصابين بحساسية العين يعالجون أنفسهم بالأدوية التي لا تحتاج لوصفة طبية OTC، وهذه الأدوية لا تفيد في علاج حساسية الربيع للعين بشكل كامل، إنّما تساعد على تخفيف الأعراض المترافقة مع الحساسية، ومن الضروري عند التعرّض لأحد مسببات الحساسية غسل العينين بماء فاتر، أو بالمحاليل المعدّة لغسل العينين، ولتخفيف أعراض حساسية الربيع للعين بشكلٍ سريع تستخدم الحبوب و القطرات العينية الآتية:[٢]

  • مضادات الهيستامين الفموية: والتي تعمل على تخفيف حكة ودموع العين المتحسسة من خلال حجب عمل الهيستامين في الجسم، كالأدوية الحاوية على سيتريزين وديفينهيدرامين وفيكسوفينادين ولورتادين، ولكن يمكن لهذه الأدوية أن تسبب بعض النعاس كأثر جانبي.
  • القطرات العينية التي تحوي مضادات الهيستامين: والتي تخفف أعراض الحساسية أيضًا لكن بشكل موضعي، ويحتاج المصاب أن يستخدمها عدة مرات في اليوم، لكن يجب التنبيه على عدم استخدامها بدون وصفة طبية أكثر من 2-3 أيام، كالقطرات التي تحتوي على أزيلاستين هيدوكلورايد وإيميداستين ديفورمايت وأولوباتادين، وفي بعض الأحيان يمكن أن تشارك هذه القطرات مع قطرات تحوي مواد مقبّضة للأوعية الدموية، وذلك لتخفيف احمرار العينين، ولكن لا يمكن استخدام هذه القطرات لمدة تزيد عن عدة أيام، ولا تستخدم أيضا في حال كان المريض يعاني من الزرق Glaucoma.
  • قطرات عينية أخرى: بعض القطرات العينية تستخدم قبل أن تبدأ أعراض الحساسية بالتظاهر، وبالمقارنة بينها وبين قطرات مضادات الهيستامين فإنّها تحتاج لمدة أطول لإعطاء المفعول ولكنّ مفعولها يستمر لوقت أطول، كما يمكن أن تُشارك هذه القطرات مع القطرات التي تحتوي مضادات الهيستامين في بعض الأحيان، ولكنّها تحتاج لوصفة طبية لاستخدامها وتتضمّن كرومولين cromolyn ولودوكساميد lodoxamide ونيدوكروميل الضوديوم nedocromil sodium.
  • قطرات تحتوي على كيتورولاك Ketorolac: وهي نوع آخر من القطرات العينية التي تفيد في علاج حساسية الربيع للعين، والتي يبدأ مفعولها خلال ساعة من استخدامها، ويمكن أن تسبب حرقة ووخز في البداية.
  • قطرات العين الستيروئيدية Steroid: والتي تعالج حالات حساسية العين الشديدة التي يمكن اعتبارها أحد الامراض المزمنة، وتكون مدة استخدامها عادةً قصيرة، وذلك لأنّها تسبب آثارًا جانبية عديدة.

نصائح للحدّ من أعراض الحساسية الموسمية

بما أنّ الحساسية الموسمية تحدث في أوقات محددة من السنة، وخاصّة في فصل الربيع نتيجة انتاج الأزهار للواقح وانتشارها الكبير في الهواء، وبالتالي يمكن لبعض الأمور أن تحدّ من أعراض هذه الحساسية كالآتي:[٣]

  • عدم مغادرة المنزل في الأيام الجافة التي تشهد حركة شديدة للرياح، حيث يكون أفضل وقت للخروج من المنزل بعد سقوط الأمطار التي تساعد في تنقية الهواء من غبار الطلع واللواقح.
  • تجنُّب ممارسة الأنشطة خارج المنزل في الصباح الباكر حيث تزداد كميات اللواقح في هذا الوقت.
  • ارتداء النظارات الشمسية في حال الخروج من المنزل، مما يخفف من التعرّض للّواقح والأغبرة.
  • استخدام قطرات عينية مرطبة لترطيب العين.
  • عدم فرك العين، مهما كانت الحكة فيها شديدة، وذلك لأن الفرك يزيد الأمر سوءًا، ولكن من الأفضل غسل العين بماء فاتر عدة مرات.

المراجع[+]

  1. "How to Control Your Seasonal Allergies", medlineplus.gov, Retrieved 06-05-2019. Edited.
  2. "Understanding Eye Allergies", www.webmd.com, Retrieved 06-05-2019. Edited.
  3. "Seasonal allergies: Nip them in the bud", www.mayoclinic.org, Retrieved 06-05-2019. Edited.