علاج الاحتقان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠١ ، ٢٨ أغسطس ٢٠١٩
علاج الاحتقان

الاحتقان

الاحتقان قد يحدث في الحلق أو في الأنف، والاحتقان الذي يحدث في الأنف يؤدي إلى حدوث انسداد فيه نتيجة تورم الأنسجة والأوعية الدموية الموجودة داخل الأنف، وأيضًا الإصابة بهذا الاحتقان ستؤدي إلى حدوث سيلان في الأنف، وقد يحدث احتقان الأنف في أي عمر، وعادةً لا يشكل أي خطر عند الكبار والبالغين، ولكن هذا الاحتقان يشكل خطرًا كبيرًا عند الأطفال، وذلك لأنهم سيعانون من صعوبة في النوم أو صعوبة في تناول الطعام نتيجة ذلك الاحتقان، ويمكن علاج هذا الاحتقان عن طريق استخدام بعض الأدوية أو عن طريق استخدام بعض العلاجات المنزلية، وسيتم توضيح علاج الاحتقان بشكلٍ مفصل لاحقًا.[١]

أعراض الاحتقان

يحدث الاحتقان في الأنف نتيجة التعرض لبعض المشاكل الصحية كالتهاب الجيوب الأنفية أو نزلات البرد، وتجدر الإشارة إلى أنه عادةً ما يتم علاج الاحتقان عن طريق العلاجات المنزلية، ويوجد العديد من الأعراض التي قد تظهر على المريض عند الإصابة باحتقان الأنف، وسيتم توضيح هذه الأعراض، وهي كالآتي:[٢]

  • حدوث انسداد أو سيلان في الأنف.
  • الشعور بألم في الجيوب الأنفية.
  • حدوث تراكم للمخاط في الأنف.
  • حدوث تورم في أنسجة الأنف.

أسباب الاحتقان

يحدث الاحتقان في الأنف نتيجة التعرض لأي مادة قد تؤدي إلى تهيج الأنسجة الأنفية والتهابها، ويوجد العديد من الأسباب الشائعة والتي تؤدي إلى حدوث احتقان الأنف، يمكن توضيح هذه الأسباب كالآتي:[٣]

  • التهاب الجيوب الأنفية الحاد.
  • شرب الكحول.
  • الحساسية.
  • التهاب الجيوب الأنفية المزمن.
  • الزكام.
  • متلازمة شيرغ ستروس.
  • الإفراط في استخدام أدوية إزالة الاحتقان.
  • حدوث انحراف في الحاجز الأنفي.
  • استنشاق الهواء الجاف.
  • تضخم الزائدة الأنفية.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على توابل حارة.
  • دخول جسم غريب في الأنف.
  • تكون أورام حُبيبية نتيجة التهاب الأوعية الدموية في الأنف.
  • استخدام بعض أنواع الأدوية كالأدوية المستخدمة في علاج ارتفاع ضغط الدم أو الأدوية المستخدمة في علاج الاكتئاب والصرع.
  • التغيرات الهرمونية.
  • الإنفلونزا.
  • تشكل السلائل الأنفية.
  • التهاب الأنف الغير تحسسي.
  • الربو المهني.
  • الحمل.
  • الإصابة بالفيروس المخلوي التنفسي.
  • انقطاع النفس أثناء النوم.
  • الإجهاد.
  • اضطرابات الغدة الدرقية.
  • التدخين.

تشخيص الاحتقان

يقوم طبيب الأنف والأذن والحنجرة بتشخيص الاحتقان في الأنف عن طريق إجراء فحص بدني يقوم من خلاله بفحص الأنف والأذنين والحلق، وذلك لمعرفة سبب حدوث هذا الاحتقان، وأيضًا يقوم الطبيب بسؤال المريض عن الأعراض التي ظهرت عليه ومتى بدأت هذه الأعراض بالظهور، كما قد يقوم بفحص الأنف باستخدام المنظار، وفي بعض الحالات وعند الاشتباه بوجود جسم غريب في الأنف يقوم بتشخيص هذا الاحتقان عن طريق تصوير الأنف بالأشعة المقطعية، وتجدر الإشارة إلى أنه وفي بعض الحالات النادرة يتم استخدام الأشعة السينية، وأيضًا يتم أخذ عينة من أنسجة الحلق، وذلك لاستبعاد بعض الأمراض الخطيرة التي تؤدي إلى حدوث احتقان في الأنف.[٤]

علاج الاحتقان

عند حدوث أورام في الممرا ت الأنفية أو في الجيوب الأنفية نتيجة الاحتقان، وعندما تؤدي هذه الأورام إلى إعاقة خروج المخاط، فسيقوم الطبيب بإجراء عملية جراحية لإزالة تلك الأورام، وعادةً ما يتم علاج الاحتقان عن طريق استخدام بعض الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية، وهذه الأدوية تعمل على تخفيف الأعراض، ويوجد العديد من الأدوية التي يمكن استخدامها، وهذه الأدوية تشمل:[٢]

  • الأدوية المضادة للهيستامين والتي تؤخذ عن طريق الفم كاللوراتادين أو السيتريزين.
  • بخاخات الأنف والتي تحتوي على مضادات الهيستامين كدواء الأزيلاستين.
  • أدوية الستيرويد والتي تؤخذ عن طريق الأنف كالموميتازون أو الفلوتيكاسون.
  • المضادات الحيوية.
  • الأدوية المزيلة للاحتقان والتي لا تستلزم وصفة طبية.

علاجات منزلية للاحتقان

الاحتقان في الأنف يؤدي إلى الشعور بألم وعدم راحة نتيحة تراكم المخاط فيه، ويمكن علاج الاحتقان عن طريق استخدام العديد من العلاجات المنزلية، وهذه العلاجات تساعد على تخفيف الأعراض، وسيتم توضيح هذه العلاجات، وهي كالآتي:[٥]

  • شرب الكثير من السوائل: شرب الكثير من الماء والسوائل يؤدي إلى إبقاء الجسم رطبًا وبالتالي تخفيف أعراض احتقان الأنف، وتجدر الإشارة إلى أن إبقاء الجسم رطبًا يساعد غشاء الأنف على القيام بوظيفته بشكلٍ طبيعي.
  • استنشاق البخار: استشناق البخار يساعد على تخفيف الأعراض عن طريق إبقاء غشاء الأنف رطبًا، وخاصةً خلال فصل الشتاء أو في المناخ البارد.
  • رفع الرأس أثناء النوم: يساعد رفع الرأس أثناء النوم على منع انسداد الممرات الأنفية وبالتالي الشعور براحة أثناء النوم وتجنب حدوث الاختناق.
  • استخدام زيت الكافور: زيت الكافور يساعد على تخفيف أعراض الاحتقان، وأيضًا يساعد على قتل الجراثيم داخل الممرات الأنفية، ويتم استخدام هذا الزيت عن طريق وضعه على ورق مناديل ومن ثم وضع هذا الورق بجانب الأنف وشمه أو عن طريق وضعه في كوب ماء ساخن ومن ثم استنشاق البخار الخارج من ذلك الكوب، وتجدر الإشارة إلى أنه يجب تجنب وضع زيت الكافور على الجلد مباشرةً، وذلك لأنه قد يؤدي إلى حدوث حروق.
  • وضع كمادات ماء دافئ على الوجه: يساعد وضع كمادات الماء الدافئ على الوجه في تخفيف الاحتقان والتورم، وأيضًا يساعد على إبقاء غشاء الأنف رطبًا.
  • غسل الأنف باستخدام الماء والملح: يساعد غسل الأنف بالماء والملح على تخفيف أعراض الاحتقان، وأيضًا يساعد على إخراج المخاط المتراكم في الأنف.

فيديو عن علاج احتقان الأنف

ننصحكم بمشاهدة الفيديو الآتي والذي تتحدث فيه الدكتورة سبأ جرار أخصائية أمراض وجراحة الأنف والأذن والحنجرة عن أسباب احتقان الأنف وعن كيفية علاج احتقان الأنف.[٦]

المراجع[+]

  1. "Nasal congestion", www.mayoclinic.org, Retrieved 26-8-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "?What Causes a Stuffy Nose", www.healthline.com, Retrieved 26-8-2019. Edited.
  3. "Nasal congestion", www.mayoclinic.org, Retrieved 26-8-219. Edited.
  4. "Nasal Congestion", my.clevelandclinic.org, Retrieved 26-8-2019. Edited.
  5. "?How can you clear up sinus congestion", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-8-2019. Edited.
  6. "علاج احتقان الأنف"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 26-8-2019.