علاج إدمان السجائر

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٠ ، ١٢ مايو ٢٠١٩
علاج إدمان السجائر

الإدمان

يعرف الإدمان بأنه حالة معقدة ومرض في الدماغ ينجم عنه استخدام المواد الضارة قهريًا على الرغم من آثارها على الجسم، كما يركز الأشخاص المصابون بالإدمان بشدة على استخدام مادة معينة مثل: الكحول أو المخدرات أو حتى تدخين التبغ، ويؤدي النيكوتين الموجود في أصناف التدخين المختلفة إلى الإدمان عليه، ومع ذلك فإن هناك الكثير من أساليب العلاج النفسي والبدني والتي توصل لها الأطباء لمساعدة الأشخاص الذين يعانون من الإدمان على مواد معينة، ويستعرض المقال طرق علاج إدمان السجائر وأعراضه وغيرها من المواضيع.

إدمان السجائر

تتعدد الأسماء التي تصف إدمان السجائر ومنها الاعتماد أو إدمان النيكوتين أو إدمان التبغ، ومع اختلاف الأسماء إلّا أن المعنى يكون ثابت وهي عبارة عن أسماء تصف الأشخاص الذين لا يستطيعون التوقف عن تناول هذه المادة مع علم هؤلاء الأشخاص بضررها على أجسامهم، كما ينتج النيكوتين الموجود في السجائر تأثيرات جسدية وتغيير في الحالة المزاجية في الدماغ بشكل مؤقت، مما يؤدي بالشخص إلى الإدمان، كما أن التوقف عن استخدام التبغ قد يسبب ظهور أعراض الانسحاب وتشمل التهيج والقلق، وتنجم التأثيرات السامة للتبغ من المواد الأخرى فيه، كما أن المدخنين لديهم معدلات أعلى من أمراض القلب والسكتة الدماغية والسرطان مقارنةً بغير المدخنين، وبغض النظر عن المدة الزمنية لتدخين الشخص فإن التوقف عن التدخين يعمل على تحسين الصحة، كما تتوفر العديد من العلاجات الفعّالة للمساعدة في التقليل من أعراض الانسحاب والمساعدة في التوقف عن التدخين والتقليل من خطر الإصابة بالأمراض المرتبطة به.[١]

أعراض إدمان السجائر

يمكن لطرق علاج إدمان السجائر حماية صاحبها من الأعراض الجانبية والأمراض التي قد يواجهها نتيجة الإدمان، كما أن الأعراض قد تختلف من شخص إلى آخر، وفيما يأتي أبرز أعراض إدمان السجائر:[٢]

  • القيام بمحاولة واحدة غير ناجحة لترك التدخين يدل على الإدمان.
  • الإصابة بأعراض الانسحاب بعد ترك التدخين كالرغبة الشديدة في التدخين والمزاجية والتهيج وضعف التركيز والمزاج المكتئب بالإضافة إلى زيادة الشهية.
  • استمرار الشخص بالتدخين على الرغم من الأمراض المرتبطة به مثل: أمراض القلب والرئة.
  • تخلي الشخص عن القيام بأنشطة معينة بسبب التدخين كتجنب المطاعم الخالية من أماكن التدخين.

فوائد ترك التدخين

يؤدي علاج إدمان السجائر والتوقف عنها قبل سن الخمسين عامًا إلى التقليل من خطر الوفاة خلال الخمسة عشر عامًا التي تليها، ومن الفوائد التي تنعكس على الشخص جراء ترك التدخين ما يأتي:[٢]

  • تباطؤ معدل ضربات القلب.
  • يؤدي إلى انخفاض مستويات أول أكسيد الكربون في الدم.
  • يؤدي إلى تحسين وظائف الرئة خلال ثلاث أشهر من الإقلاع عنه.
  • ظهور تحسن في الدورة الدموية وانخفاض نسبة الإصابة بالنوبات القلبية.
  • يعمل على التقليل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

علاج إدمان السجائر

يهدف علاج إدمان السجائر إلى التقليل من الأعراض المرافقة للانسحاب والتقليل من خطر الإصابة بالأمراض المرتبطة بالتدخين كأمراض القلب والأوعية الدموية، ومن أبرز طرق علاج إدمان السجائر ما يأتي:[٣]

  • استخدام الملصقات الذي تحتوي على النيكوتين.
  • تناول اللبان الذي يحتوي على النيكوتين.
  • استخدام البخاخات التي تحتوي على النيكوتين.
  • تناول الأدوية التي تسيطر على أعراض الانسحاب.
  • اللجوء إلى العلاجات النفسية والسلوكية.

المراجع[+]

  1. "Nicotine dependence", www.mayoclinic.org, Retrieved 6-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "What is nicotine dependence?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 6-5-2019. Edited.
  3. "Tobacco and Nicotine Addiction", www.healthline.com, Retrieved 6-5-2019. Edited.