علاج مخزون السكر في الدم بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٦ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
علاج مخزون السكر في الدم بالأعشاب

مخزون السكر في الدم

عندما يرتفع معدّل السكر في دم المريض المصاب بمرض السكري يبدأ سكر الجلوكوز بالارتباط بهيموغلوبين الدم ويكوّنا معًا ما يُعرف بالهيموجلوبين الجلايكوزيلاتي وهو المركب الذي يتم قياس نسبته في تحليل مخزون السكر في الدم كما يُطلق عليه السكر التراكمي، ويُعتبر هذا التحليل من أهم التحاليل فهو يكشف مدى تأثير العلاج على السكري ومدى التزام المريض به، والنسبة الطبيعية يجب أن تتراوح ما بين 4 إلى 5.6%، وكلما زادت هذه النسبة زادت مضاعفات مرض السكري لذا يجب على المريض إبقاء مخزون السكر لديه أقل من 7% عن طريق العلاج وإتباع نظام غذائي صحي، وسيكون مقالنا عن علاج مخزون السكر في الدم بالأعشاب لحماية المريض.

أعراض مخزون السكر في الدم

ينتج هذا المخزون الزائد من الإفراط في تناول السكريات وهو أحد أعراض ارتفاع مستوى السكر عن حده الطبيعي، ومن أعراضه أيضًا:

  • الشعور المتنامي بالعطش والرغبة في شرب الماء بكثرةٍ.
  • الرؤية الضبابية.
  • الصداع.
  • الرغبة الملحة في التبول.
  • الإرهاق والتعب.
  • خسارة الوزن.

علاج مخزون السكر في الدم بالأعشاب

تعددت الدراسات الطبية في الآونة الأخيرة حول مدى نجاعة استخدام الأعشاب الطبيعية في علاج مخزون السكر وفي تخفيف أعراض السكر ابتداءً وتعددت الآراء حول ذلك؛ لذا قبل تجربة أي نباتٍ عشبيٍّ لا بد من مناقشة الأمر مع الطبيب المعالج حيث إن بعض الأعشاب تتفاعل مع أدوية السكري وتؤثِّر على هرمون الأنسولين ممّا يتسبب في انخفاض السكر في الدم بشكلٍّ حادٍّ وخطيرٍ قد يودي بحياة المريض، ومن تلك الأعشاب:

  • الحلبةالنبات الأكثر استخدامًا لهذا الغرض فقد أشارت الدراسات إلى دوره الفاعل في خفض الأنسولين ويُستخدم كمشروبٍ أو يُطحن ويُضاف إلى الطعام.
  • البصل: يعمل على تنشيط وتحفيز البنكرياس وبالتالي زيادة إفراز هرمون الأنسولين وبالتالي تخفيض مستوى السكر ويجب الانتظام على تناول حبةٍ طازجةٍ منه يوميًّا مع الطعام أو بدونه لمدة شهرٍ على الأقل.
  • الملفوفمن ضمن مكوناته مادة تُشبه في تأثيرها على السكر تأثير هرمون الأنسولين فبالتالي تُخفِّض نسبته في الدم، ويُستخدم بشرب منقوع أوراق الملفوف في الماء الساخن بمقدار فنجانٍ واحدٍ في اليوم أو تناول الأوراق طازجة بعد غسلها أو إضافتها إلى طبق السلطة.
  • الكزبرة والترمسيُحضّر خليطٌ مكوّنٌ من مائة غرامٍ من كلٍّ من مطحون الكزبرة والترمس والحلبة وتُخلط جيدًا ثم تأخذ ثلاث مراتٍ في اليوم بمقدار ملعقةٍ صغيرةٍ من الخليط الجاف.
  • الجرجيرتناول الجرجير مع الطعام بتقسيم الحزمة الواحدة على الوجبات الثلاث بالتساوي فلذلك أثرٌ في خفّض مستوى السكر في الدم كوّن للجرجير تأثير مشابه لتأثير هرمون الأنسولين.

المراجع:  1