ضعف السمع ينتج عندما تتعرض الأذن لكثير من الأضرار الناتجة من البيئة المحيطة مما يؤدي إلى حدوث خلل في عمل الأذن قد يصل إلى الصمم، فنعمة السمع هي من أعظم النعم التي أنعم الله تعالى بها علينا، و التي تعتبر إحدى الحواس الخمسة عند الإنسان وتتمثل هذه الحاسة بالأذن التي تنقسم لثلاث أجزاء رئيسية ( الأذن الخارجية والأذن الوسطى والأذن الداخلية ). اعراض ضعف السمع عدم وضوح الأصوات التي يتلقاها المستمع، و عدم فهم الكلمات الصادرة من المحيط و خاصة في الأماكن العامة التي يكثر بها الإزعاج و الأصوات. طلب التحدث من المتكلم بصوت أعلى و أكثر وضوحاً. تجاهل الاشتراك في الآحاديث الجماعية لعدم القدرة على الاستماع بوضوح. لا يمكنك مجاراة الأحاديث السريعة، لعدم استطاعة الاستماع لها كاملة، كسيبيل المثال، عدم الضحك عند سماع النكت. أسباب ضعف السمع التقدم في السن. التعرض لأصوات عالية لمدة طويلة. تصلب طبلة الأذن. بعض الأسباب الوراثية. تيبس عظمات الأذن. تناول بعض الأنواع من المضادت الحيوية. بعض الأمراض : كالحصبة و التهاب السحايا. حرارة الجسم المرتفعة تضُر بالقوقعة. انسداد القنوات السمعية الناتج عن الإفرازات الشمعية الكبيرة. علاج ضعف السمع بالأعشاب هناك مجموعة من الأعشاب التي تفيد في علاج ضعف السمع، و منها ما يلي : الثوم: إن تقطير الأذن بقطرتين من زيت الثوم يومياً يفيد في معالجة ضعف السمع. البصل: يستخدم عصير البصل لإذابة الأصماغ داخل الأذن، عن طريق تقطير الأذن بقطرتين يومياً. زيت السمسم: نقطتين من زيت السمسم يومياً تفيد في علاج ضعف السمع. حشيشة القنفذ الأرجوانية : حيث ينقع ملعقة من أزهار النباتات في كأس من الماء المغلي ويشرب منه فنجان صغير ثلاثة مرات يومياً. زيت اللوز المر: حيث يتم تقطير الأذن بزيت اللوز ثلاث مرات يومياً. الملفوف والليمون: حيث يتم خلط كميتين متساويتين من عصير الليمون والملفوف وتقطير الأذن مرتين يومياً لعلاج ضعف السمع. خليط العنزروت والعسل والفلفل الأبيض. الوقاية من مشكلة ضعف السمع لابد من اتباع بعض الإجراءات الوقائية للمحافظة على السمع سليماً وقوياً ومنها : تجنب الاستماع إلى الأصوات الصاخبة والمزعجة. استخدام سدادت الأذن عند التعرض للأصوات العالية وإطلاق النار. تناول العسل المخلوط مع نبات القرفه كل يوم.

علاج ضعف السمع بالأعشاب

علاج ضعف السمع بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: 10 يوليو، 2018

تصفح أيضاً

ضعف السمع ينتج عندما تتعرض الأذن لكثير من الأضرار الناتجة من البيئة المحيطة مما يؤدي إلى حدوث خلل في عمل الأذن قد يصل إلى الصمم، فنعمة السمع هي من أعظم النعم التي أنعم الله تعالى بها علينا، و التي تعتبر إحدى الحواس الخمسة عند الإنسان وتتمثل هذه الحاسة بالأذن التي تنقسم لثلاث أجزاء رئيسية ( الأذن الخارجية والأذن الوسطى والأذن الداخلية ).

اعراض ضعف السمع

  • عدم وضوح الأصوات التي يتلقاها المستمع، و عدم فهم الكلمات الصادرة من المحيط و خاصة في الأماكن العامة التي يكثر بها الإزعاج و الأصوات.
  • طلب التحدث من المتكلم بصوت أعلى و أكثر وضوحاً.
  • تجاهل الاشتراك في الآحاديث الجماعية لعدم القدرة على الاستماع بوضوح.
  • لا يمكنك مجاراة الأحاديث السريعة، لعدم استطاعة الاستماع لها كاملة، كسيبيل المثال، عدم الضحك عند سماع النكت.

أسباب ضعف السمع

  • التقدم في السن.
  • التعرض لأصوات عالية لمدة طويلة.
  • تصلب طبلة الأذن.
  • بعض الأسباب الوراثية.
  • تيبس عظمات الأذن.
  • تناول بعض الأنواع من المضادت الحيوية.
  • بعض الأمراض : كالحصبة و التهاب السحايا.
  • حرارة الجسم المرتفعة تضُر بالقوقعة.
  • انسداد القنوات السمعية الناتج عن الإفرازات الشمعية الكبيرة.

علاج ضعف السمع بالأعشاب

هناك مجموعة من الأعشاب التي تفيد في علاج ضعف السمع، و منها ما يلي :

  • الثوم: إن تقطير الأذن بقطرتين من زيت الثوم يومياً يفيد في معالجة ضعف السمع.
  • البصل: يستخدم عصير البصل لإذابة الأصماغ داخل الأذن، عن طريق تقطير الأذن بقطرتين يومياً.
  • زيت السمسم: نقطتين من زيت السمسم يومياً تفيد في علاج ضعف السمع.
  • حشيشة القنفذ الأرجوانية : حيث ينقع ملعقة من أزهار النباتات في كأس من الماء المغلي ويشرب منه فنجان صغير ثلاثة مرات يومياً.
  • زيت اللوز المر: حيث يتم تقطير الأذن بزيت اللوز ثلاث مرات يومياً.
  • الملفوف والليمون: حيث يتم خلط كميتين متساويتين من عصير الليمون والملفوف وتقطير الأذن مرتين يومياً لعلاج ضعف السمع.
  • خليط العنزروت والعسل والفلفل الأبيض.

الوقاية من مشكلة ضعف السمع

لابد من اتباع بعض الإجراءات الوقائية للمحافظة على السمع سليماً وقوياً ومنها :

  • تجنب الاستماع إلى الأصوات الصاخبة والمزعجة.
  • استخدام سدادت الأذن عند التعرض للأصوات العالية وإطلاق النار.
  • تناول العسل المخلوط مع نبات القرفه كل يوم.