علاج ضعف الانتصاب وسرعة القذف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
علاج ضعف الانتصاب وسرعة القذف

ضعف الانتصاب وسرعة القذف

تعتبر مشكلتي ضعف الانتصاب وسرعة القذف من المشاكل العضوية التي تصيب عدداً كبيراً من الرجال، مما يؤثر بشكلٍ واضح على جودة الحياة الجنسية لديهم، كما يقلل أو يمنع الشعور بالمتعة الجنسية أثناء ممارسة العلاقة الحميمية، وهذا يُسبب الكثير من الحواجز النفسية والحرج بالنسبة للرجل، وقد يؤدي إلى الضعف أو العجز الجنسي والبرود، خصوصاً أن الشيء الأساسي أثناء الجنس يتوقف على قوة انتصاب القضيب والمدة التي يحدث فيها القذف، وأي مشكلة تحدث في هذا الشأن تسبب فشل العملية الجنسية، وفي هذا المقال سنذكر علاج ضعف الانتصاب وسرعة القذف.

أسباب ضعف الانتصاب وسرعة القذف

  • التقدم في العمر، فكلما زاد عمر الرجل زادت احتمالية إصابته بهاتين المشكلتين أو إحداهما.
  • الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وتصلب الشرايين، وضعف الدورة الدموية، مما يقلل من تدفق الدم إلى القضيب.
  • التعرض إلى الكثير من الضغوطات النفسية والعاطفية في الحياة اليومية.
  • تعرض الجسم للإجهاد والتعب الجسدي.
  • الإصابة بالأمراض العضوية المزمنة مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري.
  • الإصابة بأمراض غدة البروستاتا.
  • إصابة الرجل بالسمنة.
  • الإدمان على شرب المشروبات الكحولية والمواد المخدرة.
  • التدخين.

 علاج ضعف الانتصاب وسرعة القذف

  • الابتعاد عن القلق والتوتر النفسي قدر الإمكان، وممارسة تمارين الاسترخاء قدر الإمكان، والحرص على تصفية الذهن قبل البدء بالممارسة الجنسية، وقد تنفع تمارين اليوجا.
  • معالجة المشاكل العضوية عند الطبيب المختص وضبط مستويات ضغط الدم والسكر والكوليسترول في الدم.
  • ممارسة التمارين الرياضية لتنشيط الدورة الدموية وزيادة تدفق الدم إلى القضيب.
  • تجنب التدخين والمشروبات الكحولية بشكلٍ تام، والتقليل من تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي والقهوة والمشروبات الغازية.
  • تناول الأطعمة الصحية الغنية بالفيتامينات والعناصر المعدنية ومضادات الأكسدة، وخصوصاً الأطعمة التي تزيد القدرة الجنسية مثل المأكولات البحرية مثل السمك والجمبري والمحار، بالإضافة إلى العسل الأسود، والبصل والثوم، والخضراوات الورقية مثل الخس والجرجير، بالإضافة إلى الزنجبيل.
  • تناول الأدوية التي تقوي القدرة الجنسية مثل الفياغرا، وعقار السيالس، ويجب أن يتم تناول هذه الأدوية بعد استشارة الطبيب، لأنها قد تتعارض مع الإصابة ببعض الأمراض.
  • فتح قنوات الحوار بين الشريكين، إذ أن رفع معنويات الزوج من قبل زوجته وإحاطته بالحب والتفاهم ومراعاة مشاعره تُعطي الرجل قوة وقدرة، وتُساعده في علاج المشكلة بشكلٍ كبير، بالإضافة إلى اختيار الأوقات المناسبة لممارسة الجنس.
  • تناول بعض المكملات الغذائية التي تزيد من تدفق الدم للقضيب مثل الجنسنغ والطحالب البحرية، إذ تساعد هذه المكملات في زيادة نسبة هرمون التستوستيرون في الدم، مما ينعكس إيجاباً على قدرة القضيب على الانتصاب وتأخير القذف.
  • استخدام بعض الأجهزة الطبية التي تستخدم في المساعدة على الانتصاب وتأخير القذف.