علاج صعوبة التبول عند الرجال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٦ ، ٩ أبريل ٢٠١٩
علاج صعوبة التبول عند الرجال

صعوبة التبول عند الرجال

صعوبة التبول عند الرجال تتمثّل بعدم القدرة على تفريغ المثانة بشكل تام، ويمكن لهذه الحالة أن تحدث بشكل حاد أو مزمن، فالنوع المزمن منها يحدث بشكل مُفاجئ ويستمر لفترة قصيرة من الزمن، ولكن الأشخاص المُصابين بهذا النوع يعانون من عدم تمكّنهم من التبول مُطلقًا مما يُسبب لهم الشعور الألم الشديد، لذلك هو يُعتَبر كحالة طبية طارئة تستلزم العلاج الفوري، وفي المقابل يحدث النوع المزمن من حالة صعوبة التبول عند الرجال لفترة زمنية طويلة، وبذلك تستمر القدرة على التبول لدى الأشخاص المُصابين بهذا النوع ولكنها تقلّ بشكل مُلفت، حيث لا يتم التفريغ التام للمثانة عند التبول، لذلك قد يغفل المُصاب عنها لتتطوّر مسببةً مضاعفات صحية أخرى كالتهابات المسالك البولية.

أعراض صعوبة التبول عند الرجال

تختلف الأعراض المُصاحبة لحالة صعوبة التبول عند الرجال تبعًا لنوع هذه الحالة، فإمّا أن تكون حادّة أو مزمنة، فإذا حدثت الإصابة بالنوع الحاد من حالة صعوبة التبول عند الرجال، قد تظهر الأعراض الآتية، والتي تستدعي مراجعة الطبيب لتلقّي العلاج اللازم: [١]

  • عدم القدرة على التبول.
  • الشعور بالحاجة المُلحّة للتبول: لدرجة تُسبب الألم.
  • الإحساس بالألم أو الانزعاج في الجزء الأسفل من منطقة البطن.
  • الشعور بالانتفاخ في الجزء السُفلي من منطقة البطن.

بينما قد تشمل الإصابة بالنوع المُزمن من حالة صعوبة التبول عند الرجال الأعراض الآتية، والتي هي بدورها أيضًا تستلزم مراجعة الطبيب وتلقّي العلاج المناسب لها:

  • تكرار مرات الحاجة للتبول: فقد تصل لثماني مرات أو أكثر خلال اليوم.
  • صعوبة البدء بالتبول.
  • الضعف في خروج البول أو تقطعه.
  • الشعور بالحاجة المُلحّة للتبول ولكن دون خروج البول.
  • الشعور بالحاجة للتبوّل فور الانتهاء من التبول: وأحيانًا مباشرة بعد الانتهاء من التبوّل.
  • الإحساس بالانزعاج الخفيف والمستمر في الجزء السُفلي من منطقة البطن والمسالك البولية.

وبالرغم مما سبق ذكره من أعراض مُصاحبة لحالة صعوبة التبول عند الرجال، إلّا أن بعض الأشخاص المُصابين به قد لا تظهر لديهم أعراض تدفعهم لمراجعة الطبيب، ولكن ذلك غالبًا قد يزيد من فرصة تطوّر الحالة وحصول مضاعفات أخرى.

أسباب صعوبة التبول عند الرجال

تتعدد الأسباب المؤدية لحالة صعوبة التبول عند الرجال، فقد تشمل تلك الأسباب المحتملة لعرقلة مجرى البول والمثانة لدى الرجل ما يأتي، بعضها ترتبط ببعض الحالات المَرضية، وبعضها الآخر ببعض الأدوية المُستخدمة: [٢]

  • الإصابة بتضخم البروستات: هذه الحالة المَرَضية تُعرَف أيضًا باسم تضخم البروستات الحميد، وهي تُعدّ السبب الأكثر شيوعًا للإصابة بحالة صعوبة التبول عند الرجال.
  • الإصابة بنُدَب أو تضيُّق في مجرى البول أو منطقة عنق المثانة: حيث تنتج هذه الحالة جراء التعرّض لإصابة معينة أو عملية جراحية في تلك المنطقة من الجسم.
  • استخدام بعض الأدوية: حيث تشمل الأدوية المضادّة للهستامين، الأدوية المزيلة للاحتقان أو الأدوية التي تُستخدم لعلاج فرط عمل المثانة.
  • الإصابة بحصى في المثانة.
  • الإصابة بسرطان البروستات.

كما يمكن أن يتسبب التهاب البروستات أو التهابات المسالك البولية في حدوث الإصابة بحالة صعوبة التبول عند الرجال، [٣]، لذلك تبرز أهمية تلقّي التشخيص والعلاج بشكل سريع في حالة الإصابة بأي عرض يدل على صعوبة التبول عند الرجال، بهدف منع حدوث مشاكل أكثر خطورة ناجمة عن هذه الحالة. [٢]

تشخيص صعوبة التبول عند الرجال

بهدف تشخيص حالة صعوبة التبول عند الرجال سيقوم الطبيب بتوجيه بعض الأسئلة الخاصة حول تاريخ المريض الصحي، ظهور بعض الأعراض، تناول بعض أنواع الأدوية أو إجراء عمليات جراحية في الفترة الأخيرة، كما قد يقوم بفحص منطقة الأعضاء التناسلية وجزء المستقيم والبطن وأسفل الظهر لدى المريض أيضًا، وقد تشمل الفحوصات والاختبارات المُستخدمة لتشخيص حالة صعوبة التبول عند الرجال ما يأتي: [٣]

  • قسطرة المثانة: والتي تهدف لتحديد الكمية المتبقية من البول في المثانة بعد محاولة القيام بالتبول، كما يتم الحصول على عينة من البول لزراعتها مخبريًا.
  • إجراء تخطيط للمثانة.
  • التصوير المخبري للبروستات: حيث يتم ذلك باستخدام الموجات فوق الصوتية.
  • زراعة عينة من نسيج الإحليل.
  • فحص وزراعة البول.
  • الفحص العادي للمثانة وباستخدام الموجات فوق الصوتية: حيث يهدف هذا الفحص لقياس كمية البول المتبقية دون الحاجة لإجراء القسطرة.

علاج صعوبة التبول عند الرجال

فيما يتعلّق بعلاج حالة صعوبة التبول عند الرجال، فإنّ خطة العلاج تعتمد بشكل أساسي على السبب الرئيس لظهور الأعراض لدى المريض، لذلك يتم الاعتماد على التشخيص الذي يتوصل إليه الطبيب، فقد يتم اللجوء للعلاج باستخدام الأدوية، الجراحة أو أنواع أخرى من العلاجات، ففي بعض حالات صعوبة التبول عند الرجال قد تساعد العلاجات المنزلية في تخفيف حدّة الأعراض المُصاحبة لها، فمن الممكن أن يساعد وضع كمادة دافئة على الجزء السُفلي من منطقة البطن على استرخاء العضلات في تلك المنطقة من الجسم، مما يؤدي إلى التحسُّن في مدى تدفق البول، كما قد يساعد القيام بتدليك تلك المنطقة بلطف على زيادة تدفق البول أيضًا، بالإضافة لذلك لا بد من القيام بشرب الكثير من السوائل بهدف تحسين الأعراض. [٤]

الوقاية من صعوبة التبول عند الرجال

يمكن الوقاية من الإصابة بحالة صعوبة التبول عند الرجال من خلال القيام بعلاج بعض الأسباب المحتملة المؤدية لحدوثه من البداية، فعلى سبيل المثال في حالة الإصابة بتضخّم البروستات الحميد، يجب على المريض المُصاب الالتزام بتناول الأدوية الخاصة بعلاج هذه الحالة، والتي يتم وصفها من قِبَل الطبيب المُختص، كما لا بد لهؤلاء الأشخاص من تجنُّب تناول الأدوية التي تُسبب بقاء أو احتفاظ الجسم بالبول، كالأدوية المُستخدمة لعلاج حالات نزلات البرد، أدوية الحساسية، والأدوية المزيلة للاحتقان والتي تُوصَف دون الحاجة لوجود وصفة طبية.

وفي معظم حالات صعوبة التبول عند الرجال التي يكون أحد أسبابها الإصابة بالإمساك، يمكن لإجراء بعض التغييرات في النظام الغذائي ونمط الحياة أن يُساهم في الوقاية من حدوث حالة صعوبة التبول عند الرجال، ولكن في حالة الإصابة بنوع الإمساك المزمن فلا بد من مراجعة الطبيب. [١]

فيديو عن علاج صعوبة التبول عند الرجال

يُنصَح بمشاهدة الفيديو الآتي الذي يتحدث به أخصائي جراحة الكلى والمسالك البولية الدكتور محمد حمدان عن علاج صعوبة التبول عند الرجال: [٥]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب Urinary Retention, , "www.medicinenet.com", Retrieved in 04-01-2019, Edited
  2. ^ أ ب Bladder outlet obstruction: Causes in men?, , "www.mayoclinic.org", Retrieved in 04-01-2019, Edited
  3. ^ أ ب Urination - difficulty with flow, , "medlineplus.gov", Retrieved in 04-01-2019, Edited
  4. What Causes Urinary  Hesitancy?, , "www.healthline.com", Retrieved in 04-01-2019, Edited 
  5. Dr. Mohammad Hamdan, "www.youtube.com", Retrieved in 04-01-2019