علاج تشققات البطن بعد الولادة بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٨ ، ٨ سبتمبر ٢٠١٩
علاج تشققات البطن بعد الولادة بالأعشاب

تشققات البطن بعد الولادة

تُعاني العديد من التشققات الجلدية بما في ذلك تشققات البطن خلال فترة الحمل وبعد الولادة، وبشكلٍ عان تظهر التشققات الجلدية المعروفة أيضًا بعلامات التمدد عندما ينمو الجسم بشكلٍ أسرع من البشرة، إذ يتسبّب ذلك بتكسّر الألياف المرنة الموجودة أسفل سطح الجلد مباشر ، وبناءً على ذلك تظهر علامات تمدد الجلد، وعند الحديث عن الحمل يُشار إلى أنّ المرأة تكتسب وزنًا مقدراه حوالي 13-14 كيلوغرامًا خلال فترة الحمل بأكملها، ويؤدي النمو بهذه السرعة إلى ظهور علامات التمدد على الجلد؛ خاصّة على منطقة البطن والثدي، مع احتمالية تطوّرها في مناطق أخرى؛ كالفخذين، والأرداف، وأعلى الذراعين، وفي هذا السياق يُشار إلى أنّ معظمها يزول بانتهاء فترة الحمل، إلّا أنّ بعضها يبقى وهذا ما يُسبّب الانزعاج لبعض السيدات، وسيدور الحديث في هذا المقال حول علاج تشققات البطن بعد الولادة بالأعشاب.[١]

مراحل تشققات البطن أثناء الحمل

قبل البدء بالحديث عن علاج تشققات البطن بعد الولادة بالأعشاب لا بُدّ من الإشارة إلى أنّ ظهور علامات التمدد خلال فترة الحمل يتم عبر مراحل عدة، وفيما يلي بيان ذلك:[٢]

  • المرحلة الأولى: تظهر علامات التمدد باللون الوردي، بحيث يبدو الجلد المُحيط بعلامات التمدد مسطحًا ورقيقًا، وقد يُرافقها حدوث الحكة.
  • المرحلة الثانية: يزداد طول علامات التمدد، وقد يُصبح لونها أحمر أو بنفسجي.
  • المرحلة الثالثة: يُصاحب نضوج علامات التمدد فقدان الصبغة ذات اللون الأحمر أو الوردي، وفي الأشهر التالية للحمل سيطغى عليها اللون الأبيض الباهت أو الفضي، وقد تكون غير منتظمة الشكل أو الطول.

علاج تشققات البطن بعد الولادة بالأعشاب

تلجأ العديد من السيدات إلى مجموعة من المواد بهدف علاج تشققات البطن بعد الولادة بالأعشاب، وفيما يلي بيان لأبرز المواد الطبيعية والأعشاب التي من شأنها المُساهمة في التغلب على هذه المشكلة:[٣]

  • فيتامين A: يُعرف هذا الفيتامين أيضًا بالريتينويد، وتمتاز الرتينويدات بشكلٍ عام بقدرتها على البشرة تبدو أكثر سلاسة وأكثر شبابًا، كما يُساهم في تحسين صحة البشرة وتحفيز زوال علامات التمدد، وهذا ما دفع العديد من الشركات لابتكار المنتجات التي تعتمد على هذه المادة، ويُمكن استخدام فيتامين "أ" بشكلٍ موضعي أو عن طريق الفم بهدف ، وفي هذا السياق يُشار إلى أنّ اتباع نظام غذائي غني ببعض الأطعمة؛ مثل الجزر والبطاطا الحلوة يلعب دورًا في زيادة مستويات فيتامين "أ" في الجسم.
  • السكر: قد يُساهم فرك الجلد بالسكر في تقشير المنطقة وزوال التشققات الجلدية، ويتمثل ذلك بمزج كوب واحد من السكر مع ربع كوب من زيت اللوز أو زيت جوز الهند، وإضافة بعض عصير الليمون إلى الليمون، بحيث يتمّ فرك المزيج على جزء الجسم الظاهر به علامات التمدد، ويُنصح بتكرار ذلك عدة مرات في الأسبوع أثناء الاستحمام، مع الحرص على أن تتراوح مدة الفرك بين 8-10 دقائق.
  • الألوفيرا: أثبتت بعض الدراسات أنّ الصبار يمتلك خصائص تُساهم في تعافي الجلد وتلطيف البشرة بشكلٍ طبيعي، وهذا ما يجعله علاجًا مثاليًا للتشققات الجلدية، وفيما يتعلق بطريقة الاستخدام فتتمثل بتطبيق الصبار النقي المُستخلص من النبات على موضع علامات التمدد بشكلٍ يومي بعد الاستحمام.
  • حمض الهيالورونيك: إذ يُساهم هذا الحمض في تحفيز إنتاج الكولاجين، ويُشار إلى أنّ الكولاجين يُمثل البروتين الموجود في البشرة والذي يسمح له بالحفاظ على شكلها وظهورها بصحة جيدة، ولكن ينخفض مستوى بروتين ​​الكولاجين في الوجه والجسم مع التقدم في العمر، وفيما يتعلق بمصدر حمض الهيالورونيك فيُمكن الحصول عليه على شكل مستخلص، ويتوافر في الصيدليات على هيئة كبسولات.
  • زيت جوز الهند: يُساهم زيت جوز الهند في تحفيز التئام الجلد وإخفاء الندوب وعلامات التمدد، أمّا عن آلية استخدامه فتتمثل بتطبيق زيت جوز الهند على الجلد بشكلٍ يومي، وفي هذا السياق يُشار إلى أنّ زيت جوز الهند آمن بشكلٍ عام لاستخدامه كوسيلة لعلاج تشققات البطن بعد الولادة بالأعشاب، ولكن يجدر عدم استخدامه في حال ظهور أي مؤشرات أو دلالات قد ترتبط بامتلاك الشخص حساسية تجاهه.

علاج تشققات البطن بعد الولادة بالليزر

في الحقيقة لا ينحصر علاج تشققات البطن بعد الولادة بالأعشاب فقط، إذ يُمكن اللجوء إلى الوسائل والطرق الأخرى والتي من بينها الليزر في سبيل السيطرة على هذه المشكلة، وتجدر الإشارة إلى أنّ العلاج بالليزر يُمثل أكثر هذه الطرق فعالية وتكلفة، إذ تتوافر أنواع ليزر عدّة لهذا الغرض، بحيث يتم تحديد التقنية الأمثل بناءً على نوع علامات التمدد الظاهرة، وفيما يتعلق بالتكلفة فهي تتراوح بين 400-800 دولار لكل زيارة، وقد يتطلب الأمر ثلاث جلسات أو أكثر لملاحظة ظهور نتائج فعالة.[٤]

الوقاية من تشققات البطن أثناء الحمل

بعد التحدث عن علاج تشققات البطن بعد الولادة بالأعشاب لا بُدّ من الإشارة إلى إمكانية تفادي ظهور تشققات البطن أثناء الحمل، وفي هذا السياق يُشار إلى أنّ الوسائل التي سيتمّ ذكرها لاحقًا تُساهم في التقليل من ظهور التشققات قدر الإمكان وليس منع ظهورها بشكلٍ مُطلق، وفيما يأتي بيان لأبرز طرق الوقاية من تشققات البطن أثناء الحمل:[٤]

  • اتباع نظام غذائي صحي غني بالمواد الغذائية المهمة لصحة الحامل.
  • استخدام الكريمات والمستحضرات التي من شأنها التقليل من إمكانية ظهور علامات التمدد خلال فترة الحمل.
  • مراقبة مدى الزيادة في الوزن، وفي هذا السياق يُشار إلى أنّ زيادة الوزن أمر طبيعي خلال فترة الحمل، ولكن يجب الحرص على أن تحدث الزيادة بشكلٍ بطيء وبثبات وتجنب حدوث الزيادة الكبيرة في الوزن.

المراجع[+]

  1. "The Truth About Pregnancy Stretch Marks", www.webmd.com, Retrieved 31-8-2019. Edited.
  2. "are pregnancy stretchmarks different", americanpregnancy.org, Retrieved 31-8-2019. Edited.
  3. "Home Remedies for Stretch Marks: 5 Ingredients to Try", www.healthline.com, Retrieved 31-8-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Treating Stretch Marks During and After Pregnancy", www.verywellfamily.com, Retrieved 31-8-2019. Edited.