علاج الغدد اللعابية بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
علاج الغدد اللعابية بالأعشاب

الغدد اللعابية

الغدد اللعابية عبارة عن مجموعة من التكوينات الرقيقة التي تكون على شكل خلايا إفرازية تعمل على إنتاج مادة اللعاب في الفم، ومن وظيفة هذه الغدد مساعدة الجهاز الهضمي في عملية الهضم، ويكون ذلك من خلال إذابة اللعاب للطعام قبل دخوله إلى المريء، والجدير بالذكر أن هذه الغدد يوجد منها غدتين كبيرتين تسمى كل واحد بالغدة النكافية، وتوجدان أسفل الفك السفلي ويصلها إلى الفم وعاء لنقل اللعاب يطلق عليه (ستنسن)، كما أن هذه الغدد تحتوي أيضاً على غدتين صغيرتي الحجم يطلق على كل واحدة اسم الغدة اللسانية، وتوجد هذه  الغدد تحت اللسان مباشرة، ونظراً لأهمية وظيفة الغدد اللعابية في الجسم، فمن الجيد الاهتمام بصحتها وعلاج المشاكل الصحية التي تصيبها مباشرة، لذلك سنقوم في هذا المقال بتقديم طرق علاج الغدد اللعابية بالأعشاب ومعلومات أخرى.

علاج الغدد اللعابية بالأعشاب

يمكن علاج المشاكل التي تصيب هذه الغدد إما النكافية أو اللسانية بالأعشاب الطبيعية:

  • شرب الماء: لعلاج المشاكل الصحية المتعلقة بالغدد اللسانية مثل الجفاف الذي يصيب الفم، فينصح بشرب كميات وفيرة من المياه يومياً.
  • أوراق وأزهار الخطمي: إن عمل عجينة من الأوراق والأزهار المغلية لهذه النبتة يساعد كثيراً في علاج المشاكل المرتبطة بالغدة النكافية، ويكون ذلك عن طريق وضع هذه العجينة العشبة على جهة الوجه المصابة (المتورمة) بشكل يومي إلى أن يتم ملاحظة ضمور الورم واختفائه بالتدريج.
  • البصل: إن استخدام البصل على شكل عجينة ومن ثم يوضع على الجهة المتورمة من الوجه بشكل يومي.
  • الملفوف: يتم استخدام أوراق الملفوف الخضراء بعد أن يتم تنظيفها جيداُ، ثم يتم طحنها إلى أن تصبح مثل العجينة، وتُقلب قليلاً على النار، وبعد ذلك يتم وضعها على منطقة التورم وكثيراً ما يتم استخدامها في علاج مشاكل الغدد النكافية.
  • أزهار البابونج: يتم استخدام هذه العشبة للعلاج الموضعي لمشاكل الغدد النكافية وللتخفيف من آلامها، ويكون ذلك عن طريق غلي الأوراق ثم وضعها في قطعة قماش مبللة بماء دافئ، وتوضع على منطقة التورم بشكل يومي.
  • أوراق الميرمية: ويتم استعمال هذه العشبة عن طريق غليها وشرب ما يعادل الثلاثة أكواب يومياً لعلاج مشاكل الغدد اللعابية.
  • نبات المحلب: يتم استخدام هذا النبات بغرض التخفيف من الآلام المصاحبة للتورم ولمعالجة الالتهابات التي تعاني منها هذه الغدد، ويكون ذلك عن طريق غلي أوراق نبات المحلب وتصفيته وعمل عجينة منها ووضعها على مكان التورم ويتم استخدامها لعلاج الغدد النكافية.

علاج مشاكل الغدد اللعابية طبياً

إن أغلب الحالات تستدعي التدخل الطبي ولا يمكن التهرب من ذلك، ويكون العلاج كالتالي:

  • يسعى الطبيب المعالج أولاً إلى عمل تدليك لمنطقة التورم رغبةً منه بمعرفة حجم الورم وإن كان هناك وجود ظاهري لحصوات الغدد اللعابية أم لا.
  • إن كان المريض مصاباً بحصوات الغدد اللعابية، فيمكن علاجها جراحياً ولا تعد من العمليات الخطيرة، حيث يمكن القيام بها تحت تخدير موضعي.
  • يلجأ الطبيب المعالج في بعض الحالات إلى استئصال الغدة اللعابية المتضررة كاملةً.