علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٩ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب

ننصحكم بالبداية بمشاهدة الفيديو التالي الذي يتحدث فيه السيد خالد قطناني خبير الأعشاب والنباتات الطبية عن علاج التهاب الرئة والجيوب الأنفية بالأعشاب.

الجيوب الأنفية

انتشر مرض الجيوب الأنفية في الآونة الأخيرة بكثرة، والجيوب عبارة عن تجاويف هوائية تقع في مقدمة الدماغ وتحيط بالعينين والأنف، ولكل إنسان أربعة أزواج منها تتوزع على جانبي الرأس، وهي تحتوي في الداخل على غشاء مخاطي رقيق للغاية يقوم بإفراز مخاط يتم تصريفه على فتحتي الأنف، فكيف يمكن التعرف على مرض الجيوب الأنفية باكراً؟ وكيف يمكن علاجه بالأعشاب؟

أعراض الإصابة بالجيوب الأنفية

  • يواجه الشخص صعوبة كبيرة في التنفس والتقاط الأكسجين من الجو.
  • ألم حاد في محجر العينين ( المنطقة الخلفية ).
  • الإصابة بالحمى.
  • الشعور بالضغط والألم على منطقة الجبين والخدين.
  • ألم في تجويف الجيوب الأنفية.
  • عدم الراحة أثناء النوم والشخير في بعض الحالات.
  • الصداع النصفي والألم الشديد في الرأس.
  • يميل لون الإفرازات المخاطية إلى اللون الأصفر أو الأخضر.
  • العطس بشكل متكرر.

علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب

  • شاي النعنع
  1. وذلك لما يحتويه النعنع من مادة المنثول التي تخترق المخاط وتعمل على تخليص الأنف منه، إذ يمكنك تناول كوب من الشاي مع عروق النعناع اليانعة، وهي حل سريع وممتاز الفاعلية لالتهاب الجيوب الأنفية.
  • عشبة الوسابي
  1. تعملعشبة الوسابي على تطهير الجيوب وطرد المخاط والسموم منها، وكذلك تقوم بعمل تطهير شامل للمعدة والفم.
  • التبخيرة وهذا هو الحل الأفضل والأكثر تأثيراً بين الحلول لما تفعله الأعشاب من تأثير إيجابي، ويمكنك اتباع الخطوات التالية مع الكثير من الأعشاب كالبابونج والثوم والزعتر:
  1. قم بإحضار القليل من أي نوع من الأعشاب المذكورة، وضعها في وعاء من الماء.
  2. أحضر وعاء الماء وقم بتسخينه حتى الغليان.
  3. ضع الماء في وعاء مفتوح.
  4. ضع رأسك فوقه وابدأ باستنشاقه.
  5. لأفضل النتائج ضع منشفة فوق رأسك لضمان دخول المادة الطيارة في العشبة حتى الجيوب الأنفية.
  6. ويمكن تناول الكثير من عصير الليمون أو مغلي الزعتر فهي تساعد على فتح الجيوب الأنفية.

فوائد علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب الطبيعية

  • تعمل الأعشاب كمنشطات طبيعية لما تحتويه من مواد مضادة للأكسدة.
  • طرد المادة المخاطية المتكومة في الأنف أولاً بأول.
  • تنشيط الجهاز المناعي وتحسين عمله لدفع البكتيريا والفيروسات، وطرد السموم.
  • تخفيف حدة الأعراض المصاحبة للجيوب الأنفية.