علاج الإنهيار العصبي بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
علاج الإنهيار العصبي بالأعشاب

الإنهيار العصبي

يُعتبر مرض الإنهيار العصبي واحد من أكثر أمراض العصر الحديث انتشاراً بين أبناء المُجتمع، ويُعزى السبب في ذلك إلى زيادة الضغط النفسي، والعقلي على الشخص المُصاب. ويُعرّف الباحثين "الانهيار العصبي" أو "العقلي" أو ما يُعرف ب "الاصطكاك"، بأنه حالة مرضية يتصف الشخص المُصاب من خلالها بحالة من الضيق، والاكتئاب، والتوتر، ووصوله إلى مراحل مُتقدمة من ضيق التنفس. كما يشعر الشخص المُصاب بالانهيار العصبي بعدم مقدرته على ممارسة حياته اليومية بصور فعاّلة. وبالرغم من كون مفهوم الانهيار العصبي غير طبي، إلّا أنه ما زال الأكثر شيوعاً واستخداماً عند الناس. وفي هذا المقال سوف نتعرف على علاج الانهيار العصبي بالأعشاب.

أسباب الإصابة بالإنهيار العصبي

يُمكن ذكر بعض الأسباب التي تُعزى إلى حدوث حالة الانهيار العصبي كالتالي:

  • الشعور بحالة حزن، واكتئاب شديدة، نتيجة سماع خبر سيء على الصعيد الشخصي، أو الأُسري، مثل موت شخص عزيز على قلب الشخص المُصاب.
  • كثرة الاختلافات الزوجية، وبالتالي اللجوء إلى الطلاق.
  • كثرة التفكير بالأشياء السلبية التي حدثت في الماضي أو التي من الممكن أن تحدث في المُستقبل.
  •   الإصابة بمرض عصبي أو نفسي.

أعراض الإصابة بالإنهيار العصبي

لا بُدّ من ظهور إحدى الأعراض التالية على الشخص المُصاب، حتى يُقال بأنه مُصاب بحالة من الانهيار العصبي:

  • خسارة كبيرة في الوزن.
  • انسداد الشهيّة، وفقدان القابلية على تناول الطعام.
  • الشعور بأَرَق شديد.
  • الشعور بالكآبة، والتشاؤم، واليأس من الحياة بشكل متواصل.
  • التلعثم في الكلام، مع عدم القدرة على التعبير عما يجول في خاطر الشخص المُصاب.
  • العزلة، ورغبة الشخص المُصاب بالجلوس وحيداً طول الوقت.
  • فقدان متواصل للذكريات.
  • الإصابة بالهستيريا، والوسواس القهري.

علاج الإنهيار العصبي بالأعشاب

حتى نتمكن من تقديم العلاج المُناسب للشخص المُصاب، يجب تحديد أسباب وأعراض الإصابة بالمرض، وفيما يلي بيان لأهم أنواع الأعشاب التي يُمكن استخدامها في علاج الانهيار العصبي:

  • زهرة البابونج، أو ما يُعرف ب "الكاموميل": تحتوي على مواد ومركبات من شأنها إعطاء الجسم الراحة والاسترخاء عند تناولها، ويتم تحضيرها على النحو التالي:
  1. وضع كمية من زهرة البابونج في وعاء ماء.
  2. ثم يتم وضعه على النار حتى يغلي.
  3. ومن ثم يتم تناوله دافئ.
  4. ويُستحسن إضافة القرفة أو العسل إليه.
  • الليمون: يتكون من مواد حمضيّة، تُساعد على منح جسم الإنسان الراحة، والاسترخاء، بالإضافة إلى دورها الكبير في العمل على إزالة التوتر، وتهدئة الأعصاب، ويتم تحضيرها على النحو التالي:
  1. تقشير الليمون.
  2. وضع قشر الليمون في إناء ماء، وتركه يغلي.
  3. يقوم الشخص المُصاب باستنشاق رائحة بخار الماء الناتج عن غليان الماء.
  4. يُمكن تناول عصير الليمون والعسل.
  • إكليل الجبل، أو ما يُسمى ب “الروز ماري".
  • عشبة الخزامى، أو ما يُسمى ب “اللافندر"، ويتم الاستفادة منها في علاج الانهيار العصبي عن طريق استنشاق الرائحة المُنبعثة من إضافة (قطرتين إلى أربع قطرات من عشبة الخزامى إلى كوبين من الماء المغلي).
  • جوزة الطيب، يتم الاستفادة منها في علاج الانهيار العصبي عن طريق استنشاق رائحته. أو إضافة كمية قليلة منه إلى الطعام.
  • المليسة، ويتم الاستفادة منها في التقليل من التوتر عن طريق تناولها مع الشاي الأخضر أو النعناع البرّي.
  • عشبة الشمر.

المراجع1