علاج ارتخاء الحبال الصوتية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٤١ ، ٢٦ أكتوبر ٢٠١٩
علاج ارتخاء الحبال الصوتية

الحنجرة

تسمى أيضًا بصندوق الصوت بسبب احتوائها على الحبال الصوتية المسؤولة عن التصويت، تعد الحنجرة طريقًا للتنفس وتتصل في الأسفل مع القصبة الهوائية، وتؤمن حمايةً للطرق التنفسية من دخول الطعام والشراب إليها، تتكون الحنجرة من غضاريف تحافظ عليها بشكل مفتوح وتتوضع الغدة الدرقية في الجزء الأمامي للحنجرة، تحتوي الحنجرة على طيات تسمى العلوية منها بالحبال الصوتية الكاذبة وتسمى السفلية بالحبال الحقيقية والتي ترتبط مع عضلات تساعدها على الفتح والإغلاق ودخول الهواء وبالتالي إصدار الصوت وقد تتعرض هذه الحبال للشلل والذي يعرف عامةً بالارتخاء، وسيتم التطرق في هذا المقال إلى علاج ارتخاء الحبال الصوتية.[١]

ارتخاء الحبال الصوتية

ارتخاء الحبال الصوتية مصطلح يتم تداوله بين الناس والمقصود به طبيًا هو شلل الحبال الصوتية والذي يحدث فيه عجز لأحد الحبال الصوتية أو لكليهما عن الحركة، يحدث هذا العجز بسبب إصابة الأعصاب المسؤولة عن حركة الحبال الصوتية وينتج عن ذلك تغيرات في الصوت بسبب عدم التقاء الحبلين معًا مما يتسبب بحدوث بحة في الصوت ومشاكل في البلع، كما أن الطعام قد يعبر باتجاه الطريق التنفسي لأن الطريق مفتوحًا أثناء عملية البلع مما قد يتسبب بالاختناق، ويحدث كذلك اضطراب في العطاس والسعال مما يتسبب في صعوبة تخلص الحنجرة من الفضلات الموجودة فيها والذي قد ينتهي بحدوث استعمار جرثومي والتهاب في الحنجرة.[٢]

أسباب ارتخاء الحبال الصوتية

تتعدد الأسباب التي قد تهاجم أعصاب الحنجرة والتي تتسبب بحدوث شلل في الحبال الصوتية أو كما هو معروف ارتخاء الحبال الصوتية، فقد تتأذى هذه الأعصاب بسبب أمراض تصيب الحنجرة وأعصابها، أو بسبب أمراض جهازية تصيب الجسم كله لذلك من المهم في علاج ارتخاء الحبال الصوتية الانتباه لهذه الأمراض، ومن أهم هذه الأسباب:[٣]

  • إصابة الأعصاب أثناء الجراحة: تعد هذه الحالة شائعةً جدًا بسبب كثرة العمليات الجراحية المجراة في منطقة العنق والقسم العلوي من الصدر خاصةً عمليات الغدة الدرقية والمريء، وقد تتعرض الأعصاب للإصابة.
  • التعرض لرض في منطقة العنق: قد يتسبب الرض المباشر الموجه للعنق وأعلى الصدر بأذية في الأعصاب المسؤولة عن حركة الحبال الصوتية أو حتى يتسبب بأذية الحنجرة نفسها.
  • السكتة الدماغية: تحدث السكتة بسبب نقصان جريان الدم في الدماغ وبالتالي حدوث اضطراب في المناطق المسؤولة عن إرسال إشارات إلى الحنجرة.
  • الأورام: قد تحدث أورام حميدة أو خبيثة في منطقة الحنجرة أو المناطق المجاورة لها مما يؤدي إلى الضغط على أعصاب الحنجرة أو حتى وجود ارتشاح ورمي حقيقي فيها وبالتالي شللها أو ما يعرف بالارتخاء.
  • الإنتان: تهاجم بعض الفيروسات أعصاب الحنجرة وتتسبب بحدوث تلف حقيقي فيها وبالتالي فقدانها لعملها وأهم هذه الفيروسات فيروس الهربس وايبشتاين بار.
  • الأمراض العصبية: بعض الأمراض العصبية قد تحدث إصابة في الأعصاب الحنجرية كمرض التصلب العديد و مرض باركنسون مما يؤدي لتغيرات في لحن الصوت.

علاج ارتخاء الحبال الصوتية

في علاج ارتخاء الحبال الصوتية أو مايعرف بشلل الحبال الصوتية لابد من التوجه للطبيب فورًا فمثل هذه الإصابات لا تعالج في المنزل أبدًا، خاصةً أن بعض الاختلاطات التنفسية قد تكون قاتلةً، ويرتكز علاج ارتخاء الحبال الصوتية على عدة أمور كالآتي:[٤]

العلاج الصوتي

في بعض الأحيان قد يحدث ارتخاء أو شلل في الحبال الصوتية دون سبب واضح لذا من المهم البدء بعلاج ارتخاء الحبال الصوتية بهذا العلاج لاستعادة التواصل العصبي بين الدماغ والحنجرة قبل اللجوء للجراحة، ويرتكز هذا العلاج على إجراء تمارين بسيطة تعيد تدريب الحبال الصوتية وبالتالي تحسن وظيفتها.

العلاج الجراحي

إذا لم يساعد العلاج الصوتي في تحسن الأعراض تتم المعالجة الجراحية، وفي حال وجود إصابة في كلا الحبلين الصوتيين يوصى بالجراحة الفورية، وتتضمن الإجراءات الجراحية المتبعة في علاج ارتخاء الحبال الصوتية والمقصود شللها ما يلي:

  • حقن الحبل الصوتي: يتضمن هذا الإجراء حقن الحبل الصوتي بمواد تزيد من كثافته وقدرته على الحركة، يتم الدخول عبر منظار الحنجرة وتحقن المادة خلال دقائق ويتمكن المريض من مغادرة المشفى بشكل سريع.
  • جراحة صوتية: يتم اتباع مثل هذه الطريقة في حالة إصابة حبل صوتي واحد فقط، إذ تتم بتقريب الحبل الصوتي المصاب باتجاه الحبل السليم وتقليص المسافة هذا يساعد في تحسين وظيفة التصويت وكذلك تحسين البلع والتنفس.
  • عمليّة ثقب القصبة الهوائية: يتم اللجوء لها في حال تسببت إصابة الحبلين الصوتيين بحدوث صعوبة في التنفس أو البلع مما يعرض الشخص لخطر الإختناق، وتتم من خلال إجراء شق في المنطقة المتوسطة للحنجرة ووضع أنبوب للتنفس وإزالة المفرزات.

أمراض تصيب الحبال الصوتية

بعد التحدث عن علاج ارتخاء الحبال الصوتية أو شللها لابد من التطرق لبعض الاضطرابات التي تطال الحبال الصوتية والتي قد تكون أكثر شيوعًا من الشلل، تعد هذه المشاكل شائعة عند الأشخاص الذين يصرخون بشكل دائم بسبب طبيعة مهنهم، ومن أهم هذه الاضطرابات:[٥]

  • عقيدات الحبال الصوتية: نمو صغير بشكل أزواج يحدث على الحبال الصوتية عند إساءة استخدام الصوت خاصةً عند المعلمين وتسمى عقيدات المعلم أو المغني.
  • الزوائد اللحمية الحبال الصوتية: أورام حميدة صغيرة، تنمو على الحبل الصوتي ويكون سببها سوء استعمال الصوت أو التعرض الدائم للمخرشات كدخان السجائر والأبخرة الكيميائية.
  • قرحة الحبال الصوتية: تعد هذه القرحة اختلاطًا لارتجاع المريء، تحدث بسبب حموضة المواد المرتجعة مما يتسبب بحدوث تهيج في الحنجرة وتطوير قرحة.
  • التهاب الحنجرة: يتسبب التهاب الحنجرة بحدوث تورم في الحبال الصوتية مما يؤدي لتغير في لحن الصوت، وقد يفقد الشخص صوته تمامًا إذا كان الالتهاب شديد.
  • أورام الحبال الصوتية: يمكن أن تكون هذه الأورام حميدةً ناتجةً عن فيروس أو خبيثةً يكثر شيوعها عند الأشخاص الذين يتعاطون الكحول بكثرة، وتكون مهددةً للحياة إذا لم تكتشف بشكل مبكر.

المراجع[+]

  1. "Larynx", www.britannica.com, Retrieved 17-10-2019. Edited.
  2. "Vocal cord paralysis: Treatment and more", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 17-10-2019. Edited.
  3. "Vocal cord paralysis", www.mayoclinic.org, Retrieved 17-10-2019. Edited.
  4. "Everything You Need to Know About Vocal Cord Paralysis", www.healthline.com, Retrieved 17-10-2019. Edited.
  5. "Vocal Cord Disorders", www.health.harvard.edu, Retrieved 18-10-2019. Edited.