علاج إجهاد العين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٥ ، ٤ أبريل ٢٠١٩
علاج إجهاد العين

إجهاد العين أو تَعب العين أو كما يُعرف طبياً بوهن البصر: هو حدوث ضغط على جفون العين وعلى العين نفسها لأسباب مُختَلفة، مما يؤدي  لإصابة العين باحمرار و غباش بسيط في عملية الرؤيا ومن الممكن الشعور بصداع في الرأس والرؤية بشكل مزدوج والشعور بألم في الكتفين جراء ذلك، تحدث بعد المكوث فترة طويلة أمام الحاسوب أو لقراءة كتاب أو بعض الأنشطة البصرية الأُخرى.

أسباب إجهاد العين

  • المكوث أمام شاشة الحاسوب، أو الهاتف أو حتى التلفاز لأوقات طويلة.
  • قراءة الكُتب والمجلات في غرفة تكون الإضاءة فيها خافتة.
  • التعرض لضوء شديد على شبكية العين، كإضاءة الهاتف الساطعة في الظلام.
  • تعرض العين للجفاف، بسبب الأجواء الحارة والجافة.
  • قد تحدث بعض المُضّاعفات لإجهاد العين كضّعف البصر وعدم مقدرة الشخص المريض على التركيز لفترات طويلة من الزمن.

علاج إجهاد العين

في حال استمرار أعراض إجهاد العين لمُدة اكثر من أسبوع فعلى المريض مُراجعة الطبيب المُخّتص، الذي سيعطي بدوره التعليمات المُناسبة والعلاج المُناسب في حال تَطَلبَ الأمر ذلك واحدة مما يلي:

  • استخدام نظارة طبية أو عدسات لاصقة بناءاً على تعليمات الطبيب ووفقاً لما يراهُ مُنّاسباً.
  • لأنجفاف العين يؤدي إلى إجهادهما فقد يصف الطبيب للمريض قَطرة لتبقى العيون رطبة.
  •  قد يصف أيضاً الطبيب بعض مُسكنات للألم إذا رافق الإجهاد صداع وآلم في الرأس.

نصائح للوقاية من إجهاد العين

  • تقليل فترات المكوث أمام شاشة التلفاز أو الحاسوب، وعدم القراءة في غُرفة مُظلمة أو إضاءتها خافتة.
  • الحرص على انتقاء الغذاء الصّحي وشُرب كمية وافرة من الماء.
  • الحرص على النّوم لثمانية ساعات يومياً، وخاصة في فترات الليل.
  • ممارسة رياضة المشي السريع في الهواء الطلق، لأن ذلك يزيد من نشاط الدورة الدموية ويزيد من وصول الأكسجين للعينين.
  • التوقف عن التدخين أو الجلوس في منطقة تدّخين، لأن النيكوتين يزيد من انقباض أوعية العين وبالتالي إجهادها.
  • عند استخدام الحاسوب أو مُشاهدة التّلفاز لا بُد من تَرك مسافة كافية بينك وبينهما للحرص على سلامة العين وعدم سوء الحالة.

كثيراً من حالات إجهاد العين قد تتحسن في حال الإمتناع عن القيام بالأسباب التي أدت إلى إجهاد العين، والقيام ببعض التغييرات في طبيعة بيئة العمل أو المعيشة في المنزل، وعلاج إجهاد العين يتطلب عدة أيام للعودة للحالة الجيدة للعين.