علاجات منزلية و طبيعية للتجشؤ

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
علاجات منزلية و طبيعية للتجشؤ

يعرف التجشؤ بتراكم الهواء في المعدة, بحيث يقوم الجسم بالتخلص منه لتخفيف الضغط, عن طريق إصدار أصواتا قد تكون مزعجة, و مقرفة لدى البعض, مما يجعله أمرا محرجا في بعض الأحيان, في حال استمرارية حدوثه مع عدم معرفة السبب وراء ذلك, لذا يفضل اتباع بعض الطرق للحد منه طبيعيا, عن طريق القيام ببعض الأمور أو تناول بعض الأطعمة التي تمنع من عملية التجشؤ, و من أهم العلاجات المتبعة ما يلي:

تناول الزنجبيل

يخفف تناول الزنجبيل من عملية التجشؤ بشكل كبير, و ذلك بأخذ كبسولات زنجبيل مجففة قبل وجبات الطعام, أو تناول القليل من الزنجبيل الطازج, أو حتى تناوله مع الشاي, بإضافة معلقة صغيرة من الزنجبيل الناعم و الطازج إلى الماء المغلي, و الإنتظار لمدة خمس دقائق, و من ثم القيام بشربه.

الشمر, و اليانسون, و بذور الكرفس

تساعد هذه الأعشاب في تخفيف حدة التجشؤ, عن طريق مضغ بعض منها بعد وجبة العشاء, بحيث تساعد بذور الكرفس في طرد الغازات من الأمعاء, إضافة إلى قدرتها على الحد من التجشؤ.

شاي البابونج

يعتبر شاي البابونج من العلاجات الشعبية التي تحد من آلام المعدة, و تخفف من عملية التجشؤ.

شاي الهيل

يساعد شاي الهيل على هضم الطعام بشكل جيد, إضافة إلى تقليل التعرض لإنتاج الغازات, و ذلك عن طريق وضع معلقة صغيرة من الهيل في كوب ماء مغلي, و الإنتظار لمدة عشر دقائق, و محاولة شربه مع الوجبات.

ما هي الأمور التي يجب القيام بها للتوقف عن التجشؤ؟

تجنب المشروبات الغازية.

الإبتعاد عن تناول بعض الأطعمة التي تزيد من الهواء في الأمعاء, كالقشطة, و العجة, و السوفليس.

السماح للمشروبات الساخنة بأن تبرد قليلا, حتى لا يتم بلع الكثير من الهواء, أثناء شربها ساخنة.

تجنب استخدام المصاصة أو القشة أثناء الشرب, لمنع ابتلاع الهواء.

تناول الطعام ببطء.

إغلاق الفم أثناء مضغ الطعام, لتقليل التعرض لإبتلاع الهواء, كما يفضل عدم التحدث على الطعام.

تجنب ارتداء الملابس الضيقة, بحيث تضغط هذه الملابس على المنطقة الوسطية للجسم, و تؤدي إلى عملية التجشؤ.