عدد سكان السعودية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٥ ، ١٢ نوفمبر ٢٠١٩
عدد سكان السعودية

السعودية

تعد السعودية أو المعروفة رسميًا بالمملكة العربية السعودية من أكبر دول الشرق الأوسط من حيث مساحة، والتي تقع تحديدًا في الجنوب الغربي من قارة آسيا كما أنها تشكل جزءًا كبيرًا من شبه الجزيرة العربية، ويحد السعودية من الشمال جمهورية العراق والأردن ومن الشمال الشرقي دولة الكويت، ومن الشرق دولتي قطر والإمارات العربية المتحدة وبالإضافة إلى مملكة البحرين التي ترتبط بالسعودية من خلال جسر الملك فهد الواقع على مياه الخليج العربي، ومن الجنوب تحدها دولة اليمن، وتحدها سلطنة عُمان من الجنوب الشرقي، ومن جهة الغرب البحر الأحمر، ومن ناحية أخرى تتميز السعودية بوضعها الاقتصادي والسياسي المستقر مقارنةً مع الدول الأخرى، وسيتحدث هذا المقال عن عدد سكان السعودية.[١]

عدد سكان السعودية

يبلغ عدد سكان السعودية 28,160,273 نسمة، وتصنف المدن في السعودية تبعًا لعدد سكانها من أكبر المدن عدد سكان وهي مدينة الرياض والتي يبلغ عدد سكانها 4،205،961 تليها جدة بعدد 2،867،446 نسمة ومن ثم مكة المكرمة وأعداد السكان فيها 1،323،624 نسمة والمدينة المنورة بعدد يصل إلى 1،300،000 نسمة بعدها مدينة سلطانة وأعداد سكانها 946،697 نسمة والدمام بعدد سكان 768602 نسمة ومن ثم تأتي الطائف بعدد 530،848 نسمة ومدينة تبوك 455،450 نسمة والبريدة بعدد يصل إلى 39136 نسمة إلى أصغرها عدد سكان مدينة خميس مشيط بعدد 387،553 نسمة، ويمكن ضمن التحدث عن عدد سكان السعودية ذكر بعض من المعلومات الأساسية عنها فيما يأتي:[٢]

  • تبلغ مساحة المسطحات الأرضية في السعودية 2169690 كيلو متر مربع.
  • تُقدر المساحة الكلية للمملكة العربية السعودية بمقدار 216990 كيلو متر مربع.
  • تصل الكثافة السكانية في السعودية إلى 13.10 لكل كيلو متر مربع.
  • نظام الحكم في المملكة العربية السعودية هو ملكي وراثي.
  • يبلغ الناتج المحلي الإجمالي للفرد الواحد في دولة السعودية 54،100 دولار.
  • العملة النقدية في السعودية هي الريال.

يمكن ضمن التحدث عن عدد سكان السعودية القول بأنّ غالبية سكانها هم بالأصل من شبه الجزيرة العربية إلا إن هناك عدم تجانس بين السكان المستقرين في المملكة والبدو بالأخص؛ بسبب التاريخ الطويل التي شهدته المملكة وتعرض بعض المناطق لتأثيرات خارجية، وأما عن التنوع في عدد سكان السعودية فيعود ذلك إلى أسبابٍ متعددةٍ سيتم ذكر بعضًا منها فيما يأتي[٣]:

  • يتألف عدد سكان السعودية من ثلاث فئات هما: البادية والريف والحضر حيث يمثل البدو فيها نسبة 21,77% والريفيون 26,87% بينما تمثل فئة الحضر فيها نسبة تصل إلى 51,36%.[١]
  • التدفق المستمر للشعوب من إيران والباكستان والهند على طول ساحل الخليج الفارسي.[٣]
  • جلب موسم الحج لمئات الآلاف من الأفراد سنويًا من مختلف المجموعات العرقية إلى المملكة العربية السعودية، فنصف هذه الأفراد تأتي من الدول العربية والنصف الآخر من الدول الآسيوية و الأفريقية حيث يستقر عدد قليل منهم في المملكة لسنين طويلة.[٣]
  • دخول عدد كبير من العمالة الوافدة إلى المملكة العربية السعودية فبحلول أوائل القرن الحادي والعشرين كان العدد التقديري لهم يتراوح ما بين ربع أو خمس من مجموع عدد سكان السعودية،[٣]

يأتي العدد الكبير من العمالة الوافدة إلى المملكة العربية السعودية من دول عربية أخرى كاليمن ومصر وسوريا والعراق أو من دول غير عربية كالباكستان وعدد كبير من دولتي كوريا والفلبين، ويجدر الإشارة هنا إلى أن معظم العاملين الفنيين المتخصصين في المملكة هم من دولتي أوروبا وأمريكيا؛ ولذلك بذلت السلطات السعودية قُصارى جهدها؛ لتشجيع المواطنين على شغل المناصب فيها بدلًا من الأجانب.[٣]

اللغة الرسمية في السعودية

تعد اللغة العربية الفصحى هي اللغة الرسمية الوحيدة في المملكة؛ وهي المستخدمة في وسائل الإعلام والتعليم والمعاملات الرسمية والحكومية، بينما ينطقون السكان المواطنون اللغة العربية العامية بأكثر من 20 لهجة محلية فعلى سبيل المثال يتحدث بعض المواطنين السعوديين من قبائل المهرة وسكان صحراء الربع الخالي وسكان مرتفعات جبال فيفا في منطقة جازان بلغات قديمة مختلفة عن اللغة العربية وهي اللغة المهرية واللغة الخولانية، ومن ناحية أخرى تستخدم اللغة الإنجليزية بشكلٍ واسع في المملكة في المجالات الطبية والعلمية والصناعية التخصصية، كما أنها تستخدم للتواصل بين السعوديين والوافدين الموجودة في المملكة، مما أدى الأمر إلى نطق ربع عدد سكان السعودية اللغة الإنجليزية بطلاقة.[١]

مناخ المملكة العربية السعودية

تقع المملكة العربية السعودية بين دائرتي عرض 16 درجة و 33 درجة شمالًا وبين خطي الطول 34 و56 شرقًا، مما يؤدي لجعل الجزء الأكبر منها واقع ضمن الإقليم الصحراوي المداري الجاف في غرب القارات، كما أنها تقع في منطقة الضغط المرتفع المداري، وضمن الضغط المنخفض الحار بجنوب آسيا، والأمر الذي يؤدي إلى جعلها في مهب الرياح التجارية الجافة شتاءً، والرياح القارية الجافة صيفًا، ولهذه الأسباب يعد المناخ في المملكة جافًا على مدار العام، مع تواجد ارتفاعات خاصة بدرجات الحرارة خلال فصل الصيف؛ بسبب تعامد الشمس على مدار السرطان،[١] يتأثر المناخ في المملكة العربية السعودية بالموقع الجغرافي الذي يقع في وسط كتلة واسعة من اليابسة حيث لا يتداخل فيها المسطحات المائية من بحار أو بحيرات أو أنهار كما يقع البحر الأحمر في غرب المملكة والخليج العربي في الشرق، والذي يعد تأثيرهما محدود في مناخ المملكة؛ بسبب ضيق مسطحهما المائي، وبالإضافة إلى امتداد سلاسل المرتفعات الغربية غرب المملكة والتلال الصخرية شرقها، مما يمنع ذلك من وصول المؤثرات البحرية إلى الداخل، وبالتالي يقتصر تأثيرهما فقط على المنطقتين الساحليتين المجاورتين لهما.[١]

أسماء الصحاري في السعودية

تغطي الرمال نصف المنطقة المكونة من الصخور الرسوبية في المملكة العربية السعودية، وثلث مساحة شبه الجزيرة العربية، حيث يبلغ إجمالي مساحة الصحاري فيها حوالي 780000 كيلو متر مربع، وتنقسم الصحاري في المملكة إلى ثلاثة أقسام رئيسة سيتم ذكر كلًا منها فيما يأتي:[١]

  • صحراء الربع الخالي والتي تعد ثاني أكبر صحراء في العالم حيث إنها تحتل الثلث الجنوبي الشرقي من شبه الجزيرة العربية، وتقدر هذه المساحة الإجمالية لها بقدار 600 ألف كيلو مترًا مربعًا.
  • صحراء الدهناء؛ وهي صحراء رملية حمراء تقع في وسط شبه الجزيرة العربية وتمتد من منطقة النفود شمالاً إلى الربع الخالي.
  • صحراء النفود الكبير وتمتد هذه الصحراء الرملية في المملكة من محافظة الزلفي في المنطقة الوسطى مرورًا بالقصيم إلى الشمال من منطقة حائل.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح "Saudi Arabia", en.wikipedia.org, Retrieved 10-11-2019. Edited.
  2. "Saudi Arabia", www.worldatlas.com, Retrieved 10-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Saudi Arabia", www.britannica.com, Retrieved 10-11-2019. Edited.