عبارات عن الشتاء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
عبارات عن الشتاء

الشتاء

يعدّ فصل الشتاء من الفصول التي تَحظى بمكانة خاصّة في نفوس الناس، فهو يتميز بأجوائه الخاصة سواء كان ذلك في ليله الذي يمتاز بالطول النسبيّ، أو من خلال حالة الطقس السائدة في فصل الشتاء من خلال نزول الأمطار واكتساء بعض المناطق بسماكات متفاوتة من الثلوج التي تبعث في النفس الشعور بالراحة والاطمئنان، بالإضافة إلى وجود أصناف محددة من الطعام والشراب يتم تناولها بشكل موسمي في هذا الفصل، كبعض أنواع الحساء الساخن وأصناف فاكهة الشتاء الكثيرة، وقد تم كتابة عبارات عن الشتاء بسبب خصوصية هذا الفصل، وفي هذا المقال سيتم تناول عبارات عن الشتاء.

عبارات عن الشتاء

كان للعديد من الكتّاب والفلاسفة والمفكرين نظرة خاصة إزاء فصل الشتاء بسبب الظروف الطبيعية والمناخية التي تحدث في هذا الفصل، الأمر الذي جعله مناسبةً لوصف العديد من الحالات الإنسانية المرتبطة به، فكم من الأشخاص في العالم لا يجدون مأوى يقيهم برد هذا الفصل بسبب الفقر الشديد فيمر الشتاء عليهم قاسيًا، بالإضافة إلى ما يحدث في حالات الحروب التي تدفع بالناس إلى النزوح عن أراضيهم، فيعانون في الشتاء ما يعانون إلى درجة أن يموت بعضهم بردًا، وفيما يأتي ذكر عبارات عن الشتاء منسوبة إلى قائليها:

  • فيودور دستوفيسكي: الشتاء باردٌ على من لا يملكون الذكريات الدافئة.
  • مارك توين:كل شيءٍ جميل في الشتاء عدا ارتجاف الفقراء.
  • ألبير كامو: في منتصف الشتاء، وجدتُ أن بداخلي صيفًا لا يُقهر، نحن بالفعل لا نكتشف كم نحن أقوياء ومرنين حتى نواجه مِحنًا تملأ عقولنا بالتوتر وقلوبنا بالألم، حينها نكتشف أن بداخلنا جميعًا الشجاعة والقدرة على التعامل مع أعظم المنعطفات التي قد تلقيها الحياة في طريقنا، الأوقات العصيبة تجعلنا بالفعل أقوى.
  • فيكتور هوجو: الضحك هو الشمس التي تزيل الشتاء عن وجه الإنسان.
  • محمود درويش: وللحنين فصلٌ مُدللٌ هو الشتاء، ومن لا يملك الحب، يخشى الشتاء.
  • محمد عفيفي: الشتاء هو الشتاء كلمةٌ باردةٌ يجب أن نسمعها من الزمن كلما حان وقتها المحتوم.
  • واسيني الأعرج: برد الشتاء في هذه المدينة لا يعمل إلا على إيقاظ الجروح القديمة.
  • فاروق جويدة: الشتاء يترك إحساسًا عميقًا في داخلنا بالوحدة.
  • نجيب محفوظ: لا دائم إلا الحركة، هي الألم والسرور، عندما تخضر من جديد الورقة، عندما تنبت الزهرة، عندما تنضج الثمرة تمحى من الذاكرة سفعة البرد وجلجلة الشتاء.
  • عبد الوهاب مطاوع: يا صديقي اخرج في الجو العاصف ولا تستسلم لتجهم الجو حولك، ولا تسجن نفسك داخل جدران بيتك أيامًا طويلةً خوفًا من البرد والمطر، فلَأنْ تشكوَ من لفحة بردٍ أرحم كثيرًا من أن يتسلل اكتئاب الشتاء فيملأ روحك بالحزن الغامض والشجن.

شعر عن الشتاء

يعدُّ فصل الشتاء بالنسبة لبعض الشعراء حالةً من اللاوعي التي تدفع إلى كتابة الشعر، حيث تتأجَّجُ فيه مشاعر الاشتياق إلى الغائبين، وتُذَكِّرُ لسعاتُ البرد الشعراءَ بمن غابوا عن العين وبقي حضورهم في الأذهان والقلب راسخًا، وفيما يأتي شعر عن الشتاء منسوب إلى قائليه:

  • نزار قباني: إذا أتى الشِتاءْ وحرَّكتْ رياحهُ ستائري أحسُّ يا صديقتي بحاجةٍ إلى البكاءْ على ذراعيكِ على دفاتري إذا أتى الشتاءْ وانقطَعتْ عندلةُ العنادلِ وأصبحتْ كلُّ العصافيرِ بلا منازلْ يبتدئ النزيفُ في قلبي وفي أناملي كأنَّما الأمطارُ في السماءْ تهطلُ يا صديقتي في داخلي عندئذٍ يغمرني شوقٌ طفوليٌّ إلى البكاءْ على حريرِ شعركِ الطويلِ كالسَّنابلْ كمركبٍ أرهقهُ العياءْ كطائرٍ مهاجرٍ يبحثُ عن نافذةٍ تُضاءْ يبحثُ عن سقفٍ لهُ في عتمة الجدائلْ إذا أَِّتى الشتَاءْ واغتَالَ مَا فِي الحقلِ مِنْ طُيوبٍ وَخبأَ النُّجومَ في رِدَائهِ الكَئيبِ يَأتي إلى الحُزنِ مِنْ مَغَارةِ المَساء مُبلل الخَديْنِ والرِّدَاء وأَفْتحُ البَابَ لهذا الزَّائرِ الحَبيبِ أَمنَحُهُ السَّرِيرَ وَالغِطاء أَمنَحُهُ جَميعَ مَا يَشاء مِن أَينَ جَاءَ الحُزنُ يَا صَديقَتي؟ وَكَيفَ جَاء؟ يَحملُ لِي فِي يَدهِ زَنَابقًا رَائعَةَ الشُّحُوبِ يَحملُ لِي حَقَائبَ الدُّموعِ وَالبُكَاء.
  • ياسر الأطرش: وأيضًا يَقومُ الشِتاءُ قتيلًا وأعرفُ أنَّ الَّذي جاءَ موتي، وأقرأ وجهَكِ إلا قَليلًا وهذا الوقوفُ على بابِ حُزنٍ قديمٍ يطولْ‏ ويطفئُ في الروحِ قنديلَ ذكرى‏، ويُوقدُ سِربًا مِن الخوفِ‏ سربًا يضيء احتمال الحياةِ، وسربًا ضليلًا فلا تكتبيني شتاءً طويلًا، لأنَّ الرِفاق انتهوا في الزحامِ‏ ووحدي، دخلتُ شتاءكِ نارًا فكنتُ احتراقَ دمي، والفَتيلا‏ كوَجهي يَقومُ الشِتاءُ قَتيلًا.
  • سميح القاسم: وتُدمدم الأمطارُ .. أمطار الدم المهدوم .. في لغةٍ غريبةْ ويهزّ زوجته أبو محمود .. في لغة رهيبَةْ قولي أعوذُ .. تكلّم! ما لون .. ما لون المطر؟ ويلاه .. من لون المطر!
  • بدر شاكر السياب: أتعلمين أي حزن يبعث المطر؟ وكيف تنشج المزاريب إذا انهمر؟ وكيف يشعر الوحيد بالضياع؟ بلا انتهاء- كالدم المُراق، كالجياع، كالحب، كالأطفال، كالموتى هو المطر!
144338 مشاهدة