طريقة معرفة الحمل بالكلور

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
طريقة معرفة الحمل بالكلور

معرفة الحمل بالكلور هي إحدى الطرق التقليدية  التي يتم من خلال فحص الحمل و التعرف إذا كانت المرأة حاملا أم لا، فهي تشبه كثيرا طريقة فحص الحمل بالملح، و قد تلجأ لها بعض النساء عندما تشتد رغبتهن في معرفة حقيقة ما يمرون به، إن كان حملا أم لا، في حال عدم توفر الفحص المخبري للدم.

أعراض الحمل 

قبل أن تجري المرأة فحص الحمل بالكلور، يجب أن تظهر لديها عدة أعراض تدل على الحمل، ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:

  • الإصابة بالغثيان الصباحي.
  • غياب دورة الحيض.
  • ظهور لون غامق حول حلمة الثدي، والشعور بانتفاخ الثدي وزيادة حجمه.
  • كثرة عدد مرات التبول، وزيادة كمية البول، بسبب ارتفاع هرمون الحمل في الدم.
  • الرغبة بتناول المزيد من الطعام.
  • الشعور الدائم بالنعاس والرغبة في النوم وذلك بسبب ارتفاع نسبة هرمون البروجستيرون في الدم.
  • نزول قطرات خفيفة من الدم، وذلك بسبب انغراس البويضة المخصبة في جدار الرحم.
  • الشعور بالتعب والاجهاد بشكلٍ دائم.
  • حدوث تغيرات في حاستي الشم والتذوق، حيث تصبح المراة أكثر حساسيةً للروائح القوية، كما تنفر من بعض أصناف الطعام وترغب ببعضها الأخر، والإصابة بالوحام.

فحص الحمل بالكلور 

فحص الحمل بالكلور، من أسهل الطرق التي يمكن أن تجربها المرأة في المنزل و بمفردها دون القيام بفحص مخبري،وتكون نسبة نجاحها 70% و هي كالتالي :

  • نُحضر وعاء له غطاء، ونضع فيه كمية قليلة من الكلور.
  • نضع البول فوق الكلور في الوعاء، ونقوم بتغطية الوعاء جيداً.
  • نراقب التفاعلات التي تحدث.
  • في حال حدوث فورة قوية وعالية، ومستمرة دون أن تهدأ، فهذا دليل على وجود حمل لدى المرأة.
  • أما إذا حدثت فورة قليلة ومن ثم زالت بسرعة وتلاشت وبقيت الفقاقيع فقط، أي كما يحدث في المشروبات الغازية، فهذا دليل على عدم وجود حمل.
  • يجب أن تقوم المرأة بعمل هذا الفحص في وقتٍ محدد، وهو بعد غياب دورتها الشهرية عن موعدها المحدد بثلاثة أيامٍ.
  • تلاحظ المراة العديد من الأعراض في هذه الفترة، من بينها الانخفاض في مستوى السكر في الدم، وانخفاض طاقة الجسم، وانخفاض ضغط الدم، لذلك يجب عليها الخلود إلى الراحة وتناول طعام صحي متوزن غني بالبروتينات والفيتامينات والأملاح المعدنية وتناول الكثير من الماء، وعدم حمل الأشياء الثقيلة حتى تنغرس البويضة المخصبة وتثبت جيداً في الرحم.