طريقة لعبة الكوتشينة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤١ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
طريقة لعبة الكوتشينة

تعتبر إيطاليا أول بلد عرفت لعبة الكوتشينة أو الورق، وتعود نشأتها إلى لعبة إيطالية تتألف من (40) ورقة، لها أربعة أقسام وكل قسم منها يُطلق عليه إسم له معنى في اللغة الإيطالية، لهذه اللعبة الإيطاليّة شعبيّة بين عامة الناس الذين سموّها بــ(المقشة- La Scope)،لها قواعد مُشابهّة للعبّة شعبيّة معروفة بإسم (الباصرّة).

لعبة الكوتشينة

  • لعبة الكوتشينة تتكون من (52) قطعة ورقيّة ثقيلة أو بلاستيكيّة رقيقة، يتم إضافة ورقتين جوكر ليصل المجموع إلى (54) ورقة جاهزة للعب، حيث يتم أستخدام مجموع الأوراق في لعبة واحدة من مجموعة من ألعاب الكوتشينة المتنوعة.
  • يقوم البعض بإستخدام لعبة الكوتشينة في لعب القمار،بسبب أن أوراق هذه اللعبة متُاحّة للعبّ في أي مكان ووقت، ويستخدمها الساحر في أعمال الخدع السحريّة بفتح الحظّ والفّال أو تحويل ورقها لخدع بصريّة للتسليّة.

الأرقام والكلمات ذات الدلالات التي تحملها أوراق لعبة الكوتشينة متُسلسّلة كالتالي:

  • تضم أوراق لعبة الكوتشينة  ترقيم من رقم (2) إلى رقم (10).
  • يوجد الرمز (J) إختصار لكلمة (Jack) مطبوع على الورقة صورة (شاب).
  • ورقة الرمز (Q) إختصار لكلمة (Queen) مطبوع عليها صورة (بنت).
  • ورقة الرمز(K) إختصار لكلمة (King) مطبوع عليها صورة (شيخ).
  • ورقة رقم (1) أكبر أوراق اللعبة، تأتي أخر ورقة رمزها (A) إختصار لكلمة (القص).

جميع مُحبيّ لعبة ورق الكوتشينة يعلمون بأنها مكونّة من أربعة نقشات كالتالي:

  • نقشة الكبة: التي ترمز إلى الكنيسة.
  • نقش البستوني: الذي يرمز إلى الجيش.
  • السباتي: يرمز إلى الزراعة.
  • الديناري: يرمز إلى طبقة التجار.

أنواع لعبة الكوتشينة

يوجد خمسة أنواع للعبة الكوتشينة الشهيرة وقد عرفها الناس منذ الطفولة للعب والتسلية مع الأصدقاء،وذلك قبل أن تظهر ألعاب الكمبيوتر الإلكترونية وألعاب البلايّ ستيشن وغيرها، نذكر هذه الأنواع وكيفية لعب ورق كوتشينة بالتفصيل كالآتي:

  • الكومي (الولد يقش) أو اللعبة العادية: يكون عدد لاعبيها من (2) وأكثر،عدد كروتها (4) على الأرض و (4) تُوزّع لكل لاعب، أما عن كيفية اللعب فهي محاولة اللاعبين تجميع أكبر عدد من الكروت باللجوء إلى ما يسمى أكل الأوراق بالكرت الأكبر، لهذا سُميّت لعبة (الولد يقش) لأن ورقة الشاب تعمل على أكل كل الأوراق الموجودة على الأرض.
  • الشايب: أعداد لاعبيها غير مُحددّ، تُوزّع كروتها بالتساوي على عدد اللاعبين، كيفية لعبها يتم بالإستغناء وإستبعاد كل كروت الشايب من أوراق اللعبة، والإحتفاظ بورقة شايب واحدة فقط،، تبدأ اللعبة بسحب كل لاعب ورقة من ورق زميله في اللعبة،حتى تنتهي الأوراق لديّه وتبقى أخر ورقة لديه وحدها (الشايب) ليكون خسران.
  • لعبة الـ (8) المجنونة: يكون عدد اللاعبين غير مُحددّ، الكروت توزع بالتساوي بين اللاعبين،تبدأ اللعبة أولاً عمل كل لاعب على التخلص من الأوراق التي معه، وهو الرابح إذا ألقى نفس الشكل أو الرقم الذي ألقاه منافسه الذي سبقه بالرمي على الأرض.
  • لعبة الكذاب/أشك: عدد لاعبيها غير مُحدّد، ويكون عدد كروت اللعب المُستخدم مُوزّع بالتساوي بينهم، فالمبدأ في هذا اللعبة هو الشك، لذا يجب على لاعبيها التخلص من الورق الموجود مع كل واحد، مع الإعتماد على ورقة واحدة يلقيها اللاعب على الأرض ورمي الأوراق المُشابهّة لها،على شرط عدم إعطاء الآخرين الإحساس بالشك به،ويقوم بأخذ جميع الأوراق المرميّة على الأرض، ويعمل على إستخدام الكذب والخداع مع زملائه في اللعب، مما يُهيّأ له أخذ جميع أوراقهم والفوز.
  • استميشن: هذه اللعبة يهوى لعبها الكثير بحرفيّة وذكاء لقضاء أوقات مُمتعّة في اللعب مع الأحبة والأصدقاء،يكون عدد اللاعبين أربعة أشخاص فقط،، وعدد الكروت المستخدمة يُوزّع بالتساوي،تعمل اللعبة على هدف ضمر رقم مُعيّن من الأوراق أو اللمّات التي يستطيع الحصول والفوز بها، ويقوم كل لاعب بحساب عدد الأوراق التي وزُعّت عليه بدقّة،ويُحدّد عدد اللمّات التي بمقدوره إحرازها، ويقوم كل لاعب برميّ ورقة من الأوراق التي بحوزته على الأرض ،وهنا يفوز في كل مرة صاحب أكبر ورقة باللمة.

يوجد هنالك ألعاب أخرى متداولة حديثاً ومشهورة ويفضلها الشباب للتسلية وقضاء الوقت الجميل في حلقات السهر بالبيوت والمقاهي منها:

  • لعبة سوليتير.
  • لعبة الطرنيب.
  • لعبة تريكس.
  • لعبة هاند/كونكان.
  • لعبة بلوت.
  • لعبةدفاع وغيرها.

المراجع:  1