طريقة عمل جبنة الريكوتا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
طريقة عمل جبنة الريكوتا

تعتبر جبنة الريكوتا من أشهر أنواع الجبنة الإيطالية، حيث تعتبر إيطاليا هي المكان الذي صُنعت فيه لأول مرة، وتًصنع بشكل أساسي من مخلفات مصل حليب الأغنام أو الجاموس أو الأبقار، وتُستخدم جبنة الريكوتا في العديد من الوصفات الغذائية المتعلقة بالحشوات وأصناف الطعام الإيطالية مثل المعكرونة وحشوة السمبوسك والكانيلوني واللازانيا، ويمكن تحضيرها في المنزل بخطواتٍ بسيطة وسهلة بدلاً من شرائها، وسنشرح في هذا المقال طريقة تحضيرها.

طريقة عمل جبنة الريكوتا

المقادير والمكونات:

  • ثلاثة لترات من الحليب كامل الدسم.
  • كوب ونصف من لبن الزبادي.
  • أربع ملاعق كبيرة من الخل الأبيض النقي أو ست ملاعق كبيرة من عصير الليمون الطازج.
  • رشة ملح.
  • كوب كريما طبخ.

طريقة التحضير:

  • نُحصر قدر عميق ونضع فيه الحليب واللبن الزبادي والخل الأبيض أو عصير الليمون والملح وكريما الطبخ ونرفع القدر على النار.
  • نراقب القدر حتى يبدأ الحليب بالتكتل وتبدأ الجبنة بالتكتل وتنفصل عن الماء، ونحرص على أن لا تغلي المكونات أبداً.
  • نُطفئ النار تحت القدر ونترك القدر حتى يبرد قليلاً لمدة ثلث ساعة.
  • نُحضر مصفاة سلك ناعمة ونضع فيها قطعة شاش نظيفة ومعقمة، ونصفي فيها الجبنة من السائل ونضغط عليها حتى نتخلص من السائل جيداً.
  • نحفظ الجبنة في وعاء محكم الإغلاق، حيث يُمكن حفظها في الثلاجة لمدة ثلاثة أيام، ويُفضل تناولها وهي دافئة وصحتين وعافية.

فوائد جبنة الريكوتا

تحتوي جبنة الريكوتا على العديد من المواد الغذائية المهمة مثل الفيتامينات مثل فيتامين ب12، والأملاح المعدنية مثل الفسفور والكالسيوم والزنك والحديد والسيلينيوم والبروتينات وأحماض الأوميغا 3، ومن أهم فوائدها ما يلي:

  • تقوي العظام والأسنان وتمنع تسوسها وتمنع إصابة العظام بالهشاشة.
  • تُحافظ على صحة المخ وتزيد من كفاءة الذاكرة والعمليات الإدراكية.
  • تقوي عضلات الجسم وتعمل على بنائها وقوتها.
  • تُحافظ على مستوى ضغط الدم وتمنع ارتفاعه.
  • تُحافظ على صحة القلب والأوعية الدموية.
  • تُحافظ على صحة العين وتقوي النظر.
  • تمنع نمو الخلايا السرطانية وانتشارها.
  • تقلل نسبة الكوليسترول الضار في الدم وتمنع الإصابة بتصلب الشرايين.
  • تُساعد في تخسيس وزن الجسم وتمنح الإحساس بالشبع.
  • تُحافظ على صحة البشرة وتمنحها النضارة والحيوية وتحميها من الإصابة بالتجاعيد.
  • تقوي بصيلات الشعر وتمنع تساقطه وتقصفه وتمنحه النضارة والحيوية.
  • تساعد في تقشير الجلد الميت وإنتاج خلايا جديدة، كما تعمل على تنعيم البشرة.
  • تُحافظ على صحة الأم الحامل والجنينن وتُساعد في نمو عقل الجنين وتزيد من ذكائه وتعوض جسم الحامل بالعناصر الغذائية التي تنقصها.