طريقة زراعة شجرة التوت

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:١٣ ، ١٠ يوليو ٢٠١٩
طريقة زراعة شجرة التوت

شجرة التوت

هي نوع من أنواع النباتات المُزهرة من عائلة موريسيا، وتضم 10إلى 16 نوعًا من الأشجار المعروفة باسم التوت، وتُزرع في البريّة والمناطق المعتدلة، التوت سريع النمو عندما يكون صغيرًا ونادرًا ما يتجاوز طول شجرة التوت من 10 إلى 15 مترًا، تنمو أوراق شجرة التوت على جانبي الأغضان بالتناوب وأوراقها عريضة ومُسننة على الأطراف، وطول ثمرتها حوالي 2 إلى 3 سنتيمترات، الثمار غير الناضجة تكون بيضاء اللون أو خضراء، وفي معظم الأنواع تتحول الثمار إلى اللون الوردي ثم تتحول إلى اللون الأحمر وهذه علامة بدء النضج، ثم تتحول إلى الأرجواني الداكن أو الأسود، أما النوع الأبيض فتكون بيضاء وثمارها حلوة، ويمكن اتباع طريقة زراعة شجرة التوت الصحيحة للحصول على الثمار المرغوبة.[١]

أنواع شجرة التوت

هناك العديد من الأنواع لشجرة التوت وذلك حسب شكل ثمرة التوت ولونها والمكان الذي تنمو فيه، حسب طول الثمرة هناك التوت الطويل وقد يصل طول الثمرة إلى 10سنتمترات تنمو في التبت وجبال الهيمالايا والهند الصينية، وحسب مكان النمو هناك التوت الصيني الذي ينمو في كل من الصين واليابان وشبه القارة الهندية وميانمار، والتوت الأفريقي الذي ينمو في جنوب ووسط أفريقيا، أما حسب لون ثمرة التوت هناك التوت الأسود الذي ينمو في إيران والقوقاز وبلاد الشام، والتوت الأحمر الذي ينمو في شرق أمريكا الشمالية، والتوت الأبيض الذي ينمو في الصين وكوريا واليابان، وقد لا تختلف طريقة زراعة شجرة التوت من دولة إلى أخرى.[٢]

طريقة زراعة شجرة التوت

يتم زراعة نبات التوت وإكثاره إما جنسيًا عن طرق زراعة البذور أو عن طريق التكاثر الخضري وهي طريقة العُقل حيث يتم استخدام جزء من شجرة التوت الكبيرة واتباع الطريقة المناسبة حتي يتم تكوين جذور وزراعتها وحدها، وهناك طريقة التطعيم أيضًا، فيما يأتي بالتفصيل طريقة زراعة شجرة التوت الأكثر انتشارًا حول العالم:[٣]

الزراعة بالبذور

طريقة زراعة شجرة التوت بالبذور تحدث بالبذور موجودة على الثمار والتي يتم تجميعها والاحتفاظ بها حتى فصل الربيع لزراعتها، وغالبًا ما يُنصح بهذا النوع من الزراعة لأن الأشجار المزروعة بهذه الطريقة تُعطي أشجارًا تكون بشكل عام أفضل وبصحة أفضل، وفي البداية تُزرع البذور في تربة جيدة مُسمّدة ملائمة للزراعة عن طريق النثر باليد ثم تغطيتها بالتراب، ثم تُسقى البذور بالماء على شكل رذاذ دون الإكثار وقد تستغرق هذه البذور للنمو حوالي 15 يومًا حتى تظهر الأوراق الصغيرة على سطح التربة، عندما يصبح ارتفاع النبتة من 1.5 إلى 1.8 متر يتم نقل هذه الأشتال إلى المكان الدائم للزراعة، يتم الإعتناء بشجرة التوت عن طريق تقليم الأشجار مرة واحدة في السنة خلال موسم الرياح الموسمية.

الزراعة بالعُقل

طريقة زراعة شجرة التوت بالعقل تُعطي نباتات تحمل مواصفات الأم بشكل كامل، يتم أخذ الأجزاء الخضراء من جانب الشجرة الأم بعد فصل الشتاء والاحتفاظ بها حتى فصل الربيع في أماكن مظلمة في أكياس رطبة مليئة بالرمل، وعند بدء فصل الربيع يتم زراعتها بالرمل الرطب على الأرض والاعتناء بها حتى تكبر وتبلغ نسبة نجاح هذه الطريقة 80%.

الزراعة بالتطعيم

أما عن طريقة زراعة شجرة التوت بالتطعيم فإن هذه الطريقة تتم في فصل الربيع ويتم تحضير الطعم من شجرة توت ثمارها جيدة ترغب في زيادة الإنتاج منها، حيث يتم قطع جزء من الأغصان الخضراء منها وإزالة الخشب والاحتفاظ باللحاء، ثم عمل شق على شكل حرف T في جذع الشجرة المراد تلقيحها وإدخال الطعم فيه ولفه بقطعة من القماش والانتظار لمدة أسبوعين ثم الكشف عليه لمعرفة مدى نسبة نجاح عملية التطعيم هذه.

فوائد ثمار التوت

الفاكهة الناضجة من ثمار التوت صالحة للأكل وتُستخدم على نطاق واسع في صُنع الفطائر والعصائر وأنواع الشاي العشبية، ثمار التوت الأسود والتوت الأحمر تتمتع بأقوى نكهة والتي تشبه الألعاب النارية في الفم، تُباع الفاكهة والأوراق بأشكال مختلفة كمكملات غذائية، ويحتوي النبات الناضج على كميات كبيرة من ريسفيراترول وخاصة في لحاء الساق وتحتوي الفاكهة غير الناضجة والأجزاء الخضراء من النبات على عصارة بيضاء قد تكون سامة أو مُحفزة أو مهلوسة بشكل خفيف، وتمد ثمار التوت الجسم بالطاقة والكربوهيدرات والسكريات والألياف الغذائية والبروتينات والفيتامينات بأنواعها والمعادن المختلفة مثل الكالسيوم والحديد والمغنيسيوم والفوسفور والبوتاسيوم والصوديوم والزنك وتحتوي أيضًا على الماء.[٢]

طرق الحفاظ على شجرة التوت

للحفاظ على شجرة التوت من الأمراض يجب تقليمها لتجنب موتها، أشجارالتوت المتضررة عادةً ما تذبل في المواسم الحارة، والتي لديها شقوق بنية اللون تنقسم للكشف عن الفطريات، إن الحفاظ على الشجرة والماء المناسب سيساعد على منع الأضرار، فإذا كان يبدو أن هناك ضرر يُؤثر على الفروع، يجب تقليم الأطراف على الأقل 1 سم أسفل موقع الإصابة، لذا يجب الحرص دائمًا على تقليم الفروع الميتة بمجرد التعرف عليها لتجنب انتشار الضرر وحرق الفروع المتضررة أيضا وتجنب الإفراط في الري والإخصاب الزائد لأن هذا يجعل شجرة التوت أكثر عرضة للإصابة بالأضرار، ويجب الحرص دائمًا على تنظيف أدوات التقليم باستخدام الكحول بعد استخدامها، يمكن أيضًا محاولة رش الشجرة بمزيج من بوردوكس لعلاج الفطريات وإبعاد الحشرات، وعند ملاحظة لون أبيض على الورق على شكل مسحوق فهذا يُسمى العفن الفطري، ويمكن التحكم في العفن عن طريق رش شجرة التوت بمبيد للفطريات معتمد من الصيدلية الزراعية، ويجب اتباع الإرشادات بشكل صحيح للحصول على النتيجة المطلوبة.[٣]

المراجع[+]

  1. "Morus plant", www.en.wikipedia.org, Retrieved 29-06-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "types of morus tree", www.wikiwand.com, Retrieved 29-06-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "plant mulberry tree", www.wikihow.com, Retrieved 29-06-2019. Edited.