طرق علاج العضلة الضامة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
طرق علاج العضلة الضامة

الجهاز العضلي

العضلات هي عبارة عن نسيج يعمل على تحريك الجسم مستخدمًا الطاقة، وهناك ثلاثة أنواع من العضلات في الجسم؛ النوع الأول هي العضلات الهيكلية والتي تعتبر إرادية الحركة وتكون مسؤولة عن تحريك الأطراف والعضلات الخارجية للجسم، وقد تصاب هذه العضلات بشد فيها، وسيتم التعرف على طريقة علاج العضلة الضامة لاحقًا، النوع الثاني وهي العضلات الموجودة بالقلب وتسمى -عضلة القلب- وتكون لا إرادية الحركة، والنوع الثالث هي العضلات الموجودة في جدران الشرايين والأمعاء وتسمى العضلات الملساء وهي أيضًا لا إرادية الحركة.[١]

ميكانيكية العضلة

الوظيفة الأساسية للعضلات هي تحريك الجسم، وتتم عملية تحريك الجسم عند انقباض العضلات مستخدمة الطاقة الناتجة من الغذاء الذي يتناوله الشخص، وتحريك العضلات الهيكلية يتم بشكل إرادي لكن عضلة القلب والعضلات الملساء تتحرك بشكل لا إرادي وذلك للسيطرة على العمليات التي لا يستطيع الإنسان التحكم بها كالحفاظ على قدرة القلب على ضخ الدم وتحريك الطعام عبر الجهاز الهضمي، وتحدث الحركة الميكانيكية للعضلة عندما تتلقى العضلات الأوامر من الدماغ عن طريق الخلايا العصبية الحركية، فيندفع الكالسيوم في العضلات بالتالي يبدأ كلّ من الأكتين actin والمايوسين myosin بالعمل، فيحدث انقباض للعضلات ثم تحدث حركة العضلات، أما العضلات الملساء فتحفز عن طريق الإشارات العصبية أو الهرمونات فيتم تنشيط عمل الميوسن مما يؤدي إلى حدوث انقباض في العضلات الملساء، وتجدر الإشارة إلى أن بعض العضلات الملساء تكون منقبضة دائمًا كالعضلات التي تبطّن الأوعية الدموية وذلك للسماح لها بتنظيم تدفق الدم داخل الجسم.[٢]

الشد العضلي

الشد العضلي عبارة عن تقلصات لا إرادية تحدث بشكل مفاجئ تصيب العضلات المختلفة، ومن أكثر العضلات التي تصاب بالتقلصات هي العضلات الموجودة في الجزء الخلفي من الساق والعضلات الموجودة أمام أو خلف الفخذ وعضلات الظهر والعضلات الموجودة في البطن والأيدي، والإصابة بشد عضلي في أي عضلة منها تسبب ألمًا شديدًا، وقد يؤثر هذا الألم الشديد على الحياة اليومية ويجعل من الصعب القيام بالأنشطة اليومية، وقد يستمر هذا الألم من بضع ثواني إلى 15 دقيقة، كما أنه قد يزول وحده أو قد يحتاج إلى علاج لحين التخلص منه.[٣]

أسباب الشد العضلي

قد يصاب الأشخاص بالشد العضلي للعديد من الأسباب كالإفراط في استخدام العضلات أو الجفاف أو الإجهاد أو بسبب الوقوف بوضعية خاطئة لفترة طويلة، وغالبًا تلك الأسباب لا تشكل أي خطورة على المصاب، ولكن قد يكون الشد العضلي خطرًا ومُسببًا للضرر إذا كان حدوثه نتيجةً لأحد هذه الأسباب الآتية:[٤]

  • نقصان تدفق الدم: قد يؤدي تضيّق الشرايين أو ما يسمى -تصلّب الشرايين- التي توصِل الدم إلى القدمين إلى حدوث ألم شديد في عضلات الأقدام عند ممارسة الرياضة نتيجة قلة وصول الدم لهذه العضلات، وغالبًا تختفي هذه الآلام عند التوقف عن ممارسة الرياضة.
  • الضغط على العصب: عند وجود ضغط على الأعصاب في العمود الفقري أسفل الظهر يحدث شد عضلي في عضلات الساقين مما يجعل الشخص يشعر بألم شديد في عضلات ساقيه، وقد تزداد حدة الألم عند المشي.
  • نقص المعادن في الجسم: نقص اليوتاسيوم أو الكالسيوم أو المغنيسيوم من الجسم قد يؤدي إلى حدوث الشد العضلي، وتجدر الإشارة إلى أن أدوية مدرات البول -توصف للمرضى المصابين بارتفاع ضغط الدم- تسبب نقص المعادن من الجسم.

طرق علاج العضلة الضامة

العضلة الضامة هي حركة ميكانيكية تحدث للعضلة، والعضل الضام هو فعليًا الشد العضلي، وفي بعض الأحيان يمكن علاج العضلة الضامة بشكل ذاتي دون الحاجة لطبيب، ولكن قد يقوم الطبيب بإرشاد المريض للقيام ببعض التمارين التي تساعده في تقليل الإصابة بالشد العضلي مستقبلًا، وقد يعطيه علاجات مهدئة للعضلات، ويوجد العديد من العلاجات الأخرى والتي تشمل:

  • تمديد وتدليك العضلات، وذلك يساعد على استرخاء العضلات، ويساعد أيضًا على علاج العضلة الضامة.[٥]
  • سحب الجزء العلوي من القدم المصابة باتجاه الرأس مع إبقاء القدم في وضع مستقيم، وذلك يساعد على تخفيف تشنجات عضلات الظهر، ولعلاج تقلصات عضلات الفخذ الأمامية يمكن أن يستخدم المصاب كرسي لتثبيت نفسه ومن ثم يقوم بسحب القدم المصابة باتجاه الأرداف.[٥]
  • وضع كمادات ماء بارد أو دافئ أو وضع وسادة لتدفئة العضلات المصابة أو أخذ حمام بالماء الدافئ أو تدليك العضلات المصابة بالجليد لتخفيف الألم.[٥]
  • تناول المكملات الغذائية كفيتامين B والذي يساعد في علاج العضلة الضامة.[٥]
  • أخذ أدوية مسكنة كالإيبروفين ibuprofen في حالة استمرار الألم وأيضًا في حالة كان الألم شديدًا.[٣]
  • تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الكالسيوم والبوتاسيوم.[٣]

طرق الوقاية من الشد العضلي

هناك العديد من الطرق التي يساعد اتباعها على تخفيف الشد العضلي وأيضًا علاج العضلة الضامة، وأبسط تلك الطرق التي يستطيع الشخص من خلالها منع حدوث الشد العضلي هي تجنب أو الحد من القيام بالتمارين التي تسبب له تقلصات وتشنجات العضلات، وأيضًا يوجد طرق أخرى يساعد اتباعها على تقليل الإصابة بالشد العضلي وتشمل:[٣]

  • الإحماء قبل المشاركة أو البدء بأي تمارين رياضية، إن لم يقم الشخص بالإحماء قد يؤدي ذلك إلى إجهاد العضلات وإصابتها بالتقلصات.
  • عدم ممارسة التمارين الرياضية بعد الأكل مباشرة.
  • اتباع نظام غذائي يحتوي على كميات قليلة من الكافيين.
  • شرب كميات كافية من الماء لتجنب الإصابة بالجفاف، فعند القيام بالتمارين الرياضية يفقد الجسم كميات كبيرة من الماء، لذلك يجب زيادة كميات الماء المستهلكة عند ممارسة التمارين الرياضية.
  • شرب الحليب وعصير البرتقال وأكل الموز، وذلك لاحتوائها على كميات كبيرة من الكالسيوم والبوتاسيوم.
  • تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على المعادن والفيتامينات الضرورية لعمل العضلات.

فيديو عن علاج الشد العضلي

يُنصح بمشاهدة الفيديو الآتي الذي يتحدث به أخصائي جراحة العظام والمفاصل الدكتور أحمد العموري عن علاج الشد العضلي:[٦]

المراجع[+]

  1. Medical Definition of Muscle, , "www.medicinenet.com", Retrieved in 21-10-2018, Edited
  2. How do muscles work?, , "www.medicalnewstoday.com", Retrieved in 21-10-2018, Edited
  3. ^ أ ب ت ث What Causes Muscle Cramp?, , "www.healthline.com", Retrieved in 21-10-2018, Edited
  4. Muscle cramp, , "www.mayoclinic.org", Retrieved in 21-10-2018, Edited
  5. ^ أ ب ت ث Muscle cramp, , "www.mayoclinic.org", Retrieved in 21-10-2018, Edited
  6. Dr.Ahmed Alamory, "www.youtube.com", Retrieved in 21-10-2018