طرق علاج التهاب الشعب الهوائية بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٤ ، ٢ أبريل ٢٠١٩
طرق علاج التهاب الشعب الهوائية بالأعشاب

التهاب الشعب الهوائية

يعرف مرض التهاب الشعب الهوائية على أنه أحد الأمراض المعدية التي تصيب الجهاز التنفسي، حيث يعد الأشخاص الذين يعانون من ضعف في الجهاز المناعي هم أكثر الأشخاص تعرضاً له وبشكل متكرر، وقد تتفاقم مشكلة التهاب الشعب الهوائية في حال لم تتم معالجتها لتصل إلى الإصابة بمرض الالتهاب الرئوي الحاد، وسنقدم في هذا المقال أبرز طرق علاج التهاب الشعب الهوائية بالأعشاب وأسباب الإصابة بهذا المرض وأعراضه.

أعراض الإصابة بالتهاب الشعب الهوائية

هناك العديد من الأعراض التي تشير إلى الإصابة بالتهاب الشعب الهوائية وأبرزها:

أسباب الإصابة بالتهاب الشعب الهوائية

تعود أسباب إصابة الجهاز التنفسي بهذا المرض إلى:

  • التدخين الشره.
  • التحسس من الغبار.
  • الحساسية من اللقاح.
  • التحسس من الروائح النفاذة كمواد التنظيف أو المواد الكيماوية.
  • إصابة الجهاز المناعي بعدوى فيروسية أو بكتيرية.

طرق علاج التهاب الشعب الهوائية بالأعشاب

يمكن علاج التهاب الشعب الهوائية بالأعشاب الطبيعية والخضروات التالية:

  • الزنجبيل الطازج: يحتوي الزنجبيل على خصائص تعمل كمضاد حيوي لمعالجة الالتهابات، ويمكن ذلك عن طريق إما شربه مغلياً أو عن طريق خلطه مع ملعقة صغيرة من القرنفل المطحون وتناوله من مرتين إلى ثلاث مرات يومياً.
  • زيت الزعتر البري: يساعد في العلاج نظراً لما يحتويه من مواد مضادة للالتهابات، ويمكن استخدامه عن طريق وضع القليل منه أسفل اللسان لمرة واحدة يومياً.
  • مسحوق الكركم: يساعد في التخلص من البلغم المتراكم في الشعب الهوائية ويمكن ذلك من خلال إضافة ملعقة صغيرة منه إلى كوب من الحليب وشربه على الريق صباحاً.
  • الثوم المهروس: يساعد على تطهير الجسم من البكتيريا المسببة للالتهاب، وينصح بتناوله مع اللبن الرائب قبل الخلود إلى النوم.
  • البصل النيء: ينصح بتناوله نيئاً على الريق للتخلص من البلغم والتخفيف من أعراض التهاب الشعب الهوائية.
  • العسل الطبيعي: إن تناول ملعقة من العسل الطبيعي على الريق أو عن طريق إضافته إلى كوب من الحليب أو من الأعشاب الطبيعية كالزنجبيل أو الزعتر البري يساعد على تقوية جهاز المناعة ويعمل كمضاد طبيعي للالتهابات.

طرق الوقاية من خطر الإصابة بالتهاب الشعب الهوائية

  • الحرص على النظافة الشخصية كغسل اليدين.
  • يجب ممارسة الرياضة بشكل دوري وأبرزها رياضة المشي.
  • الابتعاد عن الأجواء المليئة بالغبار.
  • تجنب الاختلاط بمرضى مصابين بهذا المرض أو الزكام.
  • الحرص على اتباع برنامج غذائي صحي متكامل.