طرق طبيعية للوقاية من الصداع النصفي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
طرق طبيعية للوقاية من الصداع النصفي

يعتبر الصداع النصفي من أنواع الصداع المؤلمة, و التي غالبا ما تسبقه, أو ترافقه  علامات تحذير حسية, كالتحسس من الضوء, و وخز في الذراعين و الساقين, و غثيان, و تقيؤ, بحيث تستمر لساعات أو حتى أيام, و هي ناتجة عن مزيج  من  توسع الأوعية الدموية, و الإفراج عن المواد الكيميائية, من الألياف العصبي

 

ة الملتفة حول هذه الأوعية الدموية,  و للحد من زيادة الصداع, و محاولة الوقاية من طبيعيا, فإنه ينبغي مراعاة الأمور الآتية:

فيتامين ب2

يعد من الفيتامينات الفعالة  جدا في منع الصداع النصفي, حيث ينصح بأخذ هذه الفيتامينات قبل بدء آلام الصداع النصفي, لأنه قد لا يكون له نفع عند تناولها خلال  الإصابة بالأعراض, كما و يشير الخبراء إلى أخذ ما لا يقل عن 400 ملي غرام يوميا من فيتامين ب2 , كجزء ملحق من فيتامينات ب المعقدة.

المغنيسيوم

ليس من المستغرب بأن نقص المغنيسيوم قد يكون سببا في تكرار حدوث الصداع النصفي, لاسيما و أن المغنيسيوم يعمل على إسترخاء الأعصاب و العضلات في جميع أنحاء الجسم و الدماغ, لذلك لابد من تناول المكملات اليومية من أكسيد المغنيسيوم, أو سيترات المغنيسوم, إضافة إلى تناول بعض الأطعمة الغنية بهذا العنصر, كالسبانخ, و السلق السويسري, و الفاصوليا السوداء, و سمك السلمون.

تجنب حساسية الطعام

يحدث الصداع النصفي في الغالب نتيجة التعرض للحساسية من بعض الأطعمة, حيث يجب تجنبها, و معرفة كل الأنواع التي تقود إلى الإصابة بها, و ذلك بالحفاظ على أسلوب الغذاء اليومي, و تسجيل ما يمكن أن يسبب الصداع النصفي, و مراجعة الطبيب, لعمل إختبار الحساسية  ضد الأطعمة.

التمارين

أجريت  مؤخرا دراسة إستقصائية, في جامعة غوتنبرغ في السويد, قارنت من خلالها فعالية ممارسة التمارين الرياضية, مع الأدوية المستخدمة في الوقاية من الصداع النصفي, حيث قسمت مجموعة المشتركين إلى فريقين, فوجدت خلال الثلاث أشهر من المراقبة, بأن الفريق الذي مارس رياضة الدراجة لمدة 40 دقيقة لمدة ثلاث أيام في الأسبوع, له نفس درجة التخفيض من الصداع النصفي, بالنسبة للفريق الثاني, الذي تناول الأدوية الخاصة بالصداع, عدا عن الشكاوي التي أعرب عنها الفريق الثاني, لتعرضهم لبعض اللآثار الجانبية, من تناول الأدوية.

فيتامين HTP5

أظهرت دراسة أجريت في كلية هارفارد الطبية, بأن هذه المادة فعالة جدا في تخفيض وتيرة الصداع النصفي, حيث ينصح بمراجعة الطبيب المختص, و سؤاله عن إمكانية  إضافة ما يصل إلى 600 ملي غرام من هذا الفيتامين, إلى جانب المكملات الغذائية.

أوميغا 3

يعتبر من الفيتامينات الضرورية للجسم, إضافة إلى أهميته للدماغ,  فهو يعمل على حماية خلايا الدماغ, و الحد من الإلتهابات, و الذي بدوره يساعد في التقليل من آلام الصداع النصفي.

الإحتفاظ بسجل خاص عن الصداع النصفي

و ذلك عن طريق تسجيل كل ما يتعلق بالصداع النصفي  بكل مريض, في سجل خاص,  و تدوين أنواع الأطعمة و الأشربة التي قد تزيد من حالات الصداع, و مدة تكراره, و الأنشطة اليومية, و الممارسات التي قد تؤثر في زيادة حدته.