يتراوح لون الشمندر كما هو متعارف عليه ما بين اللون الأحمر و الأصفر الذهبي، بحيث يتميز كلاً من النوعين بنكهة ترابية مميزة ذات مذاق حلو، يساعد في إزالة سموم الجسم و التخلص منها، كما و يعتبر من أهم المذيبات الطبيعية غير العضوية التي تعمل على منع ترسب الكالسيوم في الجسم، كما و يعمل على الوقاية من الإلتهابات، بالإضافة إلى قدرته في المحافظة على صحة العين، و مكافحة بعض أمراض السرطان و أبرزها سرطان القولون لإحتوائه على مواد مضادة للأكسدة تساعد في حماية الجسم منه، كما و تعتبر من المغذيات المهمة أثناء فترة الحمل، نظراً لتوافر حمض الفوليك فيه و فيتامين ج اللذان تحتاجهما المرأة الحامل، و بعض المعادن الغذائية كالمنغنيز و البوتاسيوم، و سنقدم خلال هذا المقال طريقة أكل الشمندر بكل سهولة لكل من لا يعرف ماهية الطرق السريعة لذلك. طريقة أكل الشمندر سنستعرض إليك أكثر من طريقة أكل للشمندر، و كيفية تناوله فيما يلي :- عصير الشمندر يمكن تناول الشمندر على طريق تحضيره كعصير طبيعي و صحي، و ذلك بمزجه مع حبة واحدة من الليمون المعصور، و حبتين من التفاح الطازج، و قطعة من الزنجبيل الأخضر و ساق واحد من الكرفس. المخلل تختلف طرق تناول الشمندر و تتنوع، بحيث يفضل صنعها في بعض الأحيان كنوع من أنواع المخللات، و ذلك من خلال تقطيعها إلى شرائح، و وضعها في خليط من خل الأرز، و العسل و الزنجبيل المفروم، و الفلفل الحار و القليل من الملح، بعد تحميصها أو سلقها على البخار، و من ثم تخزينها في الثلاجة ليتم استهلاكها في غضون شهر واحد ليس أكثر. شمندر خام أو سوتيه يفضل تناول الشمندر بشكله الخام من غير طهوه للإستفادة من المعادن و المغذيات التي يحتوي عليها، عن طريق إضافته إلى السلطات، كما يمكن صنع السوتيه منه، و ذلك عن طريق فصل الجزء الورقي عن الجذع، و طهي الجذع، بإضافة زيت الزيتون و الخل أو عصير الليمون و الملح و الفلفل، حتى يصبح طرياً. شمندر مشوي يمكن تحضيره عن طريق غسل الشمندر، و يسخن الفرن على درجة 350 درجة فهرنهايت، و من ثم يتم تحميصه قليلاً في مقلاة على النار مع الماء، و من ثم يغطى بورق الألمنيوم، و يشوى لمدة 20-455 دقيقة بالفرن، حتى يصبح طرياً. شمندر مسلوق على البخار يطهى الشمندر بعد غسله في وعاء خاص للطهي على البخار، أو يوضع فوق الماء المغلي، ليصبح طرياً، و من ثم يتم تقشيره و تقطيعه إلى شرائح و تناوله حسب الرغبة.

طرق سهلة و سريعة لتناول الشمندر

طرق سهلة و سريعة لتناول الشمندر

بواسطة: - آخر تحديث: 13 يونيو، 2017

يتراوح لون الشمندر كما هو متعارف عليه ما بين اللون الأحمر و الأصفر الذهبي، بحيث يتميز كلاً من النوعين بنكهة ترابية مميزة ذات مذاق حلو، يساعد في إزالة سموم الجسم و التخلص منها، كما و يعتبر من أهم المذيبات الطبيعية غير العضوية التي تعمل على منع ترسب الكالسيوم في الجسم، كما و يعمل على الوقاية من الإلتهابات، بالإضافة إلى قدرته في المحافظة على صحة العين، و مكافحة بعض أمراض السرطان و أبرزها سرطان القولون لإحتوائه على مواد مضادة للأكسدة تساعد في حماية الجسم منه، كما و تعتبر من المغذيات المهمة أثناء فترة الحمل، نظراً لتوافر حمض الفوليك فيه و فيتامين ج اللذان تحتاجهما المرأة الحامل، و بعض المعادن الغذائية كالمنغنيز و البوتاسيوم، و سنقدم خلال هذا المقال طريقة أكل الشمندر بكل سهولة لكل من لا يعرف ماهية الطرق السريعة لذلك.

طريقة أكل الشمندر

سنستعرض إليك أكثر من طريقة أكل للشمندر، و كيفية تناوله فيما يلي :-

  • عصير الشمندر
    يمكن تناول الشمندر على طريق تحضيره كعصير طبيعي و صحي، و ذلك بمزجه مع حبة واحدة من الليمون المعصور، و حبتين من التفاح الطازج، و قطعة من الزنجبيل الأخضر و ساق واحد من الكرفس.
  • المخلل
    تختلف طرق تناول الشمندر و تتنوع، بحيث يفضل صنعها في بعض الأحيان كنوع من أنواع المخللات، و ذلك من خلال تقطيعها إلى شرائح، و وضعها في خليط من خل الأرز، و العسل و الزنجبيل المفروم، و الفلفل الحار و القليل من الملح، بعد تحميصها أو سلقها على البخار، و من ثم تخزينها في الثلاجة ليتم استهلاكها في غضون شهر واحد ليس أكثر.
  • شمندر خام أو سوتيه
    يفضل تناول الشمندر بشكله الخام من غير طهوه للإستفادة من المعادن و المغذيات التي يحتوي عليها، عن طريق إضافته إلى السلطات، كما يمكن صنع السوتيه منه، و ذلك عن طريق فصل الجزء الورقي عن الجذع، و طهي الجذع، بإضافة زيت الزيتون و الخل أو عصير الليمون و الملح و الفلفل، حتى يصبح طرياً.
  • شمندر مشوي
    يمكن تحضيره عن طريق غسل الشمندر، و يسخن الفرن على درجة 350 درجة فهرنهايت، و من ثم يتم تحميصه قليلاً في مقلاة على النار مع الماء، و من ثم يغطى بورق الألمنيوم، و يشوى لمدة 20-455 دقيقة بالفرن، حتى يصبح طرياً.
  • شمندر مسلوق على البخار
    يطهى الشمندر بعد غسله في وعاء خاص للطهي على البخار، أو يوضع فوق الماء المغلي، ليصبح طرياً، و من ثم يتم تقشيره و تقطيعه إلى شرائح و تناوله حسب الرغبة.