طرق زيادة هرمون الذكورة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٢ ، ٤ أبريل ٢٠١٩
طرق زيادة هرمون الذكورة
هرمون الذكورة أو ما يُعرف بهرمون التستوستيرون، هو أحد أهم الهرمونات التي ينتجها الذكور بكميات كبيرة في منطقة الخصيتين والغدة الكظرية، ويتم إنتاجها عند الإناث بكميات قليلة ويرتبط زيادة مستوى هرمون التستوستيرون بعدة أمور منها، نمو الشعر والأداء الجنسي وزيادة كتلة العضلات والإنتصاب والإنجاب وبعض الأمور الأخرى عند الذكر البالغ، وتبدأ هذه الهرمونات بالزيادة عند الذكر في مرحلة البلوغ الأولى، وتصل ذروتها عند الرجال في سن الأربعينيات من العمر ثم تبدأ بعد ذلك بالإنخفاض تدريجياً مع تقدم سن الرجل اكثر وأكثر.

طرق زيادة هرمون الذكورة

تشمل هذه الطرق عدة أجزاء منها الإهتمام بالطعام الصحي والإهتمام باللياقة البدنية وإحداث بعض التغييرات في الحياة اليومية.

أولا الاهتمام بالغذاء

أولاً: الإهتمام بالطعام الصحي والتركيز على تناول بعض المجموعات من الأغذية ومنها :
  • تغيير عادات الطعام الخاصة بك، والتركيز على نوعيات محددة من الطعام واتباع نظام غذائي صحي يشمل كميات معينة من الدهون الصحية والكوليسترول الجيد والبروتينات وبعض الأنواع من الخضار الورقية.
  • تناول بعض الأنواع من المكسرات كالجوز أو اللوز، ودمجه في النظام الغذائي الخاص بك، لذا ركز على تناول االجوز البرازيلي والكاجو والفول السوداني، وبعض المكسرات التي تحتوي على الدهون الأحادية المشبعة.
  • تناول بعض الأطعمة الغنية بالزنك كالمحار، حيث أن الزنك من أهم العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم بكميات محددة لزيادة مستوى إنتاج هرمون الذكورة التستوستيرون. كما ان اللحوم والأسماك والألبان ومشتقاته الحليب المختلفة غنية بعنصر الزنك ويُنصح بتناولها.
  • تناول دقيق الشوفان، حيث انه يحتوي على نسب عالية من الألياف بعكس محتواه المنخفض من الدهون، كما ان الشوفان يحتوي على مركبات معينة تحد من الجلوبيولين الذي يحد من إفراز التستوستيرون.
  • تناول البيض بكثرة، فذلك يزيد من نسبة التستوستيرون، وبما أن صفار البيض يحتوي على نسبة عالية من الكوليسترول الجيد فإن إفراز التستوستيرون سيزداد.
  •  تناول الكرنب والحد من تناول السكريات.
  •  الإهتمام بتناول فيتامين د3.

ثانياً: الإهتمام بممارسة الرياضة والحفاظ على اللياقة البدنية

  • وضع خطة لممارسة التمارين الرياضية، كممارسة رياضة رفع الأثقال التي تعمل على زيادة نسبة هرمون التستوستيرون، ورفع الأوزان الثقيلة مع عدد اقل من التكرارات.
  • محاولة تكثيف تمارين التدريب، فإن ذلك يؤدي لتحسين عمليات الأيض داخل الجسم وزيادة مستوى هرمون التستوستيرون.
  • ممارسة تمارين القلب، حيث يجب ممارستها بإعتدال وعدم إرهاق القلب والجري لمسافات بعيدة.
  • ترك فترة تعافي للجسم بين التمارين الرياضية المختلفة، فإرهاق الجسم يحد من إفراز هرمون التستوستيرون.

ثالثاً: إجراء بعض التغييرات في أسلوب الحياة

  • النوم بشكل جيد ومناسب: ححيث وجد أن الجسم يُفرز التستوستيرون أثناء النوم، لذا يجب النوم لفترة لا تقل عن ثمان ساعات يومياً.
  • الحد من الإجهاد وتقليل تناول الكافيين الذي يحد من إفراز هرمون التستوستيرون.
  • ممارسة الهوايات المفضلة، ومعالجة ارتفاع ضغط الدم.
وفي نهاية حديثنا فإنه لابد من إستشارة الطبيب المختص إذا ما كنت متأكداً من نقص في إنتاج هرمون التستوستيرون للحصول على الأدوية المُناسبة لعلاج ذلك الأمر.