شعر محمد بن فطيس في الغزل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
شعر محمد بن فطيس في الغزل

الشاعر محمد بن فطيس هو شاعر قطري اشتهر و ذاع صيته بعد فوزه في جائزة برنامج شاعر المليون، وذلك في العشرين من آذار من عام 2007، الذي يُقام في الإمارات العربية المتحدة، وبذلك يكون أول شاعر يفوز باللقب، وقد أطلق عليه أحد أعضاء لجنة التحكيم لقب "المحيط الهادي"، لما كان يتصف به من هدوء وعُمق، سواء في شخصيته أو في شعره، نشأ في بيئةٍ أدبية ثقافية تُحب الشعر، إذ أن والده شاعر مشهور في قطر، وهو من قبيلة آل مرة التي ينتمي إليها الكثير من الشعراء، ولمحمد بن فطيس العديد من القصائد الجميلة وخصوصاً في الحب والغزل، كما أن له العديد من القصائد التي لحنها كبار الملحنين في الخليج العربي وتم غناؤها، وشعره من النوع النبطي الذي يعتمد لهجة دول الخليج العربي.

شعر محمد بن فطيس في الغزل

  • حب الجريح آخـر دروب اللقـاء ويجيـه ....... وتحـب القـدم جيّـة مكـان اول مواجـه فقد خاطري شـي ٍ مـن الضيقـه مسلّيـه ...... وغدت روحي من النـاس والليـل هجّاجـه
  • والله لون حمل صبري فوقك..ان تبرك والله ولو تعتذر منـت بعلـى خبـري إن ما جبرك الغلا ما اقدر على جبـرك ياللي على ارض الوفا ما شبرك بشبري تزعل وترجع وتلقانـي علـى خبـرك وانا انكسر لك واجيـك ادوّر لجبـري
  • ياليتنـي مـن قبـل لا احبـه اقفيـت والا ان دروبي عـن دروبـه تناحـت أهون علـي مـن البكـا والتناهيـت واشلا من سدود ٍ على النـاس باحـت عرفت كيف الحي يفرق عـن الميـت وعرفت قيمـة نعمتـي يـوم راحـت
  • اللي لي انـك تليـن وتتـرك الشـدّه واللي لك اني ما سولف بـك لهراجـه زعلة تغلي ومـن تزعلـه مـن قـدّه ما دام كـل ٍ يبـي دربـك ومنهاجـه غالي وتبخل علـي وتطّـول الصـدّه الله يسامـح غـلاك ويلعـن الحاججه
  • تدري وش ابيض من خفوقك؟؟...عباتـك وتدري وش اللي غرني؟؟...نظرتي فيـك وتبغـي تناظـر وانـت عايـش مماتـك شف وحدتـك والنـاس تجلـس حواليك وتبغي تشوف اشجع رجـل فـي حياتـك شفني......وانا راحل...على كثر ما أغليك
  • ياعيـن لا تبكـيـن وعيـونـه تـنـام عادك الى ما خـاب ظنـي بترضيـن لـو الدمـوع اتفيـد فـادن الايـتـام ولـو الكـلام يفيـد عـادت فلسطيـن ولـو النبـاات يطّلعـه دمعـة هيـام؟ شفتوا علـى وجهـي ورود وبساتيـن
  • كأنك مشكك في الوفـا والغـلا هـااك جوالـي اقـر القائمـه كـل ابيـهـا رقمك مع الصـادر ولا وارد اسـواك والناس في اللي ( لم يـرد عليهـا ). وايـاك واياني...وايـانـي ايــاك من غيبة (ن) من دون عذر يحميهـا
  • وأنت شكلك تحسبنـي فـي نعيـم لنـي اخبـي صوابـي واستـره ولاتحسب الجفن من دمعه عقيـم يستحي منك والى اقفيـت انثـره ولايغرك وان بدا جسمـي سليـم والله ان جسمي سـوار المقبـره والله ان احر مـن دمـع اليتيـم دمعة الرجـال مـن فرقـا مـره

ياهية للشاعر محمد بن فطيس

ياهيه إلتفت لي وإسمع دعاي لك يـا هيـه ... ترى عادتك تشبـع مـن البعـد واتواجـه دعيتك بصوتٍ ياصلـك ليـه مـا توحيـه ... وأنا أسمع ضلوعك من صدى الصوت لجاجه عليـك الفـؤاد إخلاجـه مصمـخ راعيـه ... خف الله في راعيـه مـا تسمـع إخلاجـه ترى العفو قد جـاك أولـه وإغتنـم تاليـه ... وترى الحلم بحرٍ غيـر لا تامـن أمواجـه وترى الـود ليـلٍ مظلـمٍ جيت لـك ساريـه ... سراجه وصالـك والجفـا ينفـخ سراجـه وترى قصرنا اللي كم سنة نجمـع ونبنيـه ....هوى العذل طيـح بابـه العـود وسياجـه لي أيام مـدري ويـن دارك ولا أدري ليـه ....وأنا خابـر إنـي بـاب شفـك ومزلاجـه غيـابٍ بـلا سبـة هجـادٍ بــلا تنبـيـه .....وجفا أغلى العرب نارٍ على الكبـد وهاجـة نضج قلبي من البعـد وش حاجتـك تكويـه .....جفاك الجمر والصبر فـي بعـدك الصاجـه وطبع حبـك بقلبـي والأيـام مـا تمحيـه .....هـذا هجـرك يحـاول يموجـه ولا ماجـه يموت الأمـل لكـن ظنـون الغـلا تحييـه ......وعروق الوفـا فالـروح والقلـب وجاجـة خبرتوا حدٍ يبكـي علـى واحـدٍ يبكيـه؟؟!! .....وخبرتوا حدٍ مسجون ما يبقـي إفراجـه؟؟!! أحبـه ولا أبغضتـه علـى شـيٍ يسويـه .....ولا زالـت رقـاب الرجـا فيـه منعـاجـة عسى منزلٍ ضمه حقـوق الوسـم تسقيـه .... وتضحك له الدنيا وهـو يضحـك حجاجـه فقد خاطـري شـي مـن الضيقـة مسليـه ....وغدت روحي من النـاس والليـل هجاجـة أروح لمكـانٍ خابـره .. خابـره ياتـيـه ....أسوق القدم صوبـه وهـي مالهـا حاجـة مكـانٍ نزيـه وأول مواجهـي لـه فـيـه ....وأنـا خابـرٍ مـا رجـل مثلـه بـدواجـة لعل وعسـى مـا حدنـي للمجـي يدعيـه .....وأشوفه وأنـا مـا ودي أسبـب إحراجـه يحب الجريح آخـر دروب اللقـى ويجيـه ......وتحـب القـدم جيـة مكـان أول مواجـه