شعراء العرب في الحب

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٥ ، ٨ مايو ٢٠١٩
شعراء العرب في الحب

الحب في الشعر العربي

قام الشعرُ العربيّ على أغراضٍ مختلفةٍ منذ العصر الجاهليّ، وقد كانت هذه الأغراض بمثابة الدافع الذي دفع الشاعر لكتابةِ شعرِه، وقد تأثّرت ببيئة الشاعر وبمشاعره وأحلامِه وآمالِه، ومنها: المدح والحماسة والفخر والهجاء والرثاء والحكمة، ومن الأغراض المهمّة الغزل والحبّ، وهما من أهم أغراض الشعر العربي فلا نجد عصرًا أو مرحلةً من العصور التي مرّت على الشعر العربيّ إلّا والغزل من أهمّ ما كُتِبَ في شِعرها، ولكنّ شعرَ الحب والغزل اختلف بين العصور بسبب طبيعة الحياة والبيئة المحيطة بالشاعر، ولا خلافَ في أنَّ كلَّ شعراء العرب في الحب كانوا مبدعين في معانيهم وألفاظهم فصاغوا أجمل أبيات الحبِّ الخالدة. [١]

شعراء العرب في الحب

يبدو واضحًا اختلافُ الأسلوب والألفاظ والتعبير بين شعراء العصور العربيّة في تعبيرهم عن حبِّهم، وطريقة غزلهم بالمحبوبة، ولكن تبقى المشاعر صادقةً مهما اختلفت طريقة التعبير عنها، ويبقى الشُّعراء العرب أكثر من استطاع وَصفَ مشاعر الحبِّ الصافية الصادقة، وفيما يأتي تعريفٌ ببعض شعراء العرب في الحب:

  • الأعشى: هو ميمون بن قيس بن جندل، لُقّبَ بالأعشى بسبب ضعفِ بصره، وقِيلَ عنهُ أعشى قيس والأعشى الأكبر، وهو من شعراء الجاهليّة، وقد أدرك الإسلام ولم يُسلِم، صُنِفَ أنَّه من أشعر شعراء الجاهلية، وكان شعره غزيرًا، وجعله ابن سلام أحد الشعراء الأربعة الأوائل في الجاهليَّة، له من الشعر القصائد الطّوال وقد سُمّي صنَّاجةَ العرب.[٢]
  • قيس بن الملوح: قيس بن الملوّح بن مزاحم بن عدس بن ربيعة بن جعدة بن كعب بن ربيعة العامريّ، كان لقبُه مجنون ليلى، وهو من أشهر شعراء العرب في الحبّ والغزل على الإطلاق، ولُقّب بذلك اللقب بسبب حبِّه الشديد لليلى العامريّة، عاش ابن الملوح في عهد مروان بن الحكم وعبد الملك بن مروان، كتب الشعر الكثير في حبِّ ليلى، التي لم يقبل أهلُها تزويجَها له، وقد كان له التأثير الواضح في الأدب العربيّ.[٣]
  • جميل بثينة: هو جميل بن عبد الله بن معمر العذري القضاعي، من أشعر شعراء العرب، عَشقَ جميل فتاةً تُدعى بثينة بنت حيان، وطلبها للزواج لكنَّ والدها لم يقبل، وزوَّجَها من رجل آخر، وذلك جعله يزيد هيامًا بها، ونظم بها أجمل الأشعار التي تداولتها الناس في شتى المنابت، وقد مات حبُّ جميل بموته، ولكن شعرَه خلَّدَ صدقَ مشاعره وإخلاصَه. [٤]
  • بشار بن برد: هو بشار بن برد العقيليّ، وُلد في البصر وكان مكفوفَ البصر، وقد عُدَّ بشار الشاعر العباسيّ الأول بلا منازع، وقد كان أقربَ الشعراء من الخلفاء بسببِ شعره المتقدِّم، وقد اتصف بصفات سيّئة منها المجون والاستهتار بالدِّين ونهش أعراض الناس والزندقة، وكان كثيرَ الشعر، وقد كتب في كلِّ أغراض الشعر منها الغزل والحبّ. [٥]
  • ابن زيدون: هو أحمد بن عبد الله بن غالب بن زيد المخزوميّ، من أشهر شعراء العرب في العصر الأندلسي، ويعدُّ من أصدق الشعراء وأنقاهم خيالًا، اشتهر ابن زيدون بحبِّه لولّادة بنت المستكفي، وقد كان مُرهَفَ الإحساس فكتب في حبِّها القصائد الطوال، وقد كان للغزل ثُلثُ ديوان ابن زيدون، وامتاز غزلُه بعذوبة الألفاظ ودقة الوصف، والمشاعر الجيّاشة.[٦]
  • نزار قباني: نزار قباني هو شاعر سوري، ويعدُّ من أشهر شعراء العصر الحديث، درس الحقوق وعملَ في السلك الدبلوماسيّ، وكان شاعر المرأة بامتياز، دافَعَ عن حقوقها ووقف إلى جانبها لتطالبَ بحريّتها، وكان من قصائده للمرأة قصائد الحبِّ والغزل التي ما تزال محفوظةً في كلِّ القلوب، وتُردّد على لسان كلِّ محبٍّ لشعر نزار قباني. [٧]

نماذج من الشعر العربي في الحب

في الشعر العربي قصائدُ لا يُمكنُ عَدُّها عن الحبِّ والغزل، عبَّر فيها الشعراء عن صدق مشاعرهم وجمال إحساسهم، وقد مات الشعراء ومات حبُّهم، ولكن بقي شعرُهم خالدًا ليخبر عن إخلاصهم منقطعِ النّظير، وفيما يأتي نماذج من الشعر العربي لأشهر شعراء العرب في الحب:

  • قصيدة وَدِّعْ هريرةَ، للأعشى: [٨]

وَدِّع هُرَيرَةَ إِنَّ الرَكبَ مُرتَحِلُ

وَهَل تُطيقُ وَداعاً أَيُّها الرَجُلُ
غَرّاءُ فَرعاءُ مَصقولٌ عَوارِضُها
تَمشي الهُوَينا كَما يَمشي الوَجي الوَحِلُ

كَأَنَّ مِشيَتَها مِن بَيتِ جارَتِها

مَرُّ السَحابَةِ لا رَيثٌ وَلا عَجَلُ
تَسمَعُ لِلحَليِ وَسواساً إِذا اِنصَرَفَت
كَما اِستَعانَ بِريحٍ عِشرِقٌ زَجِلُ
  • قصيدة تَذكَّرَ أنسًا من بثينةَ ذا القلبُ، لجميل بثينة: [٩]

تَذَكَّرَ أُنسًا مِن بُثَينَةَ ذا القَلبُ

وَبَثنَةُ ذِكراها لِذي شَجَنٍ نَصبُ

وَحَنَّت قُلوصي فَاِستَمَعتُ لِسَجرِها

بِرَملَةِ لُدٍّ وَهيَ مَثنِيَّةٌ تَحبو
أَكَذَّبتُ طَرفي أَم رَأَيتُ بِذي الغَضا
لِبَثنَةَ ناراً فَاِرفَعوا أَيُّها الرَكبُ

إِلى ضَوءِ نارٍ ما تَبوخُ كَأَنَّها

مِنَ البُعدِ وَالإِقواءِ جَيبٌ لَهُ نَقبُ

متى يَشتَفي مِنكَ الفُؤادُ المُعَذَّبُ

وَسَهمُ المَنايا مِن وِصالِكِ أَقرَبُ
فَبُعدٌ وَوَجدٌ وَاِشتِياقٌ وَرَجفَةٌ 
فَلا أَنتِ تُدنيني وَلا أَنا أَقرَبُ
كَعُصفورَةٍ في كَفِّ طِفلٍ يَزُمُّها
تَذوقُ حِياضَ المَوتِ وَالطِفلُ يَلعَبُ
فَلا الطِفلُ ذو عَقلٍ يَرِقُّ لِما بِها
وَلا الطَيرُ ذو ريشٍ يَطيرُ فَيَذهَبُ
وَلي أَلفُ وَجهٍ قَد عَرَفتُ طَريقَهُ
وَلَكِن بِلا قَلبٍ إِلى أَينَ أَذهَبُ
  • قصيدة أشهدُ أنْ لا أمرأة إلا أنتِ، لنزار قباني: [١١]

أشهد أن لا امرأة ً أتقنت اللعبة إلا أنت واحتملت حماقتي عشرة أعوام كما احتملت واصطبرت على جنوني مثلما صبرت وقلمت أظافري ورتبت دفاتري وأدخلتني روضة الأطفال إلا أنتِ أشهد أنْ لا امرأة ً تشبهني كصورة زيتية في الفكر والسلوك إلا أنت والعقل والجنون إلا أنت والملل السريع والتعلق السريع إلا أنتِ أشهد أن لا امرأة ً قد أخذت من اهتمامي نصف ما أخذتِ واستعمرتني مثلما فعلتِ

وحررتني مثلما فعلتِ.

المراجع[+]

  1. "كتاب الشعرية العربية: الأنواع والأغراض"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 08-05-2019. بتصرّف.
  2. "الأعشى"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 08-05-2019. بتصرّف.
  3. "قيس_بن_الملوح"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 08-05-2019. بتصرّف.
  4. "جميل بن معمر"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 08-05-2019. بتصرّف.
  5. "بشار بن برد"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 08-05-2019. بتصرّف.
  6. "ابن زيدون"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 08-05-2019. بتصرّف.
  7. "نزار قباني"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 08-05-2019. بتصرّف.
  8. "ودع هريرة إن الركب مرتحل"، www.aldiwan.net، اطّلع عليه بتاريخ 08-05-2019.
  9. "تذكر أنسا من بثينة ذا القلب"، www.aldiwan.net، اطّلع عليه بتاريخ 08-05-2019.
  10. "متى يشتفي منك الفؤاد المعذب"، www.aldiwan.net، اطّلع عليه بتاريخ 08-05-2019.
  11. " أشهد أن لا أمرأه إلا أنت"، www.aldiwan.net، اطّلع عليه بتاريخ 08-05-2019.