سرعة البكاء في علم النفس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
سرعة البكاء في علم النفس

البكاء في علم النفس هو أحد التعبيرات التي تظهر على وجه الانسان و يتمثل بذرف الدموع نتيجة للتعرض لبعض المواقف الانفعالية كالفرح أو الحزن أو الألم، فيما تعرف الدموع أنها عبارة عن سوائل يتم افرازها من خلال غدد دمعية موجودة في العين، و تتميز الدموع بطعمها المالح، و يشعر الكثير من الأشخاص بالحاجة إلى البكاء و خاصة النساء نظرا لكونه يريح النفس، ويساهم في اخراج المشاعر السلبية المتراكمة داخل الانسان، و يقلل من الشعور بالحزن و الغضب، وبالتالي يشعر الشخص بالراحة، هذا و لا يقتصر فوائد البكاء عند هذا الحد، بل يساعد في تنقية العينين من الأجسام الغريبة و الغبار، حيث تحتوي الدموع على مادة الليروزيم التي تعمل كمضاد حيوي يقي من  الإصابة بالالتهابات.

أنواع الدموع

هناك ثلاث أنواع من الدموع تتمثل بما يلي:

  • الدموع الاساسية الموجودة لدى الانسان و الحيوان، المسؤولة عن ترطيب قرنية العين.
  • الدموع الناتجة كردة فعل لتهيج العين أو تحسسها نتيجة بعض الأجسام الغريبة.
  • دموع البكاء و الذي ينتج عن التعرض لبعض الظروف العاطفية أو الجسدية أو النفسية.

سرعة البكاء في علم النفس

يفسر علم النفس أن سرعة البكاء ترجع إلى العوامل التالية:

  • يشير علم النفس أن الأطفال هم أكثر المخلوقات بكاءا، وذلك للفطرة الانسانية التي خلقها الله لديهم.
  • تعد النساء أكثر بكاء من الرجل، وذلك نتيجة زيادة عدد افرازت الغدد الدمعية لديها مقارنه مع الرجل.
  • أثبتت بعض الدراسات أن النساء أكثر سرعة في اظهار هذه الحالة الفسيولوجية من الرجل، و ذلك لأنها شديدة الحساسية و التأثر أكثر من الرجل.
  • أشارت الدراسات الطبية  أن معدل هذه الظاهرة لدى الرجل هو مرة في شهر، بينما ترواح لدى المرأة خمس مرات شهريا.
  • فيما يتعلق بالرجل ، تختلف تربية الرجل عن المرأة في المجتمعات الشرقية، حيث تعد هذه الظاهرة عيب لدى الرجال، وبذلك يمتنع الرجل عن اظهار مشاعره.

اضرار البكاء

هناك الكثير من الاضرار الناتجة عن البكاء أبرزها ما يلي:

  • الصداع الشديد.
  • ازدياد عدد نبضات القلب.
  • انتفاخ العيون وتورمها.
  • سيلان في الانف.
  • تهيج في القولون أو الاصابة في القولون.
  • تحسس ملتحمة العين.