سبب شهرة ابن بطوطة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٨ ، ٢ أبريل ٢٠١٩
سبب شهرة ابن بطوطة

ابن بطوطة هو محمد بن عبد الله بن محمد اللواتي الطنجي وكان يلقب ب (أمير الرحالين المسلمين)، وهو مؤرخ ورحالة وفقيه وقاضي أيضا، وقد خرج ابن بطوطة عام سبعمائة وخمسة وعشرين هجري ليطوف بعدة بلدان ومن أهمها المغرب والسودان ومصر والحجاز وتهامة واليمن ونجد وفارس والشام وعمان وتركستان والعراق والبحرين وما وراء النهر وبلاد التتار والهند والصين الجاوة وأواسط أفريقيا، وفي أثناء طوافه وسفره كان يتصل بالملوك والأمراء فيقوم بمدحهم في أشعاره، بالإضافة إلى أنه يستعين بالهبات التي يقدموها له في أثناء سفره، وفي هذا المقال سنوضح سبب شهرة ابن بطوطة التي مازالت حتى وقتنا الحالي.

سبب شهرة ابن بطوطة

  • ولد ابن بطوطة في عام ألف وثلاثمائة وأربعة ميلادي، وكان ذلك في المغرب، تحديدا في مدينة طنجة.
  • ابن بطوطة هو ابن لإحدى العائلات التي تعمل بالقضاء وتعمل في العلوم الشرعية.
  • ابن بطوطة ينتمي لقبيلة (لواتة)، وهي عبارة عن قبيلة أمازيغية.
  • قام ابن بطوطة بقطع مسافة 121 ألف كيلو متر، في زمن لم تكن معرفة فيه وسائل النقل الحديثة.
  • بلغ عدد الدول التي زارها ابن بطوطة حوالي أربع وأربعين دولة.
  • استمرت رحلة ابن بطوطة حوالي أربع وعشرين سنة، لم يرى خلال هذه الفترة بلاده المغرب أبدا.
  • عندما ابتدأت رحلته كان حينها قد بلغ من العمر الواحد والعشرين عاما.
  • في أثناء طوافه وسفره كان يؤرخ للمدن التي يمر بها.
  • أما فيما يخص لقب (ابن بطوطة) الذي اشتهر به فقد اختلفت الآراء والأقاويل في أصل التسمية.
  • فبعض الآراء تقول بأنه أخذ هذا اللقب من والدته، حيث كان الاسم الأصلي لوالدته "فطومة"، فتم تحريف اسمها ليصبح "بطوطة"، ومن ثم نودي ابنها ب (ابن بطوطة).
  • فيما أشار البعض إلى أن بطوطة هو جزء من اسم عائلته، حيث أنهم استندوا في ذلك إلى أن اسمه الكامل هو "أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن محمد بن إبراهيم بن يوسف اللواتى الطنجى بن بطوطة بن حميد الغازى بن القريش العلى".
  • كان ابن بطوطة يتعين بهبات الملوك ليكمل سفره، حيث كانوا يمنحوه إياها جزاء عن الشعر الذي يلقيه إليهم، حيث عمد ابن بطوطة إلى التقرب للملوك عن طريق شعره.
  • كانت الرحلة الأولى لابن بطوطة باتجاه الجزائر، ومن ثم تونس، لينتقل بعدها إلى مصر والسودان، ومن ثم فلسطين وسوريا.
  • قامت جامعة كامبردج بإطلاق لقب (أمير الرحالة المسلمين الوطنيين) على ابن بطوطة.