سؤال و جواب حول انقطاع التنفس خلال النوم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
سؤال و جواب حول انقطاع التنفس خلال النوم

أن انقطاع التنفس خلال النوم من اضطرابات النوم الشائعة بين الناس, و التي يصاب بها حتى الأطفال الرضع, إذ تقول الدراسات أن 5%-6% من سكان العالم مصابون بهذا الاضطراب, و 2% من الأطفال كذلك, و المؤسف هنا أن أكثر من نصف الحالات غير مشخصة طبيا, مما يدل على الاستهانة بهذه المشكلة أو عدم تقديرها بالطريقة الصحيحة, فيما يلي مجموعة من الأسئلة و إجاباتها حول انقطاع التنفس:-

ما هو انقطاع التنفس؟

انقطاع التنفس هو ارتخاء في عضلات مجرى الهواء العلوي (اللسان, واللهاة, و الحنك) مما يودي إلى إغلاقه بصورة كاملة, في الوضع الطبيعي تبقى هذه العضلات محافظة على بقاء مجرى التنفس مفتوحا, و يؤدي هذا الانسداد إلى منع التنفس لفترة من الزمن, مما يخفض نسبة الأكسجين في الدم إلى حدود دنيا, ثم يتنبه الجسم لذلك فيعود مرة أخرى للتنفس بسحب نفس عميق, قد يوقظ الشخص من النوم أحياننا و قد لا يفعل.

ما هي علامات التحذير من الإصابة به؟

الشخير بصوت عالي, يدل على وجود إغلاق في مجرى التنفس قد يكون إغلاقا غير كامل, ثم ينقطع ليصبح إغلاقا كاملا, و قد لا يكون هناك شخير في بعض الحالات, فيمكن للأهل أو شريك النوم ملاحظة ذلك من خلال تنفس قوي و متكرر بسرعة, و هذا يدل على أن الجسم خرج للتو من حالة إنقطاع تنفس.

أيهما معرض أكثر للإصابة النساء أم الرجال؟

يصاب الرجال و النساء بانقطاع التنفس, و لكن الرجال أكثر معرضين لذلك ضعفي النساء, و تزداد هذه النسبة لدى النساء مع تقدم العمر, و كذلك تصيب الأطفال بنفس النسبة من الجنسين.

ما هي أسباب الإصابة بانقطاع التنفس؟

تعد السمنة أحد أهم أسباب الإصابة بانقطاع التنفس, فهي تسبب تضيق في المجرى العلوي للتنفس, مما يسهل انسداده بشكل كامل, و قد يسبب ذلك أيضا تضيق طبيعي في مجرى التنفس كعيب خلقي, أو ما يحدث لأسباب أخرى مؤقته مثل الإلتهابات و في هذه الحالة يعد انقطاع التنفس عرضيا وليس دائما.

ما هي أثر انقطاع التنفس و مخاطره؟

يعد عدم تزويد الجسم بالأكسجين لفترة من الزمن, و انخفاض نسبته في الدم أمر سيئ للصحة, و له العديد من التأثيرات, و خصوصا في حال تكرار هذه الحالة بشكل كبير, إذ من الممكن أن يحدث لمئات المرات خلال الليلة الواحدة, ومن أثاره السلبية ما يلي:-

  • النعاس و التعب الدائم خلال النهار يسبب عدم الحصول على النوم الصحي حلال النوم.
  • ضعف التركيز و الذاكرة, و كذلك التدهور المعرفي.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • مشاكل القلب و الشرايين.
  • الإصابة بالسكري من النوع الثانية.
  • تختلف هذه الأثار من حيث الشدة حسب درجة الإصابة بانقطاع التنفس.

كيف يعالج انقطاع التنفس؟

يعالج انقطاع التنفس بعد تشخيصه من خلال بعض الأجهرة التي توضع كقناع على الأنف طوال الليل, و التي تحتوي على أنابيب تبقي مجرى التنفس مفتوحا, و يعتبر حالا لمشكلة الشخير أيضا, و قد يكون هذا الحل مزعجا لدى البعض, مما يجعلهم يبحثون عن العلاج الوظيفي مثل برامج أنقاص الوزن, و تقوية العضلات من خلال تمارين التنفس.

ملاحظة:- يجب على الأهل مراقبة نوم الأطفال, و مراجعة الطبيب في حال ملاحظة هذه المشكلة, و التي قد يكون أثرها أكبر على الأطفال و خصوصا أن أجسامهم في مرحلة النوم, و انخفاض الأكسجين يسبب الكثير من المشاكل الصحية لهم.