رقية العين والحسد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١١ ، ٧ يوليو ٢٠١٩
رقية العين والحسد

الرقية الشّرعية

للعين والحسد قوّة خارقة، لا يصدّقها كثير من النّاس، فقد تهدّ الجبال، وأصل العين والحسد من إعجاب العائن والحاسد بما ينظر إليه، قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم-: "الْعَيْنُ حَقٌّ، ولو كانَ شيءٌ سابَقَ القَدَر سَبَقَتْهُ العَيْنُ..". لمدى قوّتها وضراوتها، وقد أمرنا الله -تعالى- بالاستعاذة من الحاسد فقال تعالى: {وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ}.[١] ، فكلّ شخصٍ عائنٍ هو حاسدٌ، وليسَ كلُّ شخصٍ حاسدٍ هو عائنٌ، فالعينُ سهام تخرج من الأنفس المريضة والحاسدة لتصيب من وقع عليه الإعجاب والحسد، فتارة تصيبه وتارة تخطئه، على حسب قوّة إيمانه وتحصّنه بتلاوة القرآن والأذكار اليوميّة، فالعين تؤثّر في العقول وفي الرّزق وفي الجمال، وفي الدّين وفي الأخلاق وفي الأعمار وفي الحياة الزّوجيّة والأسريّة، ورقية العين والحسد في الفقرة الآتية.[٢]

رقية العين والحسد

من السنّة ما قالته السّيدة عائشة -رضي الله عنها-: "كان يؤمرُ العائنَ أنْ يتوضّأ ثم يغتسلْ منهُ المَعينُ"،[٣]وطريقة أخرى، كأن يأخذ المصاب بالعين شيئًا من ملابس العائن ممّا يخالط عرقه أو ريقه، فتغمس في ماء ثمّ يغتسل بذلك الماء، هذا إن عرف العائن، وإن لم يعرف يعالج بالعلاجات المباحة وبالرّقية الشّرعيّة التي وردت عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- وهذا مختصر لبعض آيات رقية العين والحسد، يقرؤها المعيون على نفسه، أو أحد آخر يقرؤها عليه، وعلى ماء وزيت زيتون وعسل، وفيها نفع إن شاء الله تعالى. يستحضر الرّاقي قلبه وعقله، وهو بكامل الطّهارة، والإيمان بأنّ الشّافي هو الله سبحانه وتعالى، فيبدأ الرّقية بالاستعاذة والبسملة ثمّ يقرأ:[٤]

  • سورة الفاتحة: {بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ *الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ*الرَّحْمـنِ الرَّحِيمِ*مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ*إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ*اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ*صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ}.[٥] "سبع مرات"
  • سورة البقرة: {بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ، الم*ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ*الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ*والَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ وَبِالآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ*أُوْلَـئِكَ عَلَى هُدًى مِّن رَّبِّهِمْ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ}،[٦]{اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ}،[٧] {آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ*لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ}.[٨] "ثلاث مرّات"
  • سورة الشرح: {أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَكَ * وَوَضَعْنَا عَنْكَ وِزْرَكَ * الَّذِي أَنْقَضَ ظَهْرَكَ * وَرَفَعْنَا لَكَ ذِكْرَكَ * فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا * إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا * فَإِذَا فَرَغْتَ فَانْصَبْ * وَإِلَى رَبِّكَ فَارْغَبْ}.[٩]
  • سورة الكافرون: {قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ * لَا أَعْبُدُ مَا تَعْبُدُونَ * وَلَا أَنْتُمْ عَابِدُونَ مَا أَعْبُدُ * وَلَا أَنَا عَابِدٌ مَا عَبَدْتُمْ * وَلَا أَنْتُمْ عَابِدُونَ مَا أَعْبُدُ * لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ }.[١٠]
  • سورة الإخلاص: {قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ * اللَّهُ الصَّمَدُ * لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ * وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ}.[١١] "ثلاث مرّات"
  • سورة الفلق: {قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ * مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ * وَمِنْ شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ * وَمِنْ شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ * وَمِنْ شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ}.[١٢] "ثلاث مرّات"
  • سورة الناس: {قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ * مَلِكِ النَّاسِ * إِلَهِ النَّاسِ * مِنْ شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ * الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ * مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ}.[١٣] "ثلاث مرّات"

هذه رقية العين والحسد من القرآن الكريم، ويحبّذ، أن يرفدها الرّاقي بما ورد عن النّبيّ -صلى الله عليه وسلّم- من الاستعاذات والأدعية، كـ: "أعوذُ باللهِ السَّميعِ العَليمِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجيمِ؛ مِن هَمْزِه، ونَفْخِه، ونَفْثِه".[١٤] "أُعيذك بكلمات الله التّامة، من كلّ شيطان وهامّة، ومن كلّ عين لامَّة". لقول النّبيّ -صلّى الله عليه وسلّم للحسن والحسين -رضي الله عنهما-: "أُعيذكما بكلماتِ اللهِ التّامّةِ من كلِّ شيطانٍ وهامَّةٍ ومن كلِّ عينٍ لامَّةٍ".[١٥] "أعوذُ بوجهِ اللهِ الكريمِ ، بكلماتِ اللهِ التامَّاتِ ، اللاتي لا يُجاوزهنَّ بَرٌّ ولا فاجرٌ ، من شرِّ ما نزل من السماءِ ، ومن شرِّ ما يعرجُ فيها ، ومن شرِّ ما ذرأ في الأرضِ ، ومن شرِّ ما يخرجُ منها ، ومن فتنِ الليلِ والنهارِ ، إلا طارقًا يطرُقُ بخيرٍ".[١٦] وهناك أدعية كثيرة وردت عن النّبيّ -صلّى الله عليه سلّم- في هذا الخصوص.

نصائح للراقي

لا شكّ بأنّ تقديم العون للمسلمين من الأعمال الخيّرة التي يؤجر عليها العبد، لقول رسول الله –صلّى الله عليه وسلّم-: "من استطاع منكم أن ينفع أخاه فليفعل"، وللسير في طريق الرّقية الشّرعيّة لا بدّ من بعض الإرشادات:[١٧]

  • تدبّر الرّاقي والمرقي للآيات القرآنيّة والإيمان بأنّ الشّافي هو الله، سبحانه وتعالى.
  • معرفة الحرام والحلال خوفًا من أن يلتبس على الرّاقي الحقّ بالباطل، والاعتماد على المراجع الشّرعيّة في هذا المجال.
  • الإخلاص والصّدق في عمله، وألّا يأخذه الكبر والغرور، وأن يبتغي بعمله أوّلًا وآخرًا وجه الله –تعالى- ولا ضير في أخذ أجرة ماديّة على عمله.
  • الالتزام بالضّوابط الحدود الشّرعيّة، وخصوصًا عند علاج النّساء بعدم الخلوة بهنّ من غير محرم، أو مسّ أجسادهنّ من غير حائل عند العلاج.

المراجع[+]

  1. سورة الفلق، آية: 5.
  2. "حقيقة العيْن وطرق الوقاية منها وعلاجها"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 23-06-2019. بتصرّف.
  3. رواه النووي ، في المجموع، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم: 9/68، إسناده صحيح على شرط الشيخين .
  4. "الرقية الشرعية كاملة من القرآن والسنة"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 24-06-2019. بتصرّف.
  5. سورة الفاتحة، آية: 1-7.
  6. سورة البقرة، آية: 1-5.
  7. سورة البقرة، آية: 255.
  8. سورة القلم، آية: 51-52.
  9. سورة الشرح، آية: 1-8.
  10. سورة الكافرون، آية: 1-6.
  11. سورة الإخلاص، آية: 1-4.
  12. سورة الفلق، آية: 1-5.
  13. سورة الناس، آية: 1-6.
  14. رواه العيني، في نخب الافكار، عن أبو سعيد الخدري، الصفحة أو الرقم: 3/520، صحيح .
  15. رواه أحمد شاكر، في مسند أحمد، عن عبدالله بن عباس، الصفحة أو الرقم: 3/356، إسناده صحيح.
  16. رواه ابن حجر العسقلاني، في بذل الماعون، عن أبو هريرة، الصفحة أو الرقم: 93، إسناده فيه لين .
  17. "نصائح لمن أراد رقية الناس"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 24-06-2019. بتصرّف.