د. رغد القيسي: تقنية إزالة الشعر بالليزر أمان ودقة وسرعة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٦ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
د. رغد القيسي: تقنية إزالة الشعر بالليزر أمان ودقة وسرعة

من المؤكد أن ملقط الشعر شكل جزءاً أساسياً من حقيبة يدك خوفاً من اكتشافك لشعرة هنا أو هناك لم تلاحظيها، ولربما اضطررت إلى ارتداء الجينز لأيام متتالية لتتجنبي ألم إزالة الشعر الزائد بالأساليب التقليدية. ولكن من المؤكد أنك سمعتي عن تقنية الليزر، هذه التقنية التي ستحررك من هذا العبء والروتين. تعرفي أكثر على ثورة هذا العصر على تقنية إزالة الشعر بالليزر مع الدكتورة رغد القيسي أخصائية طب التجميل والليزر بمركز ماوي للجراحات اليومية.

 

أحدث التخلص من الشعر الزائد في الجسم بواسطة تقنية الليزر ثورة هائلة في عالم التجميل إذ أنها تعد التقنية الخارقة بالنسبة للنساء في كافة أنحاء العالم حيث مكنتهن من التخلص من عبء ثقيل لطالما بغضنه وللأبد.

فكم كانت زيارة صالونات التجميل بشكل دوري أمراً مزعجاً ولكن لا بد منه وذلك للخضوع إلى جلسات إزالة الشعر بالشمع، أو الحلول المنزلية ومنها صنع الحلاوة أو اللجوء في النهاية إلى الحل الأسرع لاستخدام شفرة الحلاقة، وجميع هذه الطرق ما هي إلا حلول غاية في الألم عدا عن كونها مؤقته ولا تعود بأية نفع للبشرة، فاستخدام الحلاوة المصنوعة من السكر والحمض تؤدي مع الوقت إلى ترهل الجلد، أما استخدام الشمع والشفرة بالأخص يعمل على تشكل الشعر تحت الجلد مما ينتج عن نموه داخل بثور وهذا ما تعاني منه العديد من النساء حيث يشكون عدم تمتعهن ببشرة صافية بالكامل بعد إزالة الشعر المؤقت.

وتعد إزالة الشعر الزائد بتقنية الليزر هي حل لكافة تلك المشاكل، والحل الأمثل للنساء على مختلف الأصعدة، فمن بعد الليزر لن تضطر السيدة إلى معاناة الألم مرة أخرى وبالأخص في الأماكن الحساسة لديها حيث يكون الألم مضاعفاً فالليزر يزيل الشعر بشكل دائم. كما يعمل أيضاً على التخلص من الشعر المتشكل تحت الجلد والذي يخلق مشكلة البثور وبهذا تحصل السيدة على بشرة صافية.

وفي خلال ثلاث إلى سبع جلسات من الليزر تحصل السيدة على بشرة ملساء غير متضررة، فتقنية الليزر آمنة وتتمتع بالدقة فتستهدف أماكن الشعر فقط. كما السرعة أيضاً فكل نبضة من الليزر تستغرق جزءاً من الثانية بإمكانها معالجة العديد من الشعيرات في الوقت ذاته.

لا يتطلب التحضير لجلسات الليزر الكثير، حيث يكفي التوقف عن نزع الشعر بالملقط والشمع والحلاوة قبل الليزر بستة أسابيع حيث تستهدف تقنية الليزر جذور الشعر والتي تزيلها أساليب التخلص من الشعر الزائد المؤقته. كم يجب تجنب التعرض للشمس قبل وبعد الجلسات لستة أسابيع حيث أن أشعة الشمس تجعل الليزر أقل فعالية وقد تؤدي إلى حدوث اختلاطات والتهاب في الجلد.

ومع ضمان هذه الاجراءات ستحصل النساء على بشرة صافية ملساء خالية من الشعر الزائد وستتخلص من هذا العبء للأبد وستشعر بحرية لا مثيل لها.