دواعي جراحة العمود الفقري

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٠ ، ٢٢ أغسطس ٢٠١٩
دواعي جراحة العمود الفقري

جراحة العمود الفقري

جراحة العمود الفقري أو جراحة الظهر هي الإجراء الجراحي الذي يتم لتخفيف آلام الظهر التي يمكن أن تنتج عن عدد كبير من الأمراض والأسباب، أو لتسهيل حركة العمود الفقري أو لتصحيح انحناء العمود الفقري والذي غالبًا ما يحدث في فترات الطفولة، ويمكن أن تساعد جراحة العمود الفقري في تقليل حاجة الشخص لتناول مسكّنات الألم، حيث يمكن أن يصبح هذا الأمر بمثابة العادة عند بعض الأشخاص، ولكنّه قد يحمل الكثير من المخاطر على صحة الكليتين والكبد، ومن الجدير بالذكر أن جراحة الظهر نادرًا ما تكون الخيار العلاجي عند المريض الذي يعاني من آلام الظهر، فمعظم الأسباب لا تستدعي إخضاع المريض لعملية جراحية حساسة، مع ما قد يرافقها من اختلاطات أو مخاطر. [١]

دواعي جراحة العمود الفقري

يمكن أن تكون جراحة العمود الفقري الخيار العلاجي الأنسب عند فشل العلاجات المحافظة في تخفيف الألم أو الأعراض المسبّبة للعجز في وظيفة الشخص، وغالبًا ما تسهم جراحات العمود الفقري في تخفيف الألم الذي يرافق ألم الظهر والذي يمتد إلى الطرفين العلويين أو السفليين أو أحدها، بالإضافة إلى تخفيف الخدر والتنميل الذي قد يرافق الألم، وهذه الأعراض غالبًا ما تنجم عن انضغاط النخاع الشوكي، والذي يمكن أن ينجم عن العديد من الأسباب، من هذه الأسباب ما يأتي: [٢]

  • مشاكل في القرص بين الفقرات: كتمزّق القرص بين الفقرات أو تورّمه -وهو الجزء الغضروفي الذي يفصل الفقرات العظمية عن بعضها ويعطيها سهولة الحركة-، أو حدوث فتق في القرص وضغطه للنخاع الشوكي في المنطقة الموافقة، وهذه الحالة تُدعى طبيًا بفتق النواة اللبية، وتؤثر هذه الحالة على فعالية النخاع الشوكي وعمله، بالإضافة إلى ترافقها مع الألم الذي قد يكون معنّدًا على المسكّنات.
  • فرط نمو العظم: يمكن أن يؤدي الفصال العظمي إلى حالة من النتوءات العظمية في بعض مناطق العمود الفقري، ويمكن أن تؤدي هذه النتوءات إلى منع الحركة المفصلية في العمود الفقري، أو إلى جعلها حركة محدودة ومؤلمة، كما يمكن أن تؤدي إلى تضييق المسافة التي يمر منها النخاع الشوكي، وهذه الحالة تترافق مع أعراض تختلف بشدّتها بحسب شدّة الحالة وامتدادها.

ويمكن أن يصعب على الطبيب تحديد السبب المباشر للألم الظهري بدقّة، حتى مع وجود دلالات شعاعية على الصور الشعاعية البسيطة بوجود فتق نواة لبية -أو ديسك فقري-، فهناك الكثير من الحالات الطبية التي يُكتشف فيها فتق النواة اللبية بالصدفة أثناء القيام بالصور الشعاعية لأسباب أخرى، وهذه الحالات لا تتطلب علاج الفتق عند كونه لا عرضيًا.

الخيارات العلاجية قبل التفكير بجراحة العمود الفقري

لا بد من السؤال عن الخيارات العلاجية التي يمكن أن يقوم بها المريض قبل التفكير بجراحة العمود الفقري، فهناك الكثير من الحالات التي يُشفى فيها المرضى الذين لا يملكون استطبابًا واضحًا لإجراء العمل الجراحي بشكل محافظ، ومن الخيارات العلاجية التي يجب أن يسأل عنها المريض قبل الخضوع للعمل الجراحي على العمود الفقري ما يأتي: [٣]

  • مضادات الالتهاب اللاستروئيدية.
  • مسكّنات الألم.
  • التمارين الرياضية والعلاج الطبيعي.
  • الحقن الستيروئيدية.
  • أخذ ما يكفي من وقت الراحة بحسب توصيات الطبيب.
  • فيديو عن دواعي جراحة العمود الفقري

    في هذا الفيديو يتحدث أخصائي جراحة العظام والمفاصل والمنظار والإصابات الرياضية الدكتور أحمد العموري عن دواعي جراحة العمود الفقري.

    [٤]

المراجع[+]

  1. Back Surgery: Pros and Cons, , "www.webmd.com", Retrieved in 03-03-2019, Edited
  2. Back surgery: When is it a good idea?, , "www.mayoclinic.org", Retrieved in 03-03-2019, Edited
  3. Herniated Disk Surgery: What to Expect, , "www.healthline.com", Retrieved in 03-03-2019, Edited
  4. "دواعي جراحة العمود الفقري"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 22-08-2019.