دعاء يوم عرفة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٣ ، ٧ يوليو ٢٠١٩
دعاء يوم عرفة

الدعاء

الدعاء في اللغة هو الطَّلب والابتهال، وهو عبادة من عبادات الإسلام، تتحقق من خلالها العبودية المطلقة لله تعالى، حيث إنَّ طلب الإنسان من ربِّه وابتهاله إليه يحقِّق غاية التذلُّل إلى الله تعالى والحاجة إليه -سبحانه وتعالى-، وقد دعا رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- الناس إلى الدعاء، قال في الحديث: "لا تعجِزوا في الدُّعاءِ فإنَّه لنْ يهلِكَ مع الدُّعاءِ أحَدٌ"[١]، والله تعالى قريب يجيب دعوة الداعين ويأمر الناس بدعائه والخضوع إليه من خلال الدعاء، قال تعالى في سورة الأعراف: {ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً}[٢]، وهذا المقال سيسلِّط الضوء على دعاء يوم عرفة وفضل هذا اليوم المبارك.

يوم عرفة

قبل تسليط الضوء على دعاء يوم عرفة، يُعدُّ يوم عرفة من أفضل أيام السنة وأكثر بركة، وهو اليوم التاسع من شهر ذي الحجة وهو الشهر الثاني عشر من كلِّ سنة هجرية، أي هو اليوم الذي يسبق يوم عيد الأضحى، وفي يوم عرفة يقفُ حجاج بيت الله الحرام على جبل عرفات بالقرب من مكة المكرمة، ومكان عرفة الذي يُسمح للحجاج الوقوف فيه يوم عرفة محدد بدقة متناهية حيث لا يجوز الوقوف خارج هذا المكان، حيث إنَّ حدَّ مكان عرفة هو وادي عرنة الجاف الذي يقع غرب عرفة، ويعتبر يوم عرفة والوقوف في عرفة أهم أركان الحج على الاطلاق، قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في الحديث: "الحجُّ عرفةَ فمَن أدرك ليلةَ عرفةَ قبل طلوعِ الفجرِ من ليلةِ جمعٍ فقد تمَّ حجُّهُ"[٣]، ويوم عرفة يوم فضيل عظيم، فيه من الخير والبركات ما فيه، وهو من أعظم أيام السَّنَّة في الإسلام، فيه تُغفر الذنوب وتُكفَّر الخطايا رحمة من الله الغفور الرحيم، والله تعالى أعلم.[٤]

دعاء يوم عرفة

إنَّ يوم عرفة من أكثر أيام السَّنَّة بركةً وخيرًا، وهو يوم الدعاء والأجر والثواب والمغفرة والرحمة، لذلك حثَّتِ النصوص الدينية المسلمينَ على الدعاء في هذا اليوم والعمل والعبادة، وفيما يأتي بعض ما جاء من دعاء يوم عرفة:[٥]

  • في حديث ضعَّفه الألباني يُذكر لعدم مخالفته العقل والنُّصوص الصَّحيحة، قال رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام-: "أفضلُ الدعاءِ دعاءُ المرءِ يومَ عرَفَةَ، وأفضلُ قَوْلي وقولِ الأنبياءِ مِنْ قَبْلِي: لا إلهَ إلَّا اللهُ وحدَه لا شريكَ له، له الْمُلْكُ، وله الحمدُ، يُحْيِيِ وَيُمِيتُ، بيدِهِ الخيرُ، وهو على كُلِّ شيءٍ قديرٌ"[٦].
  • وفي حديث ضَعفه الألباني أيضًا، روى علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- إنَّ رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- قال: "أكثر ما دعا به رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- عشيةَ عرفة في الموقف: اللهم لك الحمد كالذي تقول، وخيرًا مما تقولُ، اللهم لك صلاتِي ونُسُكي ومحياي ومماتي، وإليك مآبي، ولك رب تراثي، اللهم إنِّي أعوذُ بكَ من عذابِ القَبر ووسوسة الصَّدر وشتات الأمر، اللهم إنِّي أعوذ بكَ من شرِّ ما تجيءُ به الريحُ"[٧].
  • ومما يُستحب من دعاء يوم عرفة: "اللهمَّ آتنا في الدُّنيا حسنةً وفي الآخرة حسنةً وقنا عذابَ النَّار، اللهمَّ إنِّي ظلمتُ نفسي ظلمًا كثيرًا كبيرًا، وإنَّه لا يغفِرُ الذُّنوب إلا أنت، فاغفرْ لي مغفرةً من عندك، وارحمني رحمةً أسعد بها في الدَّارين وتُبْ عليَّ توبة نصوحًا لا أنكثها أبدًا وألزِمْنِي سبيلَ الاستقامة لا أزيغ عنها أبدًا، اللهمَّ انقلني من ذلِّ المعصية إلى عزِّ الطَّاعة، واكفني بحلالكَ عن حرامِكَ واغنني بفضلكَ عمن سواك، ونوِّر قلبي وقبري، واغفرْ لي من الشَّرَّ كُلَّهُ، واجمع لي الخير، اللهم إني أسألك الهدى والتُّقى والعفَافَ والغِنى، اللهم يسِّرني لليُسرى وجنبني العُسرى، وارزقني طاعتك ما أبقيتني، أستودعك منِّي ومن أحبابي والمسلمين أدياننا وأماناتنا وخواتيمَ أعمالِنا، وأقوالَنا وأبدانَنا وجميعَ ما أنعمتَ بهِ علينا".

صيام يوم عرفة

بعد ما وردَ من دعاء يوم عرفة، إنَّ الإشارة إلى صيام يوم عرفة إشارة في غاية الأهمية، فصيام هذا اليوم من السُّنَّة النَّبويَّة الصَّحيحة التي جاءتْ عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلَّم-، وقد جاء في صحيح السنة النبوية حديث رواه أبو قتادة الأنصاري -رضي الله عنه- عن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- أنَّه قال: "صِيامُ يومِ عَرَفَةَ، إِنِّي أحْتَسِبُ على اللهِ أنْ يُكَفِّرَ السنَةَ التي قَبلَهُ، والسنَةَ التي بَعدَهُ، و صِيامُ يومِ عاشُوراءَ، إِنِّي أحْتَسِبُ على اللهِ أنْ يُكَفِّرَ السنَةَ التِي قَبْلَهُ"[٨]، وهذا الحديث خير دليل على مشروعية صيام يوم عرفة وفضل صيام هذا اليوم، فهو يُكفِّرُ ذنب سنة سابقة وسنة لاحقة، وهذا معنى قول رسول الله: "إِنِّي أحْتَسِبُ على اللهِ أنْ يُكَفِّرَ السنَةَ التي قَبلَهُ، والسنَةَ التي بَعدَهُ"، ومن الضروري التنبيه على أنّ صيام هذا اليوم ليس واجبًا على المسلمين، فالمفروض على المسلمين من الصيام هو صيام شهر رمضان فقط، ولذلك يوم عرفة من صيام التطوع المُستحب لما جاء فيه من فضل، والله أعلم.[٩]

العمل في يوم عرفة

في نهاية الحديث عن دعاء يوم عرفة يمكن القول إنَّ للعمل في يوم عرفة فضلًا كبيرًا؛ فهو اليوم التاسع من الأيام العشر التي أقسم الله -سبحانه وتعالى- فيها في سورة الفجر في قوله: {وَالْفَجْرِ * وَلَيَالٍ عَشْرٍ}[١٠]، وقد قال عبد الله بن عباس -رضي الله عنهما- في تفسير هذه الآية: "إنَّها عشرُ ذي الحجة"، ويوم عرفة هو يوم من هذه الأيام، وقد روى ابن عباس -رضي الله عنهما- إنَّ رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- قال: "ما مِن أيَّامٍ العملُ الصَّالحُ فيها أحبُّ إلى اللَّهِ من هذِهِ الأيَّام يعني أيَّامَ العشرِ، قالوا: يا رسولَ اللَّهِ، ولا الجِهادُ في سبيلِ اللَّهِ؟ قالَ: ولا الجِهادُ في سبيلِ اللَّهِ، إلَّا رَجلٌ خرجَ بنفسِهِ ومالِهِ، فلم يرجِعْ من ذلِكَ بشيءٍ"[١١]، والله أعلم.[١٢]

ويُعدُّ يوم عرفة أكثر الأيام التي يعتق الله فيها الناس من النار، فقد روتِ السيدة عائشة -رضي الله عنها- إنَّ رسول الله قال: "ما مِن يَومٍ أَكْثَرَ مِن أَنْ يُعْتِقَ اللَّهُ فيه عَبْدًا مِنَ النَّارِ، مِن يَومِ عَرَفَةَ، وإنَّه لَيَدْنُو، ثُمَّ يُبَاهِي بهِمِ المَلَائِكَةَ، فيَقولُ: ما أَرَادَ هَؤُلَاءِ؟"[١٣]، وبسبب هذه الأحاديث النبوية الصحيحة كان العمل في يوم عرفة مباركًا عظيمًا، والعمل يعني العبادات بكل أنواعها؛ من صلاة وزكاة وصيام ودعاء وغير ذلك، والله تعالى أعلم.[١٢]

المراجع[+]

  1. رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم: 871، أخرجه في صحيحه.
  2. سورة الأعراف، آية: 55.
  3. رواه الألباني، في صحيح النسائي، عن عبدالرحمن بن يعمر الديلي، الصفحة أو الرقم: 3016، صحيح.
  4. "يوم عرفة"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 06-07-2019. بتصرّف.
  5. "يوم عرفة .. فضائله وأعماله"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 06-07-2019. بتصرّف.
  6. رواه الألباني، في ضعيف الجامع، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 1009، ضعيف.
  7. رواه الألباني، في ضعيف الترمذي، عن علي بن أبي طالب، الصفحة أو الرقم: 3520، ضعيف.
  8. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن أبي قتادة الأنصاري، الصفحة أو الرقم: 3853، صحيح.
  9. "فضائل يوم عرفة"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 06-07-2019. بتصرّف.
  10. سورة الفجر، آية: 1-2.
  11. رواه الألباني، في صحيح أبي داود، عن عبدالله بن عباس، الصفحة أو الرقم: 2438، صحيح.
  12. ^ أ ب "فضائل يوم عرفة والأعمال المستحبة فيه"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 06-07-2019. بتصرّف.
  13. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم: 1348، صحيح.