دعاء الريح والمطر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٧ ، ٩ أبريل ٢٠١٩
دعاء الريح والمطر

الريح والمطر

الريح والمطر من الظواهر التي تحدث بشكلٍ طبيعيّ، وهي من نعم الله تعالى على البلاد والعباد، والتي يجب على الإنسان شكرها؛ لأنّ فائدتهما عظيمة جدًا، وعلى الرغم من هذا فإن الريح والمطر يتحوّلان في بعض الأحيان إلى كوارث طبيعية، مما يُدخل الخوف إلى نفس الإنسان من أن يحدث أي كوارث طبيعية بسببهما، لذلك أمر الله ورسوله العباد أن يطلبوا الخير دائمًا من الله تعالى، وأن يدعوه بما فيه خير الريح والمطر وأن يبعد الله تعالى شرهما، وفي هذا المقال سيتم ذكر دعاء الريح والمطر.

دعاء الريح والمطر

وصف الرسول -عليه الصلاة والسلام- الريح بأنّها من روح الله تعالى، أي من رحمة الله تعالى بعباده، لهذا لا يجوز سبّها أو التعوّذ منها، وإنما يجب التوجه إلى الله تعالى بالدّعاء بأن تأتي هذه الرياح بخير، ويظهر في هذا في حديث أبي هريرة -رضي الله عنه- أنه قال: سمعتُ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: "الريح من رَوْح الله تعالى، تأتي بالرحمة، وتأتي بالعذاب، فإذا رأيتموها فلا تسُبُّوها، واسألوا اللهَ خيرَها، واستعيذوا بالله من شرها" [١]، وهذا أيضًا ينبطق على المطر، أما أدعية الريح والمطر كما وردت في السنة النبوية الشريفة فهي كما يأتي:[٢]

  • دعاء الريح الذي ورد عن عائشة -رضي الله عنها-قالت: كان النبي -صلى الله عليه وسلم- إذا عصَفت الريح قال: "اللهم إني أسألك خيرها، وخير ما فيها، وخير ما أرسلت به، وأعوذ بك من شرها، وشر ما فيها، وشر ما أرسلت به"[٣]، كما كان عليه السلام إذا رأى الريح والمطر يستبشر، وذلك كما ورد عن عن عائشة -رضي الله عنها-، عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنها قالت: ما رأيت رسولَ الله -صلى الله عليه وسلم- مستجمعًا ضاحكًا حتى أرى منه لهواته، إنما كان يتبسم، قالت: وكان إذا رأى غيمًا أو ريحًا، عُرِف ذلك في وجهه، فقالت: يا رسول الله، أرى الناس إذا رأوا الغيم فرحوا رجاء أن يكون فيه المطر، وأراك إذا رأيته عرفت في وجهك الكراهية، قالت: فقال: "يا عائشة، ما يؤمنني أن يكون فيه عذابٌ، قد عُذِّب قومٌ بالريح، وقد رأى قومٌ العذاب فقالوا: هذا عارضٌ ممطرُنا"[٤][٢]
  • الدعاء عند اشتداد الريح: "اللهم لقحًا لا عقيمًا" [٢]
  • دعاء المطر كما ورد عن الرسول -عليه الصلاة والسلام-: "عن عائشة -رضي الله عنها- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كان إذا رأى المطر قال: "صيبًا نافعًا" [٥]، ويقصد بهذا الدعاء أن يكون المطر نافعًا دافعًا للفساد والضرر.[٦]
  • دعاء المطر: "اللَّهم اسقِ بلدكَ وبهائمك، وانشُرْ رحمتك وأحيِ بلدك الميتَ اللهم اسقِنا غيثًا مغيثًا مَريئًا مُريعًا طَبَقًا واسِعًا عاجِلًا غيرَ آجلٍ نافعًا غيرَ ضار اللَّهم سُقْيا رَحمَةٍ ولا سُقْيا عذابٍ ولا هدم ولا غرَق ولا مَحْق اللَّهمَّ اسقنا الغيثَ وانصرنا على الأعداءِ"
  • دعاء المطر: "اللَّهم حوالينا ولا علينا اللهم على الآكام والظّراب وبطون الأودية ومنابت الشجر" [٧].

مشروعية الدعاء وقت نزول المطر

التعرّض لماء المطر من الأمور المستحبّة، خصوصًا إذا لامس جسد الإنسان شيئًا منه، وذلك للحديث الذي ورد عن الرسول -عليه الصلاة والسلام- عن أَنَس -رضي الله عنه- أنه قال: "أصابنا ونحنُ مع رسُول الله -صلى اللهُ عليه وسلم- أنه قال: فحسر رسُول الله -صلى اللهُ عليه وسلم- ثوبهُ، حتى أَصابهُ من الْمطر، فقلنا: يا رسول الله لم صنعت هذا؟ قال: "لِأنه حديثُ عهد بِربه تعالى"[٨]، وكان الرسول -عليه الصلاة والسلام- لا يكتفي بالدعاء عند الريح والمطر، وإنما أيضًا عند سماع الرعد، حيث كان يقرأ الآية الآيتة:"سُبْحَانَ الَّذِي يُسَبِّحُ الرَّعْدُ بِحَمْدِهِ وَالْمَلَائِكَةُ مِنْ خِيفَتِهِ" [٩]، أمّا عن مشروعية الدعاء وقت نزول المطر فالدعاء مستحبّ فيه لأنّه مظنّة لإجابة الدعاء. [١٠]

المراجع[+]

  1. المصدر: تحقيق رياض الصالحين، الصفحة أو الرقم: 549، خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن
  2. ^ أ ب ت الدعاء عند اشتداد الريح, ، "www.alukah.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 13-11-2018، بتصرّف.
  3. المصدر: صحيح الترمذي، الصفحة أو الرقم: 3449، خلاصة حكم المحدث: صحيح
  4. المصدر: صحيح مسلم، الصفحة أو الرقم: 899، خلاصة حكم المحدث: صحيح.
  5. البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الصفحة أو الرقم: 1032 | خلاصة حكم المحدث: صحيح.
  6. الذكر عند هبوب الريح ونزول المطر, ، "www.islamweb.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 13-11-2018، بتصرّف.
  7. المصدر: البداية والنهاية، الصفحة أو الرقم: 6/94، خلاصة حكم المحدث: لبعضه شواهد
  8. المصدر : صحيح مسلم، الصفحة أو الرقم: 898، خلاصة حكم المحدث: صحيح 
  9. {الرعد: آية 13}
  10. هل يستحب الدعاء عند نزول المطر ؟ وماذا يقال عند نزوله وعند سماع الرعد ؟, ، "www.islamqa.info"، اطُّلع عليه بتاريخ 13-11-2018، بتصرّف.