حكم التسمية باسم هناء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٤٦ ، ٩ أغسطس ٢٠١٩
حكم التسمية باسم هناء

معنى اسم هناء

اسم من الأسماء الذي تُسمَّى به الإناث في العالم العربي؛ فهو اسم عربي يهنَأ صاحبه به لهدوئه وخِفَّة حروفه وحلاوة نطقه، وهو مصدر الفعل هَنِئَ، فيُقال هنئَ هناءً، ومعنى هناء الفرح والسرور، وهو اسم عظيم الهدوء، محبَّبٌ بين الناس، واسم واسع الانتشار لرقَّتِهِ وجمالهِ، فكثيرٌ من الناس يُطلقون اسم هناء على بناتهم، فهو بعيد كلَّ البعد عن قائمة الأسماء التي لا تُستحبَّ التسمية بها في المجتمع، فمعناه لطيف ونطقه خفيف، وإحساسُه رهيف، وهذا المقال سيسلِّط الضوء على حكم التسمية باسم هناء في الإسلام، إضافة إلى الحديث عن الأحق بتسمية الأبناء في الإسلام.[١]

حكم التسمية باسم هناء

إنَّ الأسماء التي حرَّم الإسلام التسمية بها هي الأسماء الخاصَّة بالله -سبحانه وتعالى- كاسم: الملك، القدوس، السلام وغيرها، أو الأسماء التي تمنح صاحبها في المعنى الملك، والملك لله -سبحانه وتعالى- وفي هذا روى أبو هريرة -رضي الله عنه- إنَّ رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- قال: "أخْنَعُ الأسْماءِ عند اللهِ يومَ القيامةِ رجُلٌ تَسمَّى ملِكَ الأمْلاكِ، لا مالِكَ إلَّا اللهُ"،[٢]وتحرَّم الأسماء التي تشمل معنى العبودية لغير الله -جلَّ وعلا- كاسم عبد اللات أو عبد النبي أو عبد العزى، وتُحرَّم الأسماء التي تليق برسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- دون غيره من العالمين كاسم سيد ولد آدم، وغيرها.[٣]

أما حكم التسمية باسم هناء فلا ضير ولا حرج في هذا الاسم، بل إنَّ هذا الاسم من الأسماء المحببة اللطيفة الهادئة التي يُستحب أن تُسمَّى البنت بها في الإسلام، فمعناه لا يمتُّ للقبح بِصِلَة، وهو بعيد كلَّ البعد عن الأسماء التي حرَّم الإسلام تسمية الأبناء بها، وجدير بالذكر إنَّ بعض الناس يسمُّون بناتهم باسم "هَنَا" بتخفيف همزة "هناء" وهو اسم لطيف أيضًا ويحمل ذات معنى اسم هناء تقريبًا، يقول ابن فارس في مجمل اللغة: "والهنيءُ: الأمْرُ الذي يأتيك من غير مشقَّة ولا عناء"، ويقول الإمام النووي: "الهنيء بِالْهَمْز مَمْدُود وَهُوَ الطّيب الَّذِي لَا ينقصهُ شَيْء"، والله تعالى أعلم.[٤]

من هو الأحق بتسمية الأبناء

من المنصف والحسن أن يتم الحديث عن الأحق بتسمية الأبناء في الإسلام بعد حكم التسمية باسم هناء، حيث يؤكد أهل العلم إنَّ الأحق بتسمية الأبناء هو الأب، يقول ابن القيم: "التسميةُ حقٌّ للأب لا للأم، هذا ما لا نزاع فيه بين الناس، وأنَّ الأبوين إذا تنازعا في تسمية الولد فهي للأب"، فلا يجوز للجد أو للجدة أن يتحكما أو يتدخلا في تسمية الأبناء، ولكن من الضروري أن يراعي الأب رضى زوجته التي هي أم المولود أولًا ويراعي أيضًا رضى أهله في تسمية ابنه من باب البرِّ والإحسان وليس من باب الوجوب والأمر فتسمية الابن من حقِّ الأب وحده، ويجوز للأب أن يخالف رأي من حوله في تسمية الابن إذا لم يكن الاسم فيه أذى لأحد من أم أو زوجة أو غيرها من خاصة الأب والأم، فيدخل الأمر في مسألة عقوق الوالدين، والله تعالى أعلم.[٥]

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى هناء في معجم المعاني الجامع"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 07-08-2019. بتصرّف.
  2. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 237، صحيح.
  3. "الأسماء المحرمة والمكروهة"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 07-08-2019. بتصرّف.
  4. "حكم التسمية باسم: "هَنا""، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 07-08-2019. بتصرّف.
  5. "الأحق بتسمية الابن، وحكم مخالفة الأم في تسميته"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 07-08-2019. بتصرّف.