حكم التسمية باسم هشام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٩ ، ٩ سبتمبر ٢٠١٩
حكم التسمية باسم هشام

معنى اسم هشام

اسم هشام هو اسم عَلَمٍ مذكّر، وهو من أصلٍ عربيٍّ ومعناه في اللغة الجُود والكرم والسَّخاء، والرجلُ الهَشِم هو الرجلُ السّخيُّ، الكريم، وإذا تمّ الاطلاع على التاريخ، سيُلاحظ أنَّ العديد من الشّخصيات الدّينية والتّاريخية التي تحمل العديد من الخِصال الحميدة مُسمّاة بهذا الاسم، وفي هذا المقال سيُسَلّط الضّوء على حكم التسمية باسم هشام، مع وقفةٍ لا بدّ منها مع أعظم الشّخصيات التاريخية المسماة بهذا الاسم ألا وهو الخليفة الأمويّ هشام بن عبد الملك.[١]

حكم التسمية باسم هشام

إنّه لمن الأهمية أن يتخيّر الوالدان لمولودهما اسمًا حسنًا؛ إذ سيغدو اسمه بعد ذلك عنوانه ودليلًا عليه، فيعطي انطباعًا حسنًا أو سيئًا عن صاحبه، والأصل في التّسمية أنها مباحة جائزة ما لم تخالف المحاذير التي نهى الشّارع عنها عند التسمية، ولن يقع المسلم على جواب حكم التّسمية باسم هشامٍ ما لم يعلم تلك المحاذير، ويمكن أن تلخيص المحاذير الشرعية في الأسماء كما يأتي: أولًا ألّا يكون في الاسم تعبيدٌ لغير الله كعبد الرسول، وثانيًا ألّا تكون مما هو مختص بالله -تعالى- من الأسماء كالرّحمن والعليم، وثالثًا ألّا تكون أسماءً أعجمية خاصة بالكافرين كجورج وديانا لما فيه من تقليد للكافرين، ورابعًا ألّا تكون اسمًا لصنمٍ يُعبد من غير الله مثل اللات وهبل ونائلة، وخامسًا ألّا تكون أسماءً أعجمية تركية أو فارسية أو غيرها من أصلٍ غير عربي مثل نيفين، شادي، جيهان، وسادسًا ما فيه دعوى لغير المسمى مثل سلطان السّلاطين، سيد النّاس، ست النّساء، وسابعًا ألّا تكون اسمًا من أسماء الشّياطين كالأعور والأجدع، وبناء على ما سبق اتضح أنّ اسم هشامٍ من الأسماء التي سلمت من هذه المحاذير ولا مانع من التسمية به شرعًا، والله أعلم.[٢]

هشام بن عبد الملك

بعد توضيح حكم التسمية باسم هشام، سيتم التعريج قليلًا للوقوف على شيءٍ من حياة أشهر شخصيةٍ حملت هذا الاسم، وهو الخليفة الأموي العاشر هشام بن عبد الملك، ولِدَ في دمشق عام 691م، وتوفي عام 743م، بدأ عهد خلافته عام 723م، حيث بلغت الدولة الإسلامية أوج قوتها آنذاك وأقصى اتساعها ووصلت حدودها إلى فرنسا، كما ساد العدل والسِلم في ظلّ خلافته، وقد قام بالعديد من الأعمال لتحسين الأحوال داخل دولته؛ حيث أصلح الشؤون الإدارية وخفّض الضرائب، وحسّن الأمور المالية فامتلأت خزينة الدولة بالأموال.[٣]

أمّا عسكريًّا فقد حارب البيزنطيين واستولت جيوشه على ناربونه وبلغت مدينة بواتيه "فرنسا"؛ حيث وقعت معركة بلاط الشّهداء، وفتحت جيوشه العديد من البلدان حيث انتشر الإسلام في بلاد ما وراء الهند والسّند وغيرها الكثير من البلاد، كما أنّه عمل على تطوير الزّراعة ونظام الرّيّ، وأولى اهتمامًا كبيرًا لأمور البناء، فقد تميّز عهده بنظام العمارة الأمويّ، ليس هذا فحسب بل أولى اهتمامًا كبيرًا للعلم، فشجّع العلماء والفقهاء ورفع شأنهم، كما جلب الكثير من العلماء والمفكّرين إلى دمشق، وازدهر عهده بالترجمة، فأضحت دمشق في عهده منبعًا للعلم ومنارةً للحضارة، ولمّا كان هذا الازدهار للدّولة في عهده على جميع الأصعدة؛ فقد أطلق الشّعراء العنان لأقلامهم لكتابة الأشعار في مديحه، وقد انتهت خلافته عام 743م حيث وافته المنية في الرُّصافة، وبوفاته انتهى عهد الخلفاء الأمويين الأقوياء.[٣]

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى هشام في معجم المعاني الجامع"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-07-2019. بتصرّف.
  2. "تسمية المولود ( رؤية تربوية )"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 25-07-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "هشام بن عبد الملك"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 25-07-2019. بتصرّف.