حكم التسمية باسم نجود

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٩ ، ١٩ سبتمبر ٢٠١٩
حكم التسمية باسم نجود

معنى اسم نجود

يحتوي اسم نجود حسب قاموس معاني الأسماء على عدة معاني منها الوضوح والمرأة العاقلة، وهو اسم علم مؤنث من أصل عربي، وهو جمع نجد وهي منطقة في السعودية، ومن الأسماء ذات الصلة نجدت مُنجد نجيد ناجد نجدى وجميع الأسماء تحمل ذات المعاني، ومن معانيه أيضًا الناقة التي عُنقها طويل، والمرأة المُنجدة لغيرها أو النبيلة، كما أن نجود تُطلق على الأماكن المُرتفعة، هذا المقال يُسلط الضوء على حكم التسمية باسم نجود، كما يتطرق لأحداث غزوة نجد.[١]

حكم التسمية باسم نجود

الأصل في الأسماء الإباحة والجواز، كما أن الأصل معرفة المحاذير والأسماء الممنوعة وهذه مسؤولية الوالدين، وقد حث الإسلام على اختيار اسم حسن للمولود لأن الاسم شِعار صاحبه ويُعرف به ويبقى معه حتى الممات لينتقل بعدها برفقة صاحبه للآخرة، وعلى الأبوين الابتعاد عن الأسماء المُختصة بالله تعالى مثل الخالق، كما عليهم تجنُب الأسماء التي فيها تعبيد لغيره سبحانه وتعالى مثل عبد الدار أو عبد النبي، ومن الأسماء المكروهة المُضاف اليها لفظ الإسلام أو الدين مثل شمس الدين وما شابه ذلك من الأسماء.[٢]

وبعد البحث والتحري تبين بأن حكم التسمية باسم نجود مُباح وجائز ولا حرج بالتسمي به، والجواز بالاسم لكونه من أصل عربي ويحمل معانٍ ذات قيمة، ومن المعروف أن الاسم الحامل لمعنى جميل لا يضع صاحبه بمواقف استهزاء أو حرج، كما أن الاسم لا يُعد من أسماء الملائكة الواجب تجنُبُها، ولا يُصنف ضمن قائمة أسماء أهل الفِسق و الشياطين والفراعنة والجبابرة، ونجود لا يُطلق على الحيوانات المُستهجنة مثل حنش وحمار، ولذلك فهذا الاسم لا يُخالف هدي النبي -عليه الصلاة والسلام- بتسمية المواليد، فهو اسم مُستحب.[٢]

أحداث غزوة نجد

بعد التعرف على حكم التسمية باسم نجود ومعناه، يجب التطرق لغزوة المُسلمين التي سُميت بنجد أو ذات الرقاع، واسم نجد لأنها وقعت في صحراء نجد أما ذات الرقاع لأن الصحابة لبسوا فيها الخرق والجلود كأحذية عوضًا عن النعال نتيجة الصعوبات والجهد الكبير الذي لقوه، وحدثت هذه الغزوة بالسنة السادسة من الهجرة، بدأت أحداثها بعد القضاء عن فتنة اليهود، والتخلُص من قريش، حيث بقي الأعراب القانطين في صحراء نجد وكانوا يتعمدون أعمال السلب والنهب، ولذلك قرر النبي الكريم إخماد الفتنة وحماية المنطقة وخلق الأمن فيها، وعند سماع النبي باستعداد أهل نجد لقِتاله، أمر على الفور بالغزو وتجمع من المسلمين سبعمائة مُقاتل وقيل ما يُقارب نصف هذا العدد.[٣]

وعند خروجهم من المدينة المنورة بدأت الصعوبات عليهم حيث النقص بعدد الرواحل، ووعورة الأرض، وعند وصولهم لبني غطفان سمع بهم الأعراب وسيطر عليهم الخوف ليهربوا لأعلى الجبال ومن خوفِهِم تركوا نساءهم وأبنائهم، وفي هذه اللحظة دخل وقت الصلاة وخشي النبي الكريم أن يعود أهل نجد ويُرتبوا صُفوفهُم ويهجموا على المسلمين، فأنزل الله تبارك وتعالى تشريع صلاة الخوف، ومع نهاية الصلاة وبقاء الفارين على رؤوس الجبال، اختار النبي الكريم العودة للمدينة بعد حصول المقصود من الغزو، وبهذه الغزوة قذف الله تعالى الرعب في قلوب الأعداء، وبمشيئته سبحانه وتعالى أسلموا لاحقًا وشاركوا في فتح مكة وغزوة حنين.[٣]

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى نجود في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 03-09-2019. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "آداب تسمية الأبناء"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 03-09-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "أحداث غزوة ذات الرقاع"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 03-09-2019. بتصرّف.

25 مشاهدة