حكم التسمية باسم ربيعة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٠ ، ٢٧ أغسطس ٢٠١٩
حكم التسمية باسم ربيعة

معنى اسم ربيعة

ما إن يرزق الله -سبحانه وتعالى- عائلة ما بمولود يملأ دنياهم سعادةً، حتى تقف تلك العائلة في حديقة الأسماء باحثةً عن اسم يليق بمولدهم، لتقطف زهرةً باسم ربيعة يكون رفيقًا لابنهم على الدوام، ومن معاني اسم ربيعة أنه يطلق على الأحجار والأثقال التي يحملها الرياضيون لإبراز قوتهم، وربيعة العروس هي الحقة التي يوضع فيها طيب العروس -والحقة وعاء يصنع من الجلد-، ومن معاني اسم ربيعة الخوذة التي يرتديها الجندي، وربيعة هو الروضة وقالوا: أن اسم ربيعة للإناث، إلا أن العرب أطلقته على ذكورها، وهذا ما برز في اسم الشاعر عمر بن أبي ربيعة، ولكن بقي أن يُعرض هذا الاسم على الدين ويُبحَثُ في حكم التسمية باسم ربيعة.[١]

حكم التسمية باسم ربيعة

لقد كرم الله -سبحانه وتعالى- الإنسان على جميع المخلوقات وخصها بالأسماء، فعالم الأسماء واختصاصه بالإنسان هو أمرٌ تعبديٌ محض، وقد وضعت الشريعة الإسلامية للبشر القواعد والضوابط لاختيار الاسم المباح، وقد استقى الصحابة رضوان الله عليهم هذا العلم من رسولهم الحبيب، فقد كان لا يرى اسمًا يتنافى مع الشريعة والدين أو يمس بالمقدسات الدينية إلا وغيره ومثل هذا كثير، أو إذا دل الاسم على تزكية النفس فيوقد بداخل النفس البشرية روح التكبر والتعجرف فقد كان يبدله صلوات الله عليه، وقد غير اسم برة إلى زينب بنت جحش.[٢]

وفي أثناء البحث عن حكم التسمية باسم ربيعة، تبين أن اسم ربيعة لم يرد في معانيه ما ينافي الشريعة الإسلامية، وهو من الأسماء التي تطلق على الذكور والإناث المباحة في الشرع كاسم هند مثلًا الذي سميت به مرة هند بنت عتبة وسُمي به أيضًا هند بن أبي هالة ربيب النبي -صلى الله عليه وسلم-، وعلى هذا فاسم ربيعة جائزٌ لا إثم فيه والله أعلم.[٢]

ربيعة بن مكدم الكناني

هو ربيعة بن مكدم وكان قومه بني فراس من أشجع العرب وفيهم قال علي بن أبي طالب لجيشه من أهل الكوفة في معركة صفين وَدِدتُ والله أن لي بِجَميعكم وأنتم مائة ألف، ثلاثمائة من بني فراس بن غنم، وقد كان ربيعة فارسًا شجاعًا حتى قالت العرب: أشجع من ربيعة بن مكدم، وأوفى من السموأل، وأسخى من حاتم، وأحلم من الأحنف بن قيس.[٣]

فقد اشتُهر عنه أنه فارسٌ شجاع، وصفة الشجاعة وكرم الأخلاق والشهامة التي نُعت بها هي صفات حضَّ عليها الإسلام، وكان يُلقب بحامي الظعائن حيًّا وميتًا أما حيًّا فلم يترك امرأة تسبى أمام عينه حتى وإن بذل روحه في سبيل هذا، وأما ميتًا فعندما التقى ربيعة ببعض القوم الغازين وكان معه ظعائن من قبيلته يحميهن من السبي وقد أصيب بالمعركة، فقال لهن: سأحميكن في مماتي كما حميتكن في حياتي، واتكأ على رمح حتى فاضت روحه وهو يبدو كفارس يقف على جواده، وهربت الظعائن ولما طال وقوفه ولم يكن أحدٌ يجرؤ على الاقتراب منه، ضربوا فرسه فخرَّ على وجهه، فطلبوا الظعائن فلم يلحقوهن، وهذا ما ورد في كتاب مجمع الأمثال أنه لم يجتمع لأحد حماية الظعائن حيًّا وميتًا إلا لربيعة بن مكدم.[٣]

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى ربيعة في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 2019-08-23. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "حكم تسمية البنت بالأسماء المشتركة بين الذكور والإناث "، www.fatwa.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-08-23. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "ربيعة البطل، وأي بطل!"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-08-23. بتصرّف.