حكم التسمية باسم جنان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٢ ، ٢٧ أغسطس ٢٠١٩
حكم التسمية باسم جنان

معنى اسم جنان

يتمحور معنى اسم جنان حسب قاموس معاني الأسماء حول القلب، وهو اسم علم مؤنث أصله عربي، ومن معاني الاسم أيضًا ستر القلب في الصدر، كما أن الجنان هي القلب والأمر الخفي، وجمع جنان الجنة وهي بستان فيه نخل وشجر، أما في الاَخرة فإن دار النعيم هي الجنان التي فيها الاطمئنان والراحة والأمان، ومن الأسماء ذات الصلة جنات ويحمل ذات المعاني، هذا المقال يُسلط الضوء على حكم التسمية باسم جنان، وعن الجنة التي وعد الله تعالى بها عباده المؤمنين.[١]

حكم التسمية باسم جنان

حكم التسمية باسم جنان مُباح وجائز، ولا بأس بالتسمي به، وجاء الجواز بالاسم لعدة أمور أبرزها أن الاسم خالٍ من التزكية لكن استخدامه يكون من باب التفاؤل، ولا يوجد بالاسم معانٍ قبيحة أو شهوانية، كما أنه لا يُعد من الأسماء الغريبة على المجتمع الإسلامي، ولا يضع صاحبته في حرج أو استهتار، وهذا الاسم ليس من أسماء الملائكة المتُجنب التسمي بها، ولا يُعتبر من أسماء الشياطين أو الفراعنة و الجبابرة، كما أن جنان أصله عربي، وهو ليس رمزًا لدين اَخر، أو دولة غير إسلامية، ولأنه اسم يحمل معنى جميل فإن التسمية به مباحه، وهو من الأسماء المُستحبة، ولا يُخالف هدي النبي محمد -عليه الصلاة والسلام- بأسماء المواليد.[٢]

الجنة

بعد معرفة حكم التسمية باسم جنان، ومعنى الاسم، وجب التعريف بالجنة التي خلقها الله سبحانه وتعالى لعبادة المؤمنين، هي دار خالية من الحُزن والتعب و الكراهية وكل ما شباه ذلك من أمور الدنيا، فيها خمر لا يُسكر، وأنهارًا من لبن وماء وعسل مُصفى، وساكن الجنة لا يتبول ولا يتغوط، ولباس أهل الجنة الحرير كما جاء في قوله تعالى: {جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِن ذَهَبٍ وَلُؤْلُؤًا وَلِبَاسُهُمْ فِيهَا حَرِيرٌ}،[٣] وبناء الجنة عبارة عن لبِنة من ذهب وأخرى من فضة، وتُربتها الزعفران، وفيها من اللؤلؤ والياقوت والمسك، وفي الجنة خُلود كما قال تعالى: {لَا يَذُوقُونَ فِيهَا الْمَوْتَ إِلَّا الْمَوْتَةَ الْأُولَى وَوَقَاهُمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ}،[٤] ويكون الطريق إلى الجنة بالسعي والعمل والخوف من الله تعالى والتقوى والاستقامة والإخلاص لله تعالى.[٥]

للجنة ثمانية أبواب، كل باب منها لصِنف مُعين من داخِليها، ففيها باب للصائمين، واَخر للمصلين، وباب للمجاهدين، ومن أهم أسباب دخول الجنة الجهاد، ومن أنوع الجهاد، جهاد المُشركين، وجهاد الشياطين، وجهاد النفس والهوى، وجميع هذه الانواع تؤدي إلى الجنان، ومن أعلى مراتب الجنة الفردوس الأعلى، ومن طُرق الجنة أيضًا العِلم النافع والحج المبرور، وطاعة خير الخلق النبي محمد -علية الصلاة والسلام-، والجنة فيها ما لا عينٌ رأت، ولا أُذن سمِعت، ولا خطر على قلب أحد، وينبغي على المسلم العمل بإرضاء الله تعالى، للوصول إلى دار النعيم والخلود فيها، وهذا هو الفوز العظيم.[٥]

المراجع[+]

  1. "معنى إسم جنان في قاموس معاني الأسماء"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 24-08-2019. بتصرّف.
  2. "تسأل عن أسماء حسنة للإناث مع معانيها"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 24-08-2019. بتصرّف.
  3. سورة فاطر، آية: 33.
  4. سورة الدخان، آية: 56.
  5. ^ أ ب "الجنة وما يقرب إليها"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 24-08-2019. بتصرّف.