حكم التسمية باسم أمنية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٤ ، ٢٣ يوليو ٢٠١٩
حكم التسمية باسم أمنية

معنى اسم أمنية

اسم علم عربيّ حديث نوعًا ما، وغير منتشر على مجال واسع كغيره من أسماء الأعلام التي لها عراقة وأصالة، إلّا أنّه معروف وجميل ومَن مِن البشر لا يحلم ويتمنّى، ومعنى أمنية البُغية، والمَطلب، والرّغبة المَرجوّة، وتعني أيضًا كلّ ما يتمنّاه الإنسان، ويشتهيه، ويرجوه، ويحلم به، وجمعها أمنيات، وأماني، والجمع الأوّل "أمنيات" لا يمكن أن يستخدم اسم علم، بينما الجمع الثّاني، من الأسماء المتداولة وبكثرة، وقد تمّ استخدامه أكثر من مفرده أمنية، ومن الأسماء ذات الصّلة بأمنية: مُنى ومُنية وأمانٍ وأمانيّ وأمينة، وبعد معرفة معنى اسم أمنية، سيكون مدار البحث على حكم التسمية باسم أمنية.[١]

حكم التسمية باسم أمنية

لمعرفة حكم التّسمية باسم أمنية، يجب التّعرّف على المباح من الأسماء، يباح التّسمية بكلّ اسم محبّب كأسماء الأنبياء والصّحابة والتّابعين والصّالحين من الرّجال والنّساء، وبكلّ اسم له معانٍ جميلة، أو له أصول عربيّة وإسلاميّة عريقة، لقول الرسول -صلّى الله عليه وسلّم-: "إنَّكم تُدْعَوْن يومَ القيامةِ بأسمائِكم وأسماءِ آبائِكم فحسِّنوا أسماءَكم"[٢]، أيْ ألّا يكون منفّر فقد رُويَ عنِ النّبيّ –صلّى الله عليه وسلّم- أنّه غَيَّرَ اسْمَ عَاصِيَةَ، وَقالَ: "أَنْتِ جَمِيلَةُ"،[٣] وأن لا يسمّي باسم الجلالة "الله" أو أحد أسمائه الحسنى الخاصّة بذاته دون خلقه، كـ: الخالق، البارئ، الأوّل، الآخر، أو صفة خاصّة بالنّبيّ محمّد -صلّى الله عليه وسلّم- دون غيره من البشر، ولا يدلّ الاسم على محرّم، أو نجس، أو ورد نهي باستخدامه، وأن لا يحمل تزكية دينيّة، مثل: شرف الدّين ونور الدّين وتاج الدّين،[٤] وممّا تقدّم، تبيّن بأنّ حكم التسمية باسم أمنية، يجوز ولا مانع من التّسمية به، لأن "أمنية" من التّمنّي وهو الأمل في تحقيق الشّيء الذي يحبّه، وهذه من المعاني الجيّدة التي تتمنّاها وتحبّذها كلّ فتاة وامرأة، وكما هو معروف بأن القاعدة الشّرعيّة تقول: "بأنّ الأصل في الأسماء الإباحة والجواز"، مالم يكن مانع شرعيّ من استخدامه، وبأنّه يجوز التّسمية بكلّ اسمٍ حسنٍ ذي معنى صحيح، واسم "أمنية" من هذا القبيل ، فيجوز التّسمي به.[٥]

آداب تسمية الأبناء

إنّ اختيار الأسماء للأبناء من الأمور ذات الأهميّة الملحّة على الوالدين، وحقّ من حقوق الأبناء على الآباء، ولذلك كمبدأ ديني وعقائديّ واجتماعي يستحبّ أن يختار الوالدان من الأسماء ما عبّد، كعبد الله وعبد الرّحمن وعبد الرّزاق، لما صحّ عن النّبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- أنّه قال: "أحبّ الأسماء إلى الله عبد الله وعبد الرّحمن"، أو أسماء الأنبياء أو أسماء الصّحابة والصّالحين، وكلّ اسم له معنى جميل ولا يتنافى مع المعاني الحميدة والجميلة، ولا يتنافى مع الأخلاق القويمة، ولذلك لا بدّ عند اختيار الاسم للمولود من مراعاة بعض الأمور، ومنها:[٦]

  • معرفة أن هذا الاسم سيبقى ملازمًا لصاحبه طيلة حياته في البيت وفي الشّارع وفي المدرسة وفي الجامعة، وإن كان غير مناسبٍ فقد يسبّب له الضّيق، وقد يضيق ذرعًا بمن سمّاه بهذا الاسم.
  • عند اختيار الاسم يجب التّفكر به جيدًا، وهل يتناسب مع الطّفل ثمّ الشّاب ثمّ الأب ثمّ الكهل، وهل يصلح لأن يكنّى به.
  • اختيار الاسم حقّ شرعيّ للوالد لأنّ الابن سينسب لأبيه، ولكن حبّذا أن يشرك به الامّ ويأخذ برأيها إن كان اختيارها حسنًا إرضاء لها.
  • يجب نسبة المولود لأبيه في جميع الحالات، ويحرم نسبته لغيره، سواء كان الأبُ متوفّيًا أو مطلّقًا أو هاجرًا أو ظالمًا، ولو لم ير ابنه البتّة، إلّا إن كان من سفاح والعياذ بالله، فإنّه ينسب إلى أمّه، ولا يجوز أن ينسب لأبيه.

المراجع[+]

  1. "معنى اسم امنيه"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 15-07-2019. بتصرّف.
  2. رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن أبو الدرداء، الصفحة أو الرقم: 5818، أخرجه في صحيحه.
  3. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عبدالله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 2139، صحيح.
  4. "أحكام تسمية المولود"، www.aliftaa.jo، اطّلع عليه بتاريخ 15-07-2019. بتصرّف.
  5. "هل يجوز تسمية البنت بــــ " أمنية " ؟"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 15-07-2019. بتصرّف.
  6. "آداب تسمية الأبناء"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 15-07-2019. بتصرّف.