حكم كشف الوجه للمرأة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٨ ، ٩ يوليو ٢٠١٩
حكم كشف الوجه للمرأة

اللباس والاحتشام

أمرَ اللهُ -سبحانه وتعالى- النّاسَ بالسّتر والاحتشام، وجعلَ لهم قواعدَ في لباسِهم، يلبسون فيكشفون ما أحلَّ الله كشفَهُ، ويسترون ما أمرَ الله -سبحانه وتعالى- بسترِهِ، وهذه حِكَمُ الله بين النّاس، يُحرِّم لحكمة، ويُحلِّلُ لحكمة، ويؤمرُ بكلِّ مقبول فطريّ، تقبله النفس البشرية، وتهنأ بتنفيذه والالتزام به، وقد حدّد الدين الإسلامي عورة للرجل وعورة للمرأة، وعورة للمرأة أمام المرأة، وللمرأة أمامَ الرجال من المحارم، وأمامَ الرجال الأجانب، وفصّل في هذا الموضوع ليبين للناسِ أمور دينهم، ويرشدَهم للطريق السليم، طريق الخير والصلاح. في هذا المقال سيتمّ التحدّث حول حكم كشف الوجه للمرأة.

حكم كشف الوجه للمرأة

اختلفَ العلماءُ في حكم كشف الوجه والكفّين للمرأة أمامَ الأجانب، وذهبوا لآراءَ مختلفةٍ بين مذهب وآخر، وهذا الاختلاف ظهر بعد أن توفّي النبيّ -صلى الله عليه وسلم- وانتشر الصحابة في البلاد ينشرون الدين وتعاليمَهُ، ويعلِّمون النّاس أمور دينِهم، واختلافُ المذاهب في حكم كشف الوجه للمرأة كان على الشكل الآتي:

  • مذهب الإمام أحمد والصحيح من مذهب الشافعي: ذهبا إلى أنَّه يجب على المرأة سترُ وجهها وكفيها أمام الرِّجال الأجانب؛ لأنّ الوجه والكفّين عورةٌ بالنسبة للنظر.
  • مذهب أبي حنيفة والإمام مالك: ذهبا إلى أنّ تغطيةَ الوجه والكفين غير واجبة، بل مُستحبَّة، ولكنّ علماءَ الحنفية والمالكية أفتوا منذ زمن بعيد أنَّ تغطية الوجهِ والكفَّّين واجبة عندَ خوف الفتنةِ بها، والمقصود أن تكونَ المرأةُ ذاتَ جمالٍ فائق.

ولذلك فإنَّ الرَّاجح في حكم كشف الوجه والكفين، هو وجوب تغطيةِ الوجه والكفين على رأي المذاهب والدليل في ذلك قول الله تعالى: "يا أيُّها النَّبي قُلْ لأزواجِكَ وبناتِكَ ونساءِ المُؤمنينَ يُدنينَ من جلابيبهنَّ ذلكَ أدنَى أنْ يُعرفنَ فلا يُؤذينَ وكانَ الله غفورًا رحيما" [١]، وقد أقَرّ أكثر المفسِّرين أن معنى الآية: "الأمر بتغطية الوجه، فالجلباب هو ما يُوضع على الرأس، فإذا أدنِيَ سترَ الوجهَ، وقيل: الجلباب ما يسترُ جميعَ البدن، وهو ما صحَّحهُ الإمام القُرطبي".  [٢]. قال الله -عزَّ وجل-: "وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ"  [٣].

قال القاضي أبو بكر بن العربيِّ المالكي -رحمه الله-: "المرأة كلُّها عورة، بدنُها وصوتُها، فلا يجوز كشف ذلك إلا لضرورة أو لحاجة، كالشهادةِ عليها، أو داء يكونُ ببدنِها، أو سؤالُها عمَّا يعنُّ ويعرضُ عندها"، إذًا فالرَّاجح من أقوال أهل العلم هو وجوب سترِ الوجه عن الرجال الأجانب، وقد جاءت بذلك الأدلة الكثيرة وأقوال جماهير أهل العلم، ومنهم المالكية، فقد قالَ كثير منهم إنَّ المرأة لا يجوز لها كشف وجهها أمام الرِّجال الأجانب، لا لكونه عورة، بل لأنَّ الكشف مظنَّة الفتنة، وبعضهم يراه عورة، لذلك فإنَّ النِّساء -في هذا المذهب- ممنوعات من الخروج سافرات عن وجوههنَّ أمام الرجال الأجانب. [٤].

عورة المرأة للمرأة والرجل

  • عورة المرأة للمرأة: نصَّ عامة العلماء، على أنّ عورة المرأة عند المرأة المسلمة كعورة الرجل بالنسبة للرجل، ومذهب الجمهور أنّ عورة الرجل للرجلِ ما بين سرَّته وركبته، فتكونُ عورةُ المرأة للمرأة كذلك أي: ما بين السرة والركبة، وقد ورد عن الإمام ابن عثيمين -رحمه الله- قوله: "عورة المرأة مع المرأة، كعورة الرجل مع الرجل، أي ما بين السرة والركبة، ولكن هذا لا يعني أنّ النّساء يلبسنَ أمام النّساء ثيابًا قصيرة لا تستر إلا ما بين السّرّة والرّكبة، فإن هذا لا يقوله أحد من أهل العلم، ولكن معنى ذلك أن المرأة إذا كان عليها ثياب واسعة فضفاضة طويلة ثم حصل لها أن خرج شيء من ساقها أو من نحرها أو ما أشبه ذلك أمام الأخرى فإن هذا ليس فيه إثم". [٥].
  • عورة المرأة للرجل: أمّا عورة المرأة للرجل الذي من محارمها فمحلُّ خلاف بين أهل العلم، فمنهم من يرى أنّ عورة المرأة للرجال من محارمها ما بين السّرّة والرّكبة، ومنهم من يرى أنّها ما عدا ما يظهر عند المهنة عادة كالوجه والرأس واليدين والرجلين، فيحرم عليها كشف صدرها وثدييها ونحو ذلك عنده، ويحرم على محارمها كأبيها رؤية هذه الأعضاء منها، وإن كان من غير شهوة وتلذذ، والدليل على هذا قول الله تعالى: "وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ"، [٦]، والمراد بالزينة مواضعها لا الزينة نفسها؛ لأنّ النظر إلى أصل الزينة مُباح.
  • عورة المرأة أمام الرجال الأجانب: أمّا عورة المرأة أمام الرجال الأجانب، فالمرأة كلُّها عورة، مع الاختلاف البسيط في المذاهب عن حكم كشف الوجه للمرأة، والراجح كما ذكرنا وجوب سترِ الوجه والكفين. [٧].

فيديو عن حكم كشف الوجه للمرأة

يُنصح بمشاهدة الفيديو الآتي والذي يوضح فيه فضيلة الدكتور بلال إبداح حكم كشف الوجه للمرأة. [٨]

المراجع[+]

  1. {الأحزاب: الآية 59}
  2. وجوب ستر الوجه والكفين, ، " www.islamweb.net"، اطُّلعَ عليه بتاريخ 08-08-2018، بتصرّف
  3. {الأحزاب: الآية 18}
  4. حكم كشف الوجه للمرأة, ، "www.islamqa.info"، اطُّلعَ عليه بتاريخ 08-08-2018، بتصرّف
  5. عورة المرأة بالنسبة للمرأة, ، " www.islamweb.net"، اطُّلعَ عليه بتاريخ 08-08-2018، بتصرّف
  6. {النور: الآية 31}
  7. عورة المرأة أمام الرجل وبين محارمها, ، " www.islamweb.net"، اطُّلعَ عليه بتاريخ 08-08-2018، بتصرّف
  8. "حكم كشف الوجه للمرأة"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 09-07-2019.