حكم تأخير صلاة العشاء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٢ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
حكم تأخير صلاة العشاء

الصلاة

تعدُّ الصلاة من أعظمِ وأهمِّ أركان الإسلام، وإنَّ أوَّل ما يسأل عنه العبد يوم القيامة من أعماله كلِّها الصلاة، فقد وردَ عن النبيِّ -صلَّى الله عليه وسلم- أنَّه قال: "إنَّ أولَ ما يُحاسبُ بِه العَبدُ يومَ القِيامةِ من عَملِه صَلاتُه فإنْ صَلحت فقَد أفلحَ وأنجحَ وإنْ فسَدت فقد خابَ وخسرَ، فإنْ انتقصَ من فريضةٍ شيئًا قالَ الرَّبُّ تبارك وتعالى: انظرُوا هلْ لعبدِي من تطوُّعٍ فيُكمَّلَ بِها ما انتَقصَ منَ الفريضةِ، ثمَّ يَكونُ سَائرُ عملِه علَى ذلِك" [١]، وهذا المقال سيتحدثُ عن أوقاتِ الصلاة وحكم تأخير صلاة العشاء [٢].

أوقات الصلاة

تعتمدُ مواقيت الصلوات الخمس المفروضة على العلامات الطبيعية والكونيَّة، والتي جعلها الشرعُ الدليلَ على بداية ونهاية هذه الأوقات، وهي حسب كلِّ صلاة كالآتي: [٣]

  • صلاةُ الصبح أو الفجر: يبدأ وقتُ صلاةِ الفجر من طلوعِ الفجرِ الصادقِ إلى الإسفارِ وهو انتشارُ الضوءِ ووضوح الرؤية صباحًا، وذلك ما عليه جمهور أهل العلم والفقهاء.
  • صلاة الظهر: يبدأ وقتُ صلاة الظهر من زوالِ الشمسِ من وسط السماء وانتقال الظلِّ باتِّجاه الشرق إلى أن يصيرَ ظلُّ كلُّ شيءٍ مثله، وذلك حسب أقوال المالكيَّة والشافعية وغيرُهم ممن وافق أقوالهم.
  • صلاة العصر: يبدأ وقتها من الزيادة على مثلِ ظلِّ الشيء عند الجمهور أيضًا إلى بداية اصفرار الشمس، أو إلى أن يصير ظلُّ كلِّ شيءٍ مثلَيه.
  • صلاة المغرب: يبدأُ وقتها من غروب الشمسِ إلى ظهورِ الشفق.
  • صلاة العشاء: يبدأ وقتها من مغيبِ الشفق الأحمر إلى ثلث الليل أو إلى نصفه حسب مذهب الشافعية.

فهذه الأوقات التي يجبُ على المسلم أن يلتزمَ بها لأداء الصلوات على وقتها، فقد وردَ عن ابن مسعود أنَّه قال: سألتُ النبيَّ -صلَّى الله عليه وسلم-: أيُّ العملِ أحبُّ إلى الله؟ قال: الصلاةُ على وُقتها. قالَ: ثمَّ أي؟ قالَ: ثمَّ برُّ الوالدَين. قالَ: ثمَّ أي؟ قالَ: الجهادُ في سَبيل الله. قالَ: حدَّثني بهن، ولو استزدتُه لزادَني" [٤]، وسيمُّ التعرف على حكم تأخير صلاة العشاء في الفقرة التاليةِ.

حكم تأخير صلاة العشاء

يمتدُّ وقتُ صلاة العشاء من زوال الشفقِ الأحمر إلى منتصف الليل، وهذا هو وقتها ولذلك لا يجوز تأخير صلاة العشاء عن هذا الوقت، قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلم-: "ووَقْتُ صلَاةِ العشَاءِ إلَى نصفِ الليلِ الأوسَطِ" [٥]، ويعرف نصفُ الليل بأن يقسمَ الزمنُ بين الغروب وطلوعِ الفجر إلى قسمين فيكونُ نهاية وقت صلاة العشاء، وصلاة الرجال في المساجد جماعة واجبةٌ كما وردَ في عدة أحدايث، قال -صلَّى الله عليه وسلم-: "من سمعَ النِّداء فلم يأتهِ فلا صلاةَ له إلا من عذر" [٦].

فلا يجوز تأخير صلاة العشاء والتخلُّف عن صلاة العشاء جماعة في المسجد بغير عذر، لأن هذا واجبٌ كما أنَّ تأخير صلاة العشاء في البيت مستَحبٌّ. فإذا لم يستطع المسلمُ أن يحضرَ صلاة الجماعة في المسجد فيستحبُّ له تأخير صلاة العشاء إلى ما بعد الثلث الأول من الليل، وفي الحديثِ الذي رواه أبو برزة الأسلمي قال: "كان رسولُ اللهِ -صلَّى الله عليه وسلَّم- لا يُبالي بَعضَ تَأخيرِ صلاةِ العشاءِ إلى نِصفِ الليل، وكان لا يحبُّ النومَ قبلَها ولا الحديثَ بعدَها. قال شُعبةُ: ثمَّ لقيتُه مرةً أخرى، فقالَ: أو ثُلثَ الليلِ" [٧]، وفي هذا الحديث دليل على أن تأخير صلاة العشاء أمرٌ مستَحبٌّ [٨].

 

فيديو عن حكم تأخير صلاة العشاء

في هذا الفيديو يوضح فضيلة الدكتور عبد الرحمن إبداح حكم تأخير صلاة العشاء. [٩]

المراجع[+]

  1. الراوي: أبو هريرة، المحدث: الألباني، المصدر: صحيح الترمذي، الصفحة أو الرقم: 413، خلاصة حكم المحدث: صحيح
  2. الصلاة, ، "www.alukah.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 11-11-2018، بتصرف
  3. أوقات الصلوات, ، "www.islamweb.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 11-11-2018، بتصرف
  4. الراوي: عبدالله بن مسعود، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الصفحة أو الرقم: 527، خلاصة حكم المحدث: صحيح
  5. الراوي: عبدالله بن عمرو، المحدث: الألباني، المصدر: صحيح الجامع، الصفحة أو الرقم: 7115، خلاصة حكم المحدث: صحيح
  6. الراوي: عبدالله بن عباس، المحدث: ابن باز، المصدر: فتح الباري لابن حجر، الصفحة أو الرقم: 1/524، خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن
  7. الراوي: أبو برزة الأسلمي، المحدث: مسلم، المصدر: صحيح مسلم، الصفحة أو الرقم: 647، خلاصة حكم المحدث: صحيح
  8. استحباب تأخير صلاة العشاء, ، "www.islamqa.info"، اطُّلع عليه بتاريخ 11-11-2018، بتصرف
  9. حكم تأخير صلاة العشاء، "www.youtube.com"، اطُّلع عليه بتاريخ 04-02-2019