حكم السباحة في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٦ ، ١٠ يوليو ٢٠١٩
حكم السباحة في رمضان

مشروعية السباحة في رمضان

شرعَ الإسلام لعبادِهِ القيامَ بشتّى الأعمال التي يكونُ فيها صَلاح ونفعٌ في الدنيا، وليس فيها ضرر، وذلك على ألا تُؤثِّر هذه الأعمال على القيام بالعبادات المطلوبة وألا تخالف التشريعات الإسلامية السّمحة، و قد حبّب الإسلام بالرياضة ودعا لها، وذلك من خلال الدعوة للتعلّم وممارسة كل ما فيه منفعة للجسد كالسباحة والرماية وركوب الخيل، وأمّا السباحة -خصوصًا في شهر رمضان وغيره من أشهر السنة- فلا تخرج عن كونها عمليّة جسدية رياضية، فهل تؤثر تلك العملية على صحة الصيام، وإن كانَ لها تأثيرٌ عليه فما مَدى هذا التأثير، وما حكم السباحة في رمضان.

حكم السباحة في رمضان

السباحة في حدّ ذاتها ليستْ من مبطلات الصيام، فلا حرجَ على الصائم في السباحة لأنها تشابه الاغتسال (الوضوء الأكبر) خصوصًا إذا كان يغلب على ظنّ الصائم عدم دخول ماء السباحة إلى معدته من الفم أو الأنف، أمّا إذا كان لا يضمن ذلك فالأولى له تجنّبُ السباحة وقتَ الصوم، وسيتمّ تناول حالات حكم السباحة في رمضان على النحوِ الآتي:

  • إذا غلبَ على ظنّ الصائم أنّه لن يدخلَ لجوفِه الماء أثناء السباحة، وكان يتقنُ السباحة ويضمنُ الحفاظ على صيامه، فصيامه صحيح وحكمه بذلك كحكم الاغتسال في نهار رمضان، حيث أجازَ العلماء الاغتسال للصائم في نهار رمضان ولو كان القصد من الاغتسال التبريد فقط، وقد ثبت أن عبد الله ابن عمر -رضي الله عنهما- كان قد بلّ ثوبًا فألقاه عليه وهو صائم، ولكن ينبغي على مَن يريد السباحة أثناء الصوم أن يراعيَ عدم دخول الماء إلى جوفه حتى لا يُفسد صيامَه، حيث إنّ دخولَ الماء يفسد الصيام قطعًا. [١]
  • إذا غَلُبَ على ظنّ الصائم -الذي يريدُ السباحة أثناءَ الصيام- أنّ الماء سيدخل جوفه، فلا تجوزُ السباحة تحرّزًا لكي لا يُفسد صيامَه، والدليلُ على ذلك ما رواه لقيط بن صبرة -رضي الله عنه- أنه قال: "قلتُ يا رسول الله أخبرني عن الوضوء؟ قال: اسبغ الوضوء، وخلّل بين الأصابع، وبالغ في الاستنشاق، إلّا أن تكون صائمًا" [٢][٣]
  •  إذا انغمسَ الصائمُ في الماء ودخل جوفه كما يحصلُ للصائم عند الوضوء والمبالغة في الاستنشاق في نهار رمضان، فيرى جمهور الفقهاء من الحنفيّة والمالكية والشافعية أن الصائم في هذه الحالة يبطل صومه حتى لو غلب على ظنه أنه لن يدخل شيء من الماء إلى جوفه، وقد ذهب بعض العلماء كالحنابلة وبعض فقهاء التابعين إلى عدم بطلان صيام الذي يسبح في نهار رمضان ثم يدخل شيءٌ من الماء إلى جوفه. [٣]

ابن عثيمين وحكم السباحة في رمضان

قال العلامة ابن عثيمين -رحمه الله- في بيان حكم السباحة للصائم: لا بأس للصائم أن يسبح وله أن يسبح كما يريد، وينغمس في الماء، ولكن يجب أن يحرص على ألا يتسرب الماء إلى جوفه بقدر ما يستطيع، وإنّ السباحة تُنشّط الصائم وتعينه على الصوم، وما كان مٌنشِّطًا على طاعة الله فلا يُمنع منه، حيث إنّه يُخفّف من ثقل العبادة ويُيسرها على العباد، وقد قال الله -تبارك وتعالى- في معرض آيات الصوم: "يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ" [٤]. [٥].

فيديو عن حكم السباحة في رمضان

يُنصح بمشاهدة الفيديو الآتي والذي يوضح فيه فضيلة الدكتور بلال إبداح حكم السباحة في رمضان. [٦]

المراجع[+]

  1. حكم السباحة للصائم, ، "www.islamweb.net"، اطُّلع عليه في 08-08-2018، بتصرف
  2. الراوي: لقيط بن صبرة، المحدث: أبو داود، المصدر: سنن أبي داود، الصفحة أو الرقم: 142، خلاصة حكم المحدث: سُكِت عنه
  3. ^ أ ب حكم السباحة للصائم, ، "www.islamqa.info"، اطُّلع عليه في 08-08-2018، بتصرف
  4. {البقرة: آية 185}
  5. ما حكم السباحة للصائم, ، "www.islamway.net"، اطُّلع عليه في 08-08-2018، بتصرف
  6. "حكم السباحة في رمضان"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 10-07-2019.