حديث عن التعاون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
حديث عن التعاون

التعاون في الإسلام

يمكن تعريف التعاون على أنَّه مسألة اشتراك الناس في إنجاز أمرٍ معيَّنٍ، وهو أمر حثَّ عليه الإسلام لما فيه من زيادة التواصل الإيجابي بين الناس يشكل عام، وأكَّد الإسلام على ضرورة التعاون بالأمور التي فيها خير للمسلمين وليس في الأمور التي فيها الضرُّ والشرُّ على المسلمين أو غيرهم، قال تعالى: {وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَىٰ ۖ وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ..} [١]، وهذا المقال سيتناول ذكر حديث عن التعاون من أحاديث السنة النبوية الشريفة، وسيتم شرح حديث عن التعاون لإظهار قيمة هذا الخُلق الذي ترتفع به الأمة وتتحد ما شاء الله لها.

حديث عن التعاون

بعد تعريف التعاون في الإسلام، سيتم المرور على ما جاء في سنة رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- من حديث عن التعاون بين المسلمين، ومما جاء في هذا الصّدد الآتي:

  • جاء في السنة النبوية فيما رواه الصحابي الجليل أبو موسى الأشعري -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "إنَّ المُؤمِنَ للمُؤْمِنِ كالبُنيانِ، يَشُدُّ بَعضُهُ بَعضًا، وشَبَّكَ أصابِعَهُ" [٢].
  • وجاء في الحديث النبوي فيما الذي رواه أنس بن مالك -رضي الله عنه- قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-: "انصر أخاك ظالمًا أو مظلومًا، فقال رجلٌ: يا رسولَ اللهِ، أنصرُه إذا كان مظلومًا، أفرأيتَ إذا كان ظالمًا كيف أنصرُه؟ قال: تحجِزُه، أو تمنعُه، من الظلمِ فإنَّ ذلك نصرُه" [٣] [٤].
  • وجاء أيضًا في الحديث الذي رواه عبد الله بن عمرو قال: إنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "المسلمونَ تتَكافأُ دماؤُهم يسعَى بذمَّتِهم أدناهُم ويُجيرُ عليهِم أقصاهُم، وَهم يدٌ علَى مَن سِواهُم، يردُّ مُشدُّهم علَى مُضعفِهم، ومُتسرِّيهم علَى قاعدِهم، لا يُقتلُ مؤمنٌ بِكافرٍ ولا ذو عَهدٍ في عَهدِه" [٥] والله أعلم [٦].

تفسير حديث عن التعاون

يع سرد الأحاديث السابقة التي تتحدث بمجملها عن التعاون في الإسلام، لا بدَّ من المرور على حديث عن التعاون وتفسيره وذكر مناسبته، وقد جاء عن عبد الله بن عمر -رضي الله عنهما- أن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "المسلمُ أخو المسلمِ، لا يَظْلِمُه ولا يُسْلِمُه، ومَن كان في حاجةِ أخيه كان اللهُ في حاجتِه، ومَن فرَّجَ عن مسلمٍ كربةً فرَّجَ اللهُ عنه كربةً مِن كُرُبَاتِ يومِ القيامةِ، ومَن ستَرَ مسلمًا ستَرَه اللهُ يومَ القيامةِ" [٧]، وفيما يأتي مناسبة هذا الحديث وتفسيره.

مناسبة حديث الرسول عليه الصلاة والسلام عن التعاون

في هذا الحديثِ تجسيدٌ نبويّ ودعوة صريحة للأخوّة وزرع بذور التعاون والمحبة والود بين المسلمين، وهو تشريع إسلامي صريح مقصده هداية الناس، وإرشادهم إلى كلِّ ما فيه زيادة الألفة والمودة، وأحاديث رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- كلُّها عِبر ومواعظ وإرشادات يأخذها الصحابة عنه ويأخذها المسلمون عنهم ويتداولوها على مرِّ العصور بفضل الله -سبحانه وتعالى-.

تفسير حديث الرسول عليه الصلاة والسلام عن التعاون

في الحديث السابق دعوة صريحة للتعاون واتحاد القلوب بين المسلمين، حيث يوضّح رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- منهج الأخوة في الإسلام فيقول: المسلم أخو المسلم فليس هناك مسلم يظلم مسلمًا، والله تعالى يبقى مع كلِّ عبد يهتم بعون أخيه المسلم، ومن فرَّج همَّ مسلم وساعد مسلمًا في ضيق أو كربة أو نائبة فرَّج الله عنه همومه وضيقه ونوائبه يوم القيامة، ومن وارى سوءة مسلم أو ستر مسلمًا فالله تعالى يستره لأنه كان في عون أخيه المسلم، وفي هذا الحديث تقاطع واضح في المعنى مع معنى حديث آخر، جاء عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم: "اللهُ في عونِ العبدِ ما كان العبدُ في عونِ أخيه" [٨]، والله تعالى أعلم. [٩]

المراجع[+]

  1. {المائدة: الآية 2}
  2. الراوي:أبو موسى الأشعري عبدالله بن قيس، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الجزء أو الصفحة: 481، حكم المحدث: صحيح
  3. الراوي: أنس بن مالك، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الجزء أو الصفحة: 6952، حكم المحدث: صحيح
  4. خطبة عن فضل التعاون في الإسلام, ، "www.alukah.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 01-01-2019، بتصرّف
  5. الراوي: عبدالله بن عمرو، المحدث: الألباني، المصدر: صحيح أبي داود، الجزء أو الصفحة: 2751، حكم المحدث: حسن صحيح
  6. ثورة العمل والتعاون, ، "www.saaid.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 01-01-2019، بتصرّف
  7. الراوي: عبدالله بن عمر، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الجزء أو الصفحة: 2442، حكم المحدث: صحيح
  8. الراوي: أبو هريرة، المحدث: مسلم، المصدر: صحيح مسلم، الجزء أو الصفحة: 2699، حكم المحدث: صحيح
  9. فتح الباري شرح صحيح البخاري, ، "www.islamweb.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 01-01-2019، بتصرّف