حديث شريف قصير وشرحه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
حديث شريف قصير وشرحه

الحديث الشريف

يمكنُ تعريف الحديث النبويّ على أنَّه كلُّ ما جاء عن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- من قول وفعل وتقرير، أو ما جاء عنه من صفات خَلْقية أو خُلُقية أو ما رآه الصحابة الكرام منه -عليه الصَّلاة والسَّلام- ويعتبر الحديث الشريف المصدرَ الثاني للتشريع الإسلامي بعد القرآن الكريم، ويُسمَّى مجموع الأحاديث الشريفة بالسنة النبوية المباركة، وقد شرحت السنة النبوية كثيرًا من الأحكام الشرعية وبيَّنت للمسلمين كثيرًا من أمور دينهم، وهذا المقال سيتناول ذكر حديث شريف قصير وشرحه وذكر مناسبته والحديث عن أبرز الأحاديث الشريفة القصيرة أيضًا.

أحاديث شريفة قصيرة

تمتلئ السنة النبوية الشريفة بالأحاديث التي جاءت لفظًا أو قولًا أو فعلًا عن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- وتختلف هذه الأحاديث من حيث الطول والقصر، فمنها ما جاء طويلا ومنها ما كان قصيرًا بليغًا، يقلُّ ويدلُّ، وهذه قائمة بأبرز ما جاء من حديث شريف قصير عن رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- في السنة النبوية الشريفة:

  • عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: إنَّ رجلًا قال للنبيِّ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم-: أَوصِني، قال: لا تَغضَبْ، فردَّد مِرارًا، قال: لا تَغضَبْ" [١].
  • وعن أبي موسى الأشعري -رضي الله عنه- إنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "إنَّ المُؤمِنَ للمُؤْمِنِ كالبُنيانِ، يَشُدُّ بَعضُهُ بَعضًا، وشَبَّكَ أصابِعَهُ". [٢] [٣]
  • وعن جابر بن عبد الله إنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "أفضلُ الذِّكرِ لا إلهَ إلَّا اللهُ وأفضَلُ الدُّعاءِ الحمدُ للهِ". [٤]
  • وعن عبد الله بن عمرو -رضي الله عنه- قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في الحديث: "مَن رغبَ عن سُنَّتي فليسَ منِّي" [٥] [٦]

حديث شريف قصير وشرحه

لا شكَّ أنَّ السنة النبوية الشريفة بما فيها من أحاديث طويلة أو قصيرة فلا فرق، لأنَّه إذا توفَّرت شروط الحديث الصحيح في أي حديث شريف طويلًا كان أم قصيرًا فهو أهل بالحفظ والتحليل وأخذ الأحكام الشرعية، ومما جاء من حديث شريف قصير في السنة هو ما رواه أبو هريرة -رضي الله عنه- إنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "الإيمانُ بِضعٌ وستونَ شُعبةً، والحَياءُ شُعبةٌ منَ الإيمانِ" [٧]

مناسبة الحديث

كان رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قدوة لأصحابه، وكان يعلِّمهم شؤون دينهم في كلِّ المجالس التي اجتمع بها رسول الله مع أصحابه، والحديث السابق أيضًا يعتبر من الأحاديث التي قالها رسول الله في إحدى وقفاته التربوية التعليمية لصحابته الكرام، والتي كان يعلِّمهم فيها ويبيِّن لهم ويوضِّح لهم حتَّى يستطيعوا أخذ هذا الدين بدقة ونقله إلى الأجيال اللاحقة.

شرح الحديث

يقول رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- في حديث أبي هريرة -رضي الله عنه-: إنَّ الإيمان أي الإيمان بالله تعالى ينقسم إلى يضع وستين شعبة وكلمة بضع هي العدد من 3 إلى 9 في اللغة، والمقصود إنَّ الإيمان يتألف من بضع وستين عملًا، تنقسم وتتوزع هذه الأعمال على القلب واللسان والجوارح، ثمَّ يقول رسول الله: يعتبر الحياء أيضًا عملًا من أعمال الإيمان، والله تعالى أعلم. [٨]

المراجع[+]

  1. الراوي: أبو هريرة، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الجزء أو الصفحة: 6116، حكم المحدث: صحيح
  2. الراوي: أبو موسى الأشعري عبدالله بن قيس، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الجزء أو الصفحة: 481، حكم المحدث: صحيح
  3. من الأحاديث القصيرة الثابتة, ، "www.islamweb.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 15-02-2019، بتصرّف
  4. الراوي: جابر بن عبد الله، المحدث: ابن حبان، المصدر: صحيح ابن حبان، الجزء أو الصفحة: 846، حكم المحدث: أخرجه في صحيحه
  5. الراوي: عبدالله بن عمرو، المحدث: الألباني، المصدر: تخريج كتاب السنة، الجزء أو الصفحة: 62، حكم المحدث: إسناده صحيح
  6. الأحاديث القصار (200 حديث من الصحيحين), ، "www.alukah.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 15-02-2019، بتصرّف
  7. الراوي: أبو هريرة، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الجزء أو الصفحة: 9، حكم المحدث: صحيح
  8. شعب الإيمان, ، "www.saaid.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 15-02-2019، بتصرّف