حجم مجرة درب التبانة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٥ ، ٢٥ يونيو ٢٠١٩
حجم مجرة درب التبانة

مجرة درب التبانة

المجرة هي عبارة عن حزمة واسعة من النجوم والغبار ملتصقة ببعضها البعض بواسطة الجاذبية، وتأتي هذه النجوم على شكل مجموعة مختلفة من الأشكال والأحجام، وأمّا مجرة درب التبّانة فهي عبارة عن مجرة حلزونية واسعة وكبيرة تحتوي على النجوم التي يتم رؤيتها ليلًا في السماء، وسُمّيت هذه المجرة بهذا الاسم بسبب ظهورها على شكل مجموعة دائرية من الضوء في السماء عند رؤيتها في منطقة مظلمة، وبسبب موقع البشر داخل المجرّة فإنه من الصعب حساب تعداد النجوم، وحسب أفضل التقديرات والدراسات فإن هذه المجرة تحوي ما يقارب 100 مليار نجم، سيتطرق هذا المقال للحديث عن مجرة درب التبّانة وعن الحجم الخاص بها.[١]

حجم مجرة درب التبانة

تُعتبر مجرة درب التبّانة هي المجرة الرئيسية للبشر وهي المكان الذي يشمل الأرض، والبشرية بعيدة عن مركزها حسب تقارير شركة ناسا الفضائية أي أن المسافة الى المركز هي 165 مليون ميل من مكان الثقب الأسود الخاص بالمجرة، مما يدل على حجم هذه المجرة الكبير واتّساعها الشاسع ما تدلّل عليه الأرقام الصادمة والعجيبة جدًا، وتقدّر ناسا بأن المسافة لقطع وعبور المجرّة هي 100000 سنة ضوئية و لأن سنة ضوئية واحدة تساوي تقريبًا 9.5 × 1012 كم، فإن قطر هذه المجرة يصل إلى حوالي 9.5 × 1017 كم، وكذلك تتراوح سماكة المجرة اعتمادًا على المسافة بين البشر وبين المركز ولكن بالتأكيد يوجد هناك عشرات الآلاف من السنوات الضوئية الفاصلة عن المركز.[٢]، وهذه المجرة هي جزء لا يتجزّأ من مجموعة تُسمّى باسم المجموعة المحلية؛ وبسبب بروز بعض من هذه المجرات في سماء الكرة الأرضية فإن الأسماء نوعًا ما مألوفة، وكذلك مجرة درب التبانة توجد في مسار يجعلها تتصادم مع أكبر وأضخم عضو في المجموعة وأكثرها كثافة يُدعى بM31 أو مجرة ​​أندروميدا، وحسب تقارير وكالة ناسا فإن هذه المجرة هي ثاني أكبر عضو في حين تحتل Triangulum Galaxy أو ما يُسمّى ب M33 المرتبة الثالثة، وكما يبدو فإن مجرة أندروميدا تُشرق بشكل كبير في سماء الليل بسبب حجمها وقربها منا بشكل نسبي، والجدير بالذكر أن المجموعة المحلية تحوي ما يُقارب حوالي 30 عضو ومجرّة.[٢]

حقائق حول مجرة درب التبانة

تُعتبر السماء مكانًا جميلًا مليئًا بالنجوم، والنجوم الفائقة، والسدم، والطاقة والمواد المعتمة، ولكن تبقى جوانب منها غامضة نوعًا ما ليس بالنسبة للبشر عمومًا ولكن أيضًا للعلماء، وفيما يلي بعض من الحقائق المستنيرة حول المجرة:[٣]

  • اسم درب التبّانة اسم قديم.
  • لا أحد يعرف بالتحديد عدد النجوم في درب التبانة.
  • لا أحد يعرف كم هو وزن درب التبانة بالضبط.
  • ربما تكون مجرة درب التبانة في بقعة كبيرة فارغة في الكون.
  • تطوف المجرات ذات الحجم الصغير في مجرة درب التبانة وفي بعض الأحيان تصطدم بها.
  • درب التبانة ممتلئة بالشحوم والزيوت السامة.

المراجع[+]

  1. "The Milky Way Galaxy", imagine.gsfc.nasa.gov, Retrieved 2019-06-17. Edited.
  2. ^ أ ب "How Big Is The Milky Way?", www.universetoday.com, Retrieved 2019-06-17. Edited.
  3. "11 Fascinating Facts About Our Milky Way Galaxy", www.livescience.com, Retrieved 2019-06-17. Edited.