تمارين مدهشة للتقليل من حدة القلق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
تمارين مدهشة للتقليل من حدة القلق

تفيد ممارسة التمارين الرياضية الأشخاص الذين يشعرون بالقلق, عن طريق توفير الإسترخاء اللازم للجسم, و تنشيط العقل, و تخليصه من الأمور المثيرة للإرهاق و القلق, إضافة إلى قدرتها على خفض مخاطر الإصابة ببعض الأمراض التي قد تصيب الأشخاص لمجرد الإستغراق في التفكير, الذي يزيد من حدة التوتر.

ما هي أبرز التمارين الرياضية التي يمكن اتباعها للتقليل من حدة القلق و التوتر؟

التأمل الموجه

يساعد ممارسة التأمل, لفترة وجيزة من الزمن, و في مكان بعيد عن الضجة, البدء في تهدئة الجسم و العقل, و تخفيض حدة القلق.

التنفس البطيئ

للتخلص من التوتر المتصاعد, و القلق المتزايد, يفضل التنفس بطريقة بطيئة, و ذلك بأخذ نفس عميق و طويل من خلال الفم, و من ثم إخراجه من الأنف ببطئ, لتسهيل و تحسين الشعور.

التصور

يستخدم أسلوب التصور كثيرا في إخضاع عملية القلق, عن طريق إغماض العينين, و البدء في تخيل مكان هادئ للإسترخاء, و الشعور بالهدوء و الطمأنينة, بعيدا عن القلق.

استرخاء العضلات

يمكن تقليل حدة توتر العضلات, بالإستلقاء أو الجلوس, و محاولة رخي جميع عضلات الجسم ببطئ, بدءا من أصابع القدمين, للشعور بالراحة.

اليوغا

تهدئ ممارسة اليوغا النفس, و تعزز الروح, و تقوي الجسم, لتبعده عن مشاعر الكآبة و القلق الذي ينتابه باستمرار.

ممارسة الرياضة الفعلية

كالمشي السريع, و السباحة لفترة طويلة, و الملاكمة, التي تساعد في الإفراج عن الطاقة الزائدة, و تخلص الجسم من حالات القلق المتراكمة, ليشعر بالحيوية و التجدد.