تفسير سب الدين في المنام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٦ ، ١٧ سبتمبر ٢٠١٩
تفسير سب الدين في المنام

الدين الإسلاميّ

هو آخر الديانات السَّماويَّة، وهو الدين الذي بُعثَ به رسول الله مُحمَّد -صلَّى الله عليه وسلَّم- للنَّاس أجمعين رحمة من رب العالمين، وهو ثاني أكبر ديانة في العالم اليوم من حيث عدد المعتنقين حيث يعتنق الإسلام اليوم ما يقارب ربع سكان العالم، أمَّا الدِّين بالمفهوم العام فهو مجموعة من المعتقدات والأفكارِ التي يؤمن بها الإنسان ويدافع عنها بلسانه وقلبه وعقله، وهو مجموعة من المبادئ والسُّلوكيات التي يؤدِّيها الإنسان بهدف التَّقرُّب من خالقه وبهدف تحقيق مبدأ الألوهية المطلقة للخالق، وفيما يأتي من هذا المقال سيتم تسليط الضوء على حكم سب الدين في الإسلام إضافة إلى تفسير سب الدين في المنام.[١]

حكم سب الدين

قبل الحديث عن تفسير سب الدين في المنام، إنَّ سب الدين في الإسلام كفر أكبر، وهو من الأشياء التي تُخرج الإنسان من المِلَّة، فسب الدين في الإسلام أشد من الاستخفاف، وقد أجمع أهل العلم على أنَّ سبَّ الدين ردَّة ولا يعذر من جهل حكم سب الدين ولا يُعذر من زلَّ لسانه أبدًا، فعلى الإنسان أن يكون حريصًا كلَّ الحرص على عدم سب الدين وأن يحرص على سقوط لسانه في مثل هذه الزلَّات، وقد استند العلماء الذين افتوا في حرمة سب الدين وكفر وردة من يقوم بهذا الفعل على قول الله -سبحانه وتعالى- في سورة النساء: {وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللَّهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلَا تَقْعُدُوا مَعَهُمْ حَتَّىٰ يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ ۚ إِنَّكُمْ إِذًا مِّثْلُهُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعًا}[٢].[٣]

ومن الجدير بالذكر إنَّ سب الدين يلزم التوبة الصادقة وليس له كفارة إلى التوبة والندم على مثل هذا الفعل العظيم، فمن تاب وأصلح بعد كفره فالله تعالى قابل التوبة وغفَّار الذنوب، قال تعالى في سورة الزمر: {قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا ۚ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ}،[٤]والله تعالى أعلم.[٥]

تفسير سب الدين في المنام

لم يقف الدكتور عبد الغني النابلسي في كتابه تعطير الأنام في تعبير الأحلام على تفسير سب الدين في المنام، ولكن ما يجب التنبيه ليه هو أنَّه من رأى في منامه أنَّ يسب الدين أو الذات الإلهية أو ما شابه فعليه أن يعلمَ أولًا أنَّه لا يُؤاخذ على يرى في منامه من ذنوب، فقد رُفع القلم عن النائم في الإسلام، روى علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- إنَّ رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- قال: "رُفِعَ القلمُ عن ثلاثةٍ: عَن المَجنونِ المَغلوبِ على عَقْلِهِ حتى يَبْرَأَ، وعن النائِمِ حتى يَستيقِظَ، وعنِ الصبِيِّ حتى يَحْتَلِمَ"،[٦]ومن الجدير بالذكر أيضًا إنَّ بعض الأحلام تكون من الشيطان والغاية منها هي إحزان الإنسان المؤمن، فقد روى أبو هريرة -رضي الله عنه- إنَّ رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- قال: "الرؤيا ثلاثةٌ: فالرؤيا الصالحةُ بشرى من اللهِ عزَّ وجلَّ، والرؤيا تحزينٌ من الشيطانِ، والرؤيا من الشيءِ يحُدِّثُ به الإنسانُ نفسَه"،[٧]والله تعالى أعلم.[٨]

المراجع[+]

  1. "إسلام"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 16-09-2019. بتصرّف.
  2. سورة النساء، آية: 140.
  3. "سب الدين كفر والعياذ بالله"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 16-09-2019. بتصرّف.
  4. سورة الزمر، آية: 53.
  5. "سب الدين وهو في حالة غضب شديد"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 16-09-2019. بتصرّف.
  6. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن علي بن أبي طالب، الصفحة أو الرقم: 3512، صحيح.
  7. رواه الألباني، في السلسلة الصحيحة، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 3014، إسناده صحيح على شرط الشيخين.
  8. "من رأى في نومه أنه يشتم الذات الإلهية"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 16-09-2019. بتصرّف.