تفسير اسم يوسف في المنام

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٦ ، ٢٩ يوليو ٢٠١٩
تفسير اسم يوسف في المنام

معنى اسم يوسف

اسم يوسف هو من الأسماء التي يعود أصلها للعبرية، وهو من الأسماء المُحببة لدى الأديان السماوية من إسلام ومسيحية ويهودية، فهو اسم نبيِّ من أنبياء الله تعالى الذين أرسلهم لنبي إسرائيل قبل موسى -عليه السلام كما أنَّ يوسف هو اسم سورة من سور القرآن الكريم، وقد احتوت هذه السورة على قصة النبيّ يوسف -عليه السلام- كاملةً، وجاء في قاموس معاني الأسماء أنّ معنى يوسف هو أنَّ الله يضاعف ويمنح ويزيد، وقد ورد ذكر اسم يوسف في القرآن الكريم في أكثر من موضع منها في قوله تعالى: {لَقَدْ كَانَ فِي يُوسُفَ وَإِخْوَتِهِ آيَاتٌ لِلسَّائِلِينَ}،[١]وسيتحدث هذا المقال عن اسم يوسف في المنام.[٢]

تفسير اسم يوسف في المنام

في تفسير اسم يوسف في المنام فإنَّ أقوال علماء تفسير المنامات بأن رؤية اسم يوسف في المنام تكون برؤية نبي الله يوسف -عليه السلام-، وقد جاء في كتاب تعطير الأنام في تعبير المنام للدكتور عبد الغني النابلسي أن رؤية نبي الله يوسف في المنام هي دلالة على الملك والمنصب الرفيع، ولربما سيكون في زمانه قحط وجفاف وفقدان قريب أو ولد، كما أنَّ رؤية النبيِّ يوسف في المنام تدل عل خلاص من سجن، وعلى حظ جيد في النساء، كما أنَّها تدل على الظفر بالعدو والعفو عنه، بالإضافة إلى أنَّ رؤيته في المنام تشير إلى علم الرؤيا وتفسير الأحلام.[٣]

وإن كان من رأى المنام امرأة عازبة فيدلُّ على زواجها، وإن كانت امرأةً فقيرة فهو دليل على تحسين حالتها في الدنيا والآخرة بإذن الله، ومن جانب آخر فرؤية نبي الله يوسف في المنام هو دليل على خضوع الأقارب والأولياء، وأنَّ من رآه فهو كثير الصدقة، كما جاءت بعض الأقوال على أن رؤيته إنذار ببلاء وفتنة من الإخوة، ومن رأى نبي الله يوسف يعطيه شيئًا ما أو يتحدث معه فهو دليل على أنَّه معبرٌ للمنامات، عالمٌ بالتاريخ، ومن رآه وهو في غربة عاد من غربته سالمًا، وإن كان طالبًا لمنصب أو رئاسة نالها، والله أعلم.[٣]

الرؤى وتفسير الأحلام

بعد الحديث عن تفسير اسم يوسف في المنام، من الجيد معرفة بعض الأمور المتعلقة بالرؤيا وتفسير الأحلام، والرؤيا الصادقة هي جزء من النبوة كما جاء في حديث النبيِّ -صلى الله عليه وسلم-: "رُؤْيا المُؤْمِنِ جُزْءٌ مِن سِتَّةٍ وأَرْبَعِينَ جُزْءًا مِنَ النُّبُوَّةِ"،[٤]وقد قال الإمام الحافظ ابن حجر أن جميه الرؤى تأتي على قسمين وهما:[٥]

  • الرؤى الصادقة: وهي رؤى الأنبياء والصالحين من البشر، وقد تقع لغيرهم ولكن في حالات نادرة، والرؤيا الصادقة هي التي تقع في اليقظة كما وقعت في النوم.
  • أضغاث الأحلام: وهي التي لا تدلُّ على شيء أبدًا، ولها أنواع كتلاعب الشيطان مع رائي المنام فيجعله يرى ما يحزنه أو يخيفه كأنَّ يرى أنَّ رأسه مقطوعة، أو أن يرى نفسه في مصيبة ولا يستطيع الخروج منها، ونحو ذلك، وأن يرى الملائكة وهي تأمره بأن يفعل فعلًا مُحرمًا، أو فعلًا لا يصدقه العقل، أو أن يرى في منامه ما تحدثه به نفسه في يقظته، أو ما يريده أن يحدث معه في المستقبل، كلُّ ذلك هي أضغاث أحلام ولا تنذرُ بأيِّ شيء، والله أعلم.

المراجع[+]

  1. سورة يوسف، آية: 7.
  2. "معنى إسم يوسف في قاموس معاني الأسماء"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 27-07-2019.بتصرّف.
  3. ^ أ ب "تعطير الأنام في تعبير المنام"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 27-07-2019.بتصرّف.
  4. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبي هريرة ، الصفحة أو الرقم: 2263، صحيح.
  5. "آداب الرؤى وتفسير الأحلام"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 27-07-2019. بتصرّف.